عدم وجود المختبرات النوعية يزيد التكاليف

Al-Sharq Economy - - محلي - وليد الدرعي

نـسـق نـمـو سـريـع شـهـده الـقـطـاع الـصـنـاعـي عقب الـحـصـار الـذي فـرض عـلـى قـطـر خـلال يـونـيـو من الـعـام 2017، لـتـسـجـل وفـق آخـر الأرقـام المـتـوفـرة للشرق زيـــادة فـي عـدد المـصـانـع الـتـي دخـلـت طور الإنـتـاج خـلال الفترة المـشـار إليها بنحو 78 % ، ليقفز إجمالي عـدد المصانع القطرية حاليا نحو 812 مصنعا . وتكشف نسب نمو عـدد المصانع فـي الـدولـة حـرص مـخـتـلـف الأطـــــراف سـواء كـانـت حكومية مهتمة بالقطاع الصناعي او مستثمرين خـــواص عـلـى تنمية هـذا الـقـطـاع وإرسـاء نسيج لـلـصـنـاعـات الـتـحـويـلـيـة فـــي الـدولـة قــــــادرة على الاستجابة لحاجيات السوق الوطني و تقديم قيمة مضافة نوعية لتركيب الناتج المحلي الإجمالي. وأكـد مــســتــثــمــرون فـي الـقـطـاع لـلـشـرق الـتـحـول النوعي الـذي شهده القطاع الصناعي فـي الدولة خـلال الـفـتـرة الـقـلـيـلـة المـاضـيـة، وارتـفـاع حجم الاستثمارات في الصناعة ، نتيجة الدعم الكبير الــــذي حـظـي بـه مـن قـبـل الـحـكـومـة والـــــذي تـقـاطـع مـع رغـبـة الـقـطـاع الـخـاص فـي تـنـويـع الـنـشـاط الاقـتـصـادي وتـوجـيـه جـزء مـن استثماراتهم إلى الـصـنـاعـات التحويلية الـتـي تعتبر نسبيا أعلى مـخـاطـرة مـقـارنـة بـالـقـطـاع الـعـقـاري أو الأسـهـم لافـتـين إلـى ضـرورة تـجـاوز بـعـض الـعـوائـق على غـرار بعض الإجـراءات المتعلقة بالبيئة و توريد بعض المنتجات ، وربـط المـصـانـع بصفة مباشرة بالكهرباء والتي تحد وفق آرائهم من تطور القطاع وتقلل من مساهمته في الاقتصاد . و فـي هـذا السياق، أكـد المستثمر أحمد بـن خليفة الـعـسـيـري، صـاحـب مـصـنـع، فـي مـجـال تـشـكـيـل المــــــعــــــادن عـلـى أهـمـيـة الاســـتـــثـــمـــار فــــي الـقـطـاع الـصـنـاعـي الــــــذي يــحــظــى بـاهـتـمـام ودعــــــم كـبـيـر مـن قـبـل أعـلـى الـسُـلـطـات فـي الـدولـة قـائـلا :« إن الإجــــــراءات الـتـي تـتـخـذهـا الــجـهــات الـعـلـيـا لـدعـم القطاع الصناعي لا نجد لها تفعيلا عند وصولها للقاعدة إلا في حالات نادرة .» وقـال العسيري نحن على سبيل المثال نواجه في مصنعنا إشـكـالـيـات مـع الـجـهـات المعنية بالشأن البيئي ، حيث تطلب اجراءات تعجيزية ، تؤدي إلى تأخر الانتاج وما يعنيه من ارتفاع في التكاليف و بالتالي التقليل من القدرات التنافسية للمصانع القطرية. ولـفـت الـعـسـيـري إلـى أن بـعـض الــــدول عـلـى غــرار الهند تدعم صناعتها بنحو 10 % و ألمانيا كذلك بنسبة تصل 100 % لتسهيل وصـول منتجاتها لـلأسـواق الـعـالمـيـة ، داعـيـا إلـى اتـخـاذ اجـراءات عملية تـخـدم الـقـطـاع ولا تـكـون عقيمة بـلا فائدة تخدم الصناعة