السيارات الهجينة والكهربائية.. سمة معرض باريس 2012

Al-Sharq Cars - - تقارير - محمد غانم – القاهرة •

الحد من انبعاثات الكربون الناجمة عن احتراق الوقود، كان محور اهتمام الشركات المشاركة في معرض باريس ٢٠١٢ للسيارات والذي بدأ في ٢٩ سبتمبر الماضي ويستمر حتى ١٨ أكتوبر الجاري، ومن خلال تغطيتها المستفيضة للمعرض رصدت شبكة CNET الأمريكية زيادة الإقبال على إنتاج السيارات الهجينة أو الكهربائية وتوسع الشركات في مفهوم السيارات صديقة البيئة، فيما لم تهمل الشركات أيضا إضافة التقنيات المبهرة سواء في الترفيه أو السلامة والركوب. وحسب CNET، وهي شبكة مهتمة بالتقنية وتكنولوجيا السيارات، فإن الشركات أصبحت أكثر اهتماما باحتياجات الأوروبيين في سيارات موفرة في استهلاك الوقود بدرجة كبيرة عبر المحركات الهجينة، أو تلك التي تستغني تماما عن الوقود التقليدي وهي السيارات الكهربائية، خاصة مع تزايد أسعار البنزين والديزل في دول أوروبا. بإنتاج تشتهر BMW ورغم أن شركة مثل السيارات الرياضية القوية، لكنها في هذا المعرض تعمل على تغيير بسيط في الموديل الذي طرحته تحت اسم Tourer Active حيث تضمن محركا سعته ٥١٫ لتر فقط، من فئة "تربو" القوي، حيث تأتي السيارة - التي تأخذ هيكلا مشابها لموديل "ماتريكس" من تويوتا- بنظام جر أمامي ومحرك كهربائي هجين موفر للغاية في استهلاك الوقود، مما يجعلها عملية على الطريق وداخل المدن. أما السيارة "نيسان تيرا" من فئة Suv فتعيد النظر في فكرة استخدام الهيدروجين لتوليد الكهرباء، وذلك عبر حزمة من خلايا الوقود المصممة بنظام تكنولوجي خاص، وتقول نيسان: إن هذه التقنية لم تتلق نفس القدر من الاهتمام مقارنة بتقنيات أخرى تهدف إلى إيجاد بدائل لمحركات الوقود، وتقول الشركة – وفقا لCNET : إن خلية الوقود الحالية أقل كلفة بكثير مما تم الكشف عنه في الماضي، ويمكن أن تتبنى الشركة إنتاج مثل هذه السيارات بشكل أكبر مستقبلا. من السيارات العملية أيضا والمبهرة في الوقت نفسه في معرض باريس، السيارة ForStars من العلامة الشهيرة "سمارت"، والتي تبدو إلى حد كبير غريبة الشكل، لكنها تأتي بمواصفات فنية متقدمة، إلى جانب تضمنها لتقنية رقمية عالية للترفيه، وتضم جهاز "بروجيكتور" يقوم بعرض الأفلام والفيديو على أي حائط، بحيث يمكن تحويل ذلك الحائط إلى قاعة سينما، أما من ناحية المحرك فتعتمد السيارة على نظام القيادة الكهربائية عبر محرك كهربائي بالكامل، ويتيح النظام الرقمي للسيارة كذلك إمكانية دمج هاتف iPhone الذكي مع لوحة التحكم الخاصة بها لتنعم بوظائف ترفيهية مختلفة، وكذلك لعرض محتوى الهاتف على الحوائط عبر البروجيكتور المدمج بها، إضافة إلى تطبيقات أخرى مثل لوحة أجهزة قياس البرق وحالة الطقس وغيرها. وقدمت لكزس هي الأخرى سيارتها IS بمحركها الهجين، وموديلا آخر هو SC وهو تحديث لموديلها السابق من السيارة الكوبيه، وتعتمد فيه على محرك هجين بسعة ٥٢٫ لتر، يعمل بالحقن المباشر، وتستطيع السيارة التبديل بين محركيها الكهربائي والوقودي بسلاسة تامة، ويمكنها توليد عزم مقداره ٢٠٠ حصان.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.