برامج تدريبية متخصصة للمرشدين السياحيينين في قطر

لصقل مهاراتهم وتأهيلهم لنيل الترخيص الرسمي لمزاولة المهنة

Al-Sharq Economy - - سياحة - الدوحة - الشرق

أعلنت الهيئة العامة للسياحة وجامعة ستندن قطر عن شراكة جديدة يتلقى بموجبها المرشدون السياحيون في قطر برامج تدريبية متخصصة من شأنها أن تصقل مهاراتهم وتؤهلهم لنيل الترخيص الرسمي لمزاولة مهنة الإرشاد السياحي، والتي تم تفعيلها من قبل الهيئة العامة للسياحة.. وتعد هذه المبادرة جزءًا من عدة مبادرات أطلقتها الهيئة العامة للسياحة في سبيل الارتقاء بمستوى موفري الخدمات السياحية في قطر، وهو أمر تتعزز أهميته مع تنامي أعداد السياح القادمين إلى البلاد.. وسوف يتولى مختصون وخبراء من جامعة ستندن قطر تقديم هذه الدورات

ُ التدريبية السريعة خلال الفترة ما بين شهري فبراير وأكتوبر. وسوف تقدَّم هذه الدورات لمدة 8 ساعات يوميًا على مدى 10 أيام وستكون متاحة أمام المرشدين السياحيين المتدربين ومرشدي رحلات السفاري الصحراوية، وكذلك أمام سكان قطر ممن تنطبق عليهم الشروط ويرغبون في مزاولة هذا النشاط.. ومع إتمام الدورة واجتياز التقييمات اللازمة، سوف يكون المتقدمون قد حققوا مجموعة المعايير الخاصة بالتراخيص الجديدة التي تصدرها الهيئة العامة للسياحة للمرشدين السياحيين، والتي تم تطويرها استنادًا إلى أفضل الممارسات الدولية وبالتشاور مع منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة.

علَّق السيد سيف الكواري، مدير العلاقات العامة والاتصال فـي الـهـيـئـة الـعـامـة لـلـسـيـاحـة قـائـلًا:"تـسـعـى الـهـيـئـة الـعـامـة للسياحة لـضـمـان أن جميع المـنـشـآت الـسـيـاحـيـة، بـمـا فيها الـفـنـادق ومـنـظـمـو الـرحـلات ومـوفـرو المـنـتـجـات والـخـدمـات السياحية، تعمل وفـقًـا لأعلى المعايير وقـادرة على الحفاظ على الثقافة القطرية. ونحن نتعاون أيضًا مع شركاء القطاع الـسـيـاحـي للتأكد أن لـديـهـم مـن الأدوات مـا يـسـاعـدهـم على تلبية المـعـايـيـر المـطـلـوبـة. ونـظـرًا لأن المـرشـديـن السياحيين يؤدون دورًا حاسمًا في تشكيل التجارب السياحية الخاصة بالوجهة السياحية لـدى الـزوار، فقد كـانـت خـطـوة طبيعية من جانبنا أن نضع معايير جديدة يلتزم بها مزاولو مهنة الإرشـــــــاد الـسـيـاحـي. ونـحـن نـــــدرك أهـمــيــة تــوفــيـر الــتــدريــب والدعم الأكاديمي اللازم للمرشدين السياحيين لتحقيق هذه المعايير، كما أننا ممتنون لشركائنا في جامعة ستندن قطر لتقديمهم الخبرات اللازمة لدعم هذه المبادرة". وأضــــاف الـكـواري قـائـلًا إن الـهـيـئـة الـعـامـة للسياحة سـوف تدعم تكلفة تدريب المرشدين السياحيين القطريين، وذلك في إطار التزامها باستقطاب وتطوير المزيد من المواهب القطرية إلـى هـذا القطاع. أمـا السيد إيفان نينوف، العميد التنفيذي فـي جـامـعـة سـتـنـدن قـطـر فـقـال:"إن جـامـعـة سـتـنـدن قـطـر هي الجامعة الوحيدة التي تمنح شهادة جامعية في مجال إدارة السياحة والضيافة في دولة قطر، ونحن نفخر بكون العديد من خريجينا يشغلون حاليًا مناصب مرموقة في العديد من المؤسسات الحكومية وغير الحكومية في قطر ويضطلعون بـدور مهم فـي المـجـالات الاقتصادية والاجتماعية والتنمية البشرية في البلاد، كما أننا نعتز بالشراكة مع الهيئة العامة لـلـسـيـاحـة والمـسـاهـمـة فـي تـعـلـيـم وتـأهـيـل جـمـيـع المـرشـديـن السياحيين في قطر".

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.