الوطنية و ترسي نسيجا وطنيا متكاملا في هذا المجال. وشـدد العسيري التأكيد على ضرورة ان تلعب اللجان المهتمة بالقطاع بدور ايجابي في تنمية القطاع ، فالمرحلة في حاجة إلى إجراءات مفيدة وعقلانية و سريعة، وفق رأيه. على صعيد آخـر قـال العسيري إن بعض الجهات المتعاملة مع المصنعين في الـدولـة تقوم بـدور جد مساعد لتطوير القطاع على غرار بنك قطر للتنمية. بـدوره قـال المـسـتـثـمـر هـاشـم الـعـوضـي صـاحـب مصنع قطر للألياف المعدنية ، إن الـوقـت الحالي وبعد الحصار الذي فرض على قطر، لاحظ توجها كـبـيـرا مـن المـسـتـثـمـريـن تـجـاه قـطـاع الـصـنـاعـات التحويلية بهدف الاستجابة للأولويات الوطنية فـــي هــــذا المـجـال، و تـحـقـيـق الاكـتـفـاء الـذاتـي من المنتجات الصناعية التي تحتاجها الدولة ، قائلا :« الحكومة داعمة لهذا الخط سواء من خلال الدعم المادي أو تبسيط الإجراءات الإدارية.« وحـول الـتـحـديـات الـتـي تـواجـه المـصـانـع اشـار الـعـوضـي إلـى وجــود نـقـص فـي المــواد الـخـام وعـدم اسـتـعـداد المـــوانـــئ لاسـتـقـبـال بـعـض المـواد الخام مثال الجابرو من حجم كبير ، وعدم وجود المــخــتــبــرات الـنـوعـيـة الـتـي تـعـطـي شـهـادة جـودة المنتج ، حيث تضطر المصانع للذهاب للمختبرات خـارج البلاد مما يعني زيـادة في التكلفة والمـدة ، بالإضافة إلى كثرة الشهادات المطلوبة في إدخال المـواد ومـا يـقـتـضـيـه مـن تـصـريـح الـبـيـئـة عـلـى إدخـال كـل شـحـنـة، مـقـتـرحـا فـي هـذا المـجـال منح المصانع تصريحا لمدة ثلاثة أشهر إلى ستة أشهر ويجدد. ودعا العوضي إلى تسهيل الحصول على تأشيرات لكفاءات من جنسيات معينة. إلى ذلك قال المستثمر جاسم المحاسنة إن القطاع الصناعي في الدولة سيكون في السنوات القليلة الـقـادمـة الـقـاطـرة الـتـي تـقـود الاقـتـصـاد و منصة التنويع الرئيسية فـي ظـل الإقـبـال الكبير مـن قبل الـقـطـاع الـخـاص فـي الـــــدول عـلـى الاسـتـثـمـار فيه بمختلف مجالاته. وشدد المحاسنة على سهولة المعاملات التي لمسها لدى انجاز مصنعه في المنطقة اللوجستية بالوكرة مـن قـبـل إدارة شـركـة مـنـاطـق و مـن قـبـل الـبـلـديـة ، لافـتـا فـي هـذا الـسـيـاق إلـى صـعـوبـة ربـط المصنع بالكهرباء ، حيث تطلب الأمر انجاز محطة كهرباء للمصنع على نفقته الخاصة بقيمة تتراوح بين 1.5 و 2 مليون ريال لربطها بالمحطة الرئيسية ، داعيا شركة »كهرماء« إلى ربط المصانع بصفة مباشرة مع المحطة الأم . وقـال المـحـاسـنـة إن عـديـد المـسـتـثـمـريـن فـي هـذه المنطقة يواجهون صعوبة الربط المباشر لارتفاع تكاليفه .

¶ احد المصانع القطرية

¶ أحمد العسيري

¶ الاطلاع على سير العمل داخل مصنع محلي

¶ جاسم المحاسنة

¶ هاشم العوضي

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.