تايلنديون يقتحمون مقر قيادة الجيش وشيناواتلرا تستبعد إجراء انتخابات مبكرة

المحتجون يرفضون الحوار ويطالبون باستقالة الحكومة

Al-Anbaa - - عربية وعالمية -

شهد 18 انقلابا او محاولة انقلاب منذ اقامة النظام الملكي الدستوري في 1932 .

وسار آلاف المتظاهرين الآخرين يرافقهم صفير هائل اصبح رمزا لتحركاتهم، باتجاه مقر الحــزب الحاكم )بويا تاي( الذي حقق فوزا كبيرا في الانتخابات الاخيرة التي جرت في 2011، مثل كل الاحزاب الاخرى الموالية لتاكسين منذ اكثر من عشر سنوات.

وقال صحافيون من وكالة فرانس برس ان الوضــع كان بعد ظهر امس متوترا جدا امــام المبنى الذي يقوم عشــرات من افراد شرطة مكافحة الشغب بحمايته.

ويثير غضب المتظاهرين مشروع قانون عفو اعتبروا انه معد خصيصا لإتاحة عودة ثاكسـين الــذي مــازال يلعـب دورا حاسما على الساحة السياسية في المملكة من منفاه.

وفي هذا الوقت، استبعدت رئيسة وزراء تايلند ينجلوك شيناواترا إجراء انتخابات مبكرة لإنهاء الأزمة في البلاد، وسط دخول الاحتجاجات الحاشــدة التي تطالب بعزلها يومها السادس على التوالي.

وقالــت شــيناواترا ـ في تصريح خاص لهيئة الاذاعة البريطانية «بي بي سي » بث امس «إن الأوضاع في البلاد ليست هادئة بما فيه الكفاية لإجراء انتخابات مبكرة لمواجهة الأزمة الحالية ».

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.