قطر لن تكون حبيسة الحصار بعد افتتاح ميناء حمد

Al-Sharq Economy - - الصفحة الأولى -

• واشـــنـــطـــن- قـــنـــا: ذكــــرت وكــالــة "بلومبيرغ" الأمريكية أن الأزمة الخليجية الـتـي قسمت الخليج، بطريقة تبدو دائمة، ستجبر المديرين التنفيذيين والمصرفيين والمستثمرين وصناع الـقـرار السياسي الأجـانـب، على إعـادة النظر في نهجهم تجاه الخليج.

تـرى الوكالة أن افتتاح دولـة قطر لميناء حـمـد الـــدولــي يـوم 5 سـبـتـمـبـر الـجـاري يــرســل رسـالـة تـحـد بـأن قـطـر لـن تـكـون حبيسة الحصار الذي تقوده السعودية، كـمـا أن قـطـر تـقـدم الـخـيـار لـشـركـائـهـا الـتـجـاريـين، فـإمـا أن يـكـونـوا مـعـهـا أو يكونوا ضدها. وقـالـت أليسون ودد، محللة فـي شركة كونترول ريسك فـي لـنـدن، إن الشركات الـقـطـريـة ستفضل الـتـعـامـل واسـتـخـدام الـطـرق الـتـجـاريـة والـشـركـاء الـجـدد، وسـتـتـجـنـب الإمـــــارات الـعـربـيـة المـتـحـدة والمملكة العربية السعودية، مضيفة أن الـشـركـات مـتـعـددة الـجـنـسـيـات ستفكر بـشـكـل أكـبـر فــــي كـيـفـيـة الـتـعـامـل مـع دول مـجـلـس الـتـعـاون وطـريـقـة إقــامــة عملياتها واستثماراتها في هذه الدول. وقـد ذكـر مـصـرفـيـون أن بـعـض الـبـنـوك الأجنبية التي تتعامل مع قطر من دبي تـتـطـلـع إلـى إقـامـة مـكـاتـب فـي الــدوحــة والتعامل مع العملاء من عمان والكويت مـن هـنـاك، بـيـنـمـا قـامـت بـعـض الـبـنـوك بإرسال موظفيهم إلى المكاتب في لندن ونيويورك وهونج كونج للقاء العملاء القطريين بسبب صعوبة السفر من دبي إلى قطر، أو لأن بعض العملاء القطريين يرفضون التعامل مع أشخاص من دبي. وذكـــر فـاروق سـوسـا، خـبـيـر اقـتـصـادي فـي شـركـة سـيـتـي جـروب فـي لـنـدن، أن الروابط التجارية والمالية تم إضعافها، ومـن غير المـرجـح أن يتم إعـادتـهـا حتى لـو تـم حـل الـخـلاف الـسـيـاسـي. ويـقـول الـقـطـريـون إنـهـم يتكيفون مـع الحصار الـذي أصبح طبيعيًا، حيث إن الأعمال الـــتـــجـــاريـــة بــــــدأت مـــــرة أخــــــــرى، كـمـا تـم الـعـثـور عـلـى طـرق جـديـدة وأصـدقـاء جدد. ¶ ميناء حمد يفتح آفاقا اقتصادية رحبة للدوحة

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.