فريق عُمان للإبحار يتأهب للجولة الحاسمة

ستكون مدينة نيس الفرنسية المطلة على البحر الأبيض المتوسط مضمارًا لجولة الحسم والختام

Al Shabiba - - بلادنا -

بعد سلســـلة من الجولات القوية في ســـباق الطواف الفرنســـي للإبحار الشـــراعي على طول الســـاحل الغربي لفرنسا، يتوجه فريق عُمـــان للإبحـــار بفئة ديـــام 24 إلـــى الجولة الختامية والحاســـمة في الســـاحل الجنوبي لفرنسا وفي عينه هدف واحد، وهو الوصول إلى منصـــة التتويـــج بأحد المراكـــز الثلاثة الأولـــى، وســـتكون مدينة نيس الفرنســـية المطلـــة علـــى البحـــر الأبيـــض المتوســـط مضمـــارًا لجولة الحســـم والختام بعد شـــهر كامل من المنافسات.

وقـــد أبلـــى الفريـــق العُماني الـــذي يضم خمســـة بحّـــارة محترفيـــن، علـــى رأســـهم العُمانيـــان علـــي البلوشـــي وعبدالرحمـــن المعشـــري اللـــذان شــــــاركا في الســـــباق العـــام الفائت أيضــــــا، وتبـــادلا الأدوار في مهمة ضبط الأشرعة، بالإضافة إلى الربانين تييـــري دويـــلارد الفائـــز بســـباق الطواف العربي العـــام الفائت، والبريطاني الأولمبي ســـتيفي موريسون، وكذلك ماتيو ريتشارد بوظيـــفـــة التكتيكـــي، وقدمـــوا جميعا أداء رائعا حتى الآن ووقفــوا ندا لأقوى الفرق من بين التســـــع والعشـــــرين فريقا المشــاركة في المنافسة.

دخل فريق عُمان للإبحار جولته الختامية، وهو فـــي المركز الخامس بفـــارق نقطتين فقط عـــن المركـــز الثالث، ولذلـــك لا يزال أملهـــم كبيـــرًا فـــي الوصـــول إلـــى منصة التتويـــج، وتحدث الربان تييري دويلارد عن أداء الفريق وطموحاته وقال: ”كانت بدايتنا رائعة جـــدا في جولة مدينة روزز الإســـبانية ولكننـــا حصلنـــا علـــى مخالفـــة وخســـرنا المشـــاركة في نهائيات الجولـــة“. وأضاف دويـــلارد أن الجولـــة الســـابعة فـــي بـــورت كاماروج كانت رائعة جدًا لولا تعرض قاربهم لخلل فني، وفي مدينة مرســـيليا الفرنسية قرر الحكم إلغاء الســـباق الســـاحلي بسبب قوة رياح الميسترال في الجنوب الفرنسي، وبذلك خسر الفريق فرصة لإضافة مزيد من النقاط في رصيده.

وأردف دويـــلارد: ”بدأنـــا الســـباقات القصيرة في مرســـيليا بفوز نظيف، ولكن بعدها حصلنا على الراية السوداء لانطلاقنا قبل الموعد، وعند الحصول على هذه الراية يصبح مـــن الصعب تدارك الأمـــور والعودة مرة أخـــرى. ومع ذلك ورغـــم تزاحم الفرق علـــى النقـــاط، فلا زال هناك أمـــل، حيث لا يفصلنا عن المركز الثالث ســـوى نقطتين. هدفنا منذ بداية الموســـم هو الوصول إلى أحـــد المراكـــز الثلاثة الأولى وســـيظل هذا الهـــدف أمام أعيننـــا حتى آخـــر لحظة من الجولة الختامية“.

وأشـــار دويلارد إلى أن السباق الساحلي فـــي مدينة نيس يختلف بعض الشـــيء عن الجولات الســـابقة، حيث تتأهـــل فيه ثمان فرق فقط لخوض نهائياته يوم السبت.

لـــدى فريق عُمـــان للإبحـــار حاليًـــا 661 نقطة خلف فريقي ”تريســـور دو تاهيتي“، وفريـــق ”بيجافلـــور“المتعـــادلان بمجموع نقـــاط 663 في المركزين الثالـــث والرابع. وقد تأخر فريق ”أس.أف.أس“إلى المركز الثانـــي بعد أن كانوا في المركز الأول نتيجة لتعطل صارية قاربهم في السباق الساحلي في جولة روزز، ولديهم الآن 669 نقطة، في حين يتربع فريق ”فونديشن أف.دي.جي“عرش الصدارة بفارق 20 نقطة عن المركز الثاني، أي بمجموع 689 نقطة.

وفي حديثه عن نتائـــج الفرق الأخرى قال دويـــلارد: ”بالطبع أرغب وبشـــدة أن أكون فـــي أحد المراكز الثلاثـــة الأولى عندما تبدأ جولة نيس، ولذلك فأملنا لا زال مشتعلًا ولم تنته السباقات بعد“.

كانت الجولات السابقة من سباق الطواف الفرنســـي للإبحار الشراعي حامية ومجهدة كعادتها، فهي أشبه بالماراثون السريع نظرًا لتعاقـــب الســـباقات فيها دون وجـــود فترة راحة كبيرة للطواقـــم، حيث تبدأ كل جولة بســـباقات ســـاحلية طويلة تعقبها سباقات قصيرة في المرســـى، ثم تبـــدأ الجولة التي بعدها بذات النســـق، ولذلـــك يتضمن كل فريق ما بين خمسة إلى ستة بحّارة رغم أن القارب يستوعب ثلاثة بحّارة فقط يتناوبون على الجولات والمهام في القارب.

ومن جهـــة أخرى أشـــاد البحّـــار العُماني بـــأداء فريقـــه وأداء الفـــرق الأخـــرى وقال: ”كانت الســـباقات التي خضناها حتى الآن تحديًا كبيـــرًا وممتعًـــا لنا جميعًـــا، وتعرفنا على قدرات الفرق الأخـــرى ونُكن لهــم كل الاحترام ورأينـــا منهم كذلـــك كل الاحترام لفريقنـــا. أحرزنـــا نتائـــج جيدة فـــي بعض الأحيان ونتائج أقل في بعض الأحيان، ولكن هدفنا بالحصول على أحـــد المراكز الثلاثة الأولى لا يزال في المتناول وسنبذل قصارى جهدنا لتحقيقه في نيس“.

تجدر الإشـــارة إلى أن فريق عُمان للإبحار بـــدأ الجولـــة الأولـــى مـــن ســـباق الطواف الفرنســـي فـــي المركز الســـادس، ثم صعد شـــيئًا فشيئًا في ســـلم الترتيب حتى وصل إلى المركز الثالث في منتصف السباق بعد جولة آرزون، وهناك حصـــدوا كذلك جائزة فيناجـــاز لأفضـــل قـــارب، وبعدهـــا خاضوا ثلاث جـــولات أخرى، وبقـــي أمامهم الجولة الختامية في مدينة نيس الفرنسية.

من السباق

Newspapers in Arabic

Newspapers from Oman

© PressReader. All rights reserved.