مواجهات صعبة في ذهاب ربع نهائي الكأس الغالية

تبحث الفرق الثمانية عن نتيجة طيبة في مباريات الذهاب

Al Shabiba - - بلادنا - تقديم - ذياب البلوشي

تتجه أنظار الجماهير العُمانية إلى مباريات الدور ربع النهائي لكأس جلالته لكرة القدم حيث تُقام جولة الذهاب للدور ربع النهائي يوم غد الجمعة بأربع مباريات مثيرة حيث يستضيف أهـلـي ســداب فـريـق صحار بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، وبـاسـتـاد السيب الـريـاضـي يستضيف الشباب فريق صور ويحلّ السويق ضيفا على السيب باستاد السيب فيما يرحل النصر إلــى عـبـري لمواجهة البشائر، وتبحث الفرق الثمانية عن نتيجة طيبة في مباريات الذهاب للدخول بأريحية في مباريات الإيــاب ولـن تكون المواجهات سهلة رغم فارق المكانة بين الفرق الثمانية فمنهم من دوري عمانتل وفرق من الدرجة الأولى وفريق من الدرجة الثانية. أ هملواجي هةسدلايسب ت× صسهحلاةر على الفريقين بالرغم من أن صحار هو المرشح على الـورق لتخطي أهلي سداب وبلوغ الدور نصف النهائي لـكـأس جلالته، التاريخ لصالح أهلي سداب صاحب 5 ألقاب في هذه البطولة الغالية لكن الواقع يقول إن صحار هو الأفضل فهو فريق من دوري عمانتل ويلعب ضمن الكبار، أمـا أهلي ســداب رغـم صـولاتـه وجـولاتـه فـي الزمن الجميل إلا أنـه يلعب في دوري الدرجة الثانية، وتلقّى أهلي سداب صدمة أخرى فهو لم ينجح في التأهل إلى دوري الأولى بتعادله أمـام قريات في الجولة الأخيرة ويبقى الأمــل الأخـيـر لإنـقـاذ مــاء الوجه هـو الـوصـول إلـى الــدور نصف النهائي وتخطي عقبة صحار في مهمة صعبة أمام التماسيح، ويحاول فريق صحار أن يحقق نتيجة تاريخية بالوصول إلى الدور نصف النهائي والفرصة قائمة؛ فالقرعة خدمت الفريق عندما أوقعته أمـام أهلي سداب ممثل الدرجة الثانية ويبقى الفصل الأخير في أرضية الملعب. ا لموشاباجهبة ×صنّفصوتر من المباريات الصعبة بين الطرفين رغم أن صور يلعب في دوري الأولى والشباب منافس على لقب دوري عمانتل لكن صور عائد بقوة هذا الموسم وهو يتصدر دوري الأولى ومرشح للعودة إلى دوري عمانتل وتعاقد مع كوكبة كبيرة من اللاعبين ويسعى تحقيق لقب الكأس هذا الموسم فــالإدارة الصوراوية رسمت هــدف الــفــوز بـالـكـأس كـأحـد الأهـــداف الرئيسية هذا الموسم والآن الفريق في مواجهة الشباب على أرض الشباب في مواجهة ليست سهلة.

تاريخيا فإن صور يتفوّق على الشباب ولكن فريق الشباب يعتبر الأفضل من خصمه حاليا فهو قادم من فوز مثير في دوري عمانتل ويحتل المركز الثاني في الـــدوري، ويبحث الشباب عـن استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نتيجة الفوز قبل لقاء العودة في صور العفية، ويعتمد مدرّب الشباب علي الخنبشي على معنويات لاعبيه العالية وعلى جماهيره التي ستزحف إلى استاد السيب لمساندة الصقور الشبابية. ا ليببحشائث را × لبشلانئرصعر ن مفاجأة مدوّية عندما يستضيف النصر في ذهــاب الــدور ربع النهائي بمجمع عبري الرياضي في مواجهة تنصب فيها الترشيحات لصالح الملك النصراوي صاحب الألـقـاب لكن بطولة الكأس دائما ما تحمل المفاجآت والدليل هذا الموسم والبشائر تحديدا الذي فجّر المفاجأة في دور الـ32 بتغلّبه على مسقط بثلاثية نظيفة والآن في مواجهة فريق آخر من دوري عمانتل لكن هذه المرة الخصم بقيمة النصر الباحث عن اللقب بأي ثمن، ولا يملك البشائر مـا يخسره فهو ودّع بطولة دوري الأولى وتبقى أمامه الفرصة الأخـيـرة فـي الـوصـول إلـى الــدور نصف النهائي للكأس في إنجاز تاريخي، أما النصر فهو المرشح البارز ليس لتخطي البشائر فقط بل لبلوغ المباراة النهائية للمرة الأولى منذ العام 2005 وهناك عمل إداري واضح لتحقيق هذا الهدف والفريق مؤهل لتحقيق هدفه ولكن ما زالت هناك خطوتان قبل بلوغ النهائي: الأولــى هي مواجهة البشائر الفريق الصعب لكن عامل الخبرة ينصبّ لصالح النصر الذي يملك في صفوفه لاعبين يستطيعون إنهاء المباراة في أي وقت أبرزهم حمد الحبسي وأحمد السيابي ويونس المشيفري. ا لموسايجهب ة × االألصـسفـويريـقن السيب والسويق صُنّفت بأنها المواجهة الأقوى للدور ربع النهائي نظرا للتاريخ الكبير للفريقين في هـذه البطولة حيث يملك كل فريق في خزينته ثلاثة ألقاب في الكأس الغالية، ورغم أن السويق فريق من دوري الكبار والسيب فـي الـدرجـة الأولــى إلا أن هذا العامل لا يمكن اعتباره مؤثرا أمام السيب الـذي دائما ما يحقق نتائج كبيرة عندما يخوض مباريات الكأس فهو فريق متمرّس في هذه البطولة والــــــدليل فـوزه على صحم من دوري الكبار في دور الـ16 والآن يواجه فريقا من دوري عمانتل ولكن هذه المرة هو السويق المرشح الأبـرز للفوز باللقب هـذا الموسم وصاحب الكوكبة الكبيرة من النجوم، والـسـؤال هنا هل الامبراطور بخبرته في الكأس يستطيع أن يحقق أبرز نتيجة هذا الموسم ويُبعد السويق بكامل نجومه؟

من جانبه فإن أصفر الباطنة لا يُريد أن يفرّط على نفسه فرصة تحقيق الثنائية هذا الموسم فهو قريب من تحقيق لقب الدوري والآن على بُعد خطوتين من بلوغ نهائي الكأس وهو حامل لقب النسخة الفائتة والفريق يمرّ بفترة جيّدة من التألق ويملك قـوة هجومية ضـاربـة بقيادة عبدالعزيز المقبالي. كل العوامل والترشيحات تقف فـي صـف الـسـويـق فـي هــذه المواجهة الكبيرة بين الأصفرين ولكن الحسم الأخير سيكون على أرضية الملعب.

من مباراة السويق في دور الـ16

Newspapers in Arabic

Newspapers from Oman

© PressReader. All rights reserved.