الصين تتوقع تباطؤا في النمو العام المقبل

Al-Sharq Economy - - الصفحة الأولى -

أظـهـرت بـيـانـات الـربـع الـثـالـث الـصـادرة فـي الأســبــوع المـاضـي حـول الناتج المحلي الإجمالي فـي الصين نمواً بنسبة %6.8، وهو ما يرجح معه أن يصبح معدل النمو السنوي للعام بأكمله في نطاق ‪%-6.8. %6.9‬ويعدّ هذا أعلى بكثير من المعدل السنوي المستهدف والبالغ %6.5 الذي حددته السلطات الصينية في بداية العام، كما أنــه أعـلـى كـذلـك مـن نسبة %6.7 المسجلة فـي العام المـاضـي. فـبـعـد سـت سـنـوات مـن تـبـاطـؤ الـنـمـو وتـزايـد المـخـاوف مـمـا يـعـرف بــ«الـهـبـوط الـصـعـب«، لـم يـكـن من المـتـوقـع كـثـيـراً أن يـحـدث تـسـارع لـلـنـمـو فـي الـصـين. غـيـر أن هـذا الـنـمـو المـفـاجـئ لا يـمـكـن الـتـعـويـل عـلـيـه لــلاعــتــقــاد بــــأن مـــا حــــدث هـــو نــمــو أعـلـى مـسـتـدام. فما تحقق مـؤخـراً مـن ارتـفـاع فـي نـمـو الـصـين كـان إلـى حد كبير بفعل عـوامـل دوريــــة مـؤقـتـة، وقـد بـدأ تـأثـيـر هـذه الـعـوامـل فـي الــتــلاشــي بـالـفـعـل. وبـالإضـافـة إلـى ذلـك، يـجـري الـعـمـل فـي الـصـين عـلـى تـقـلـيـص حـجـم ديـون الشركات تدريجياً، مما سيكون له أثر سلبي على النمو في المستقبل. ولـكـن الأمـــر الأهـــم مـن ذلـك هـو أنـه مـع تـلاشـي الـعـوامـل الـدافـعـة، سـيـكـون الـنـمـو أكـثـر عـرضـه لـلـتـأثـيـر السلبي للتخفيض التدريجي للديون فـي قطاع الـشـركـات. فقد انخفضت ديون الشركات الصينية من %167 من الناتج المـحـلـي الإجـمـالـي فـي الـربـع الأول إلـى %166 فـي الـربـع الثاني، ورغـم أن هذا الانخفاض هامشي لكن له دلالات مهمة لأنـه كـان أول انخفاض منذ عـام 2011. ويـبـدو أن السلطات ملتزمة بحزم بضبط النمو الائتماني المفرط، ويشير ذلك إلى احتمال استمرار عملية تخفيض الديون في عام 2018 دافعة النمو للأسفل.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.