روضــه

Al-Sharq Bel Faseeh - - صدى المشاعر - الشاعر محمد بن راشد المناعي

مــن قــد شـعـري يــا كـبـرهـا حظوظه

في وصف (روضه) فز شعري تباها خبروا جموح الشعر أنا جيت أروضه

وأكتب قصيده توصل أبعد مداها ( روضه) ومنهو شافها قال: روضه

لو ما عرفها؟؟.. قال اسمها وراهـا!! ماهيب صدفه أو خيارات فوضه!؟

لأن اســـمـــهـــا مــنــطــبــق مــــع حــلاهــا الـخـد جــوري والـثـغـر نــاض نوضه

لـــي تـبـسـم الــدنــيــا اتّـــبـــسّـــم مـعـاهـا لـي تلبس أي حـاجـه تـحـوّل لموضه

اتــــحــــاول الــعــالــم تــصــل مـسـتـواهـا فــي عـيـنـهـا بـحـرٍ يـهـيـج ابـغـمـوضـه

آنــــــا أشــــهــــد انّــــــــه غــــــــــارقٍ مـــــن رآهـــــا إن شــافــهــا كــاهــن يـضـيـع فــروضــه

مـــا يـــــدري خــلّــص مــنّــهــا أو بــداهــا وإن شافها امـعـوّق تمكّن نهوضه

ايــــــــردّ لــــه لاحــــســــاس شـــــــدّة بـهـاهـا حتى الشعر فـي قافيَته وعـروضـه

يعجز يـوصـف فالحسن منتهاها غـــلاتـــهـــا بــــنــــكٍ واســـــــــــــدّد قـــروضـــه

مـهـمـا وفــيــت امـــن الــغــلا مــا وفـاهـا روضـــه وكــل بـحـرٍ لـجـلـهـا أخـوضـه

واسـبـح إلــين اوصـــل إلــى مبتغاها فـــي ذاكــــــرة فــكــري تــظــل امـحـفـوظـه

يــــربــــى ويـــكـــبـــر كــــل لــحــظــه غــلاهــا مــن قــد شـعـري يــا كـبـرهـا حظوظه

اخــتــال يــا شــعــري بـوصـفـك تـبـاهـا

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.