رضوض الفم و الألأسنان

Al-Sharq Health and Society - - متابعات -

قبل نتابع شرح أنواع الرضوض و كيف يجب على الأهل و الأصدقاء التعامل معها لا بد من التأكيد على ضرورة مراجعة الطبيب المختص بأسرع وقت ممكن لعلاج الإصابة و للتأكد من عدم وجود إصابات أخرى غير مرئية في الوجه. قـد يـكـون الـرض خفيفاً و لا يسبب أي عـرض ملحوظ, و فـي بعض الحالات قد تسبب وذمة خفيفة في النسج حول السنية مما ينتج عنه ألم في السن عند المضغ عليه و يشعر المريض أحياناً أن سنه أطول من الطبيعي بسبب دفع الوذمة للسن نحو الخارج. و هذه الحالات عـادةً لا تحتاج إلـى أي تداخل يذكر أو بعض المسكنات فقط. و لكن في بعض الـحـالات التي تسبب إزعـاجـاً مستمراً للمريض, قد يقوم الطبيب بالتخفيف من ارتفاع السن قليلاً. من الـوارد أيضاً أن يسبب الـرض أذيـة على نسج السن تـتـراوح بين من المهم التأكيد على أنه لا يتم رد السن المخلوع إذا كان سناً لبنياً (مؤقت) لئلا يعيق بزوغ السن الدائم تحته أو يرض برعمه. قد لا تكون الأذية الناتجة عن الرض في الأسنان فقط, بل قد توج في النسج الرخوة للشفتين و الخد و الذقن و اللسان. بعض هذه الأذيـــات لا يحتاج إلـى معالجة أو قـد يحتاج إلـى ضـمـاد فقط أو قد نضطر لخياطة الجرح و إعـادة الشكل التجميلي و الوظيفي للمنطقة. و ما يميز الجروح في منطقة الوجه هو النزف الغزير الذي قد يثير هلع المريض. مـا يـجـب الـتـأكـيـد عليه هـو أن جميع الـرضـوض الـتـي تـحـدث في منطقة الوجه يجب ألا تمر دون التأكد من سلامة البنى العظمية القريبة و أحـيـانـاً البعيدة عـن منطقة الإصــابــة. و يـقـوم الطبيب بالفحص السريري و أحياناً فحص شعاعي لتقيم وضع العظام.

الرض على الذقن:

ً عادةً ما تحدث إصابات الذقن نتيجة لسقوط الشخص على ذقنه (كـالأطـفـال عند تعلم المـشـي) أو بسبب بعض الـريـاضـات العنيفة (لكمة على الوجه). و لـكـن لــهــذه المـنـطـقـة أهـمـيـة خـاصـة, فـفـي حــــالات كـثـيـر لا تـبـدو الإصابة خطيرة للوهلة الأولى (مجرد خدش أو جرح صغير) لكن اتـجـاه الصدمة قـد يسبب للمريض كسر فـي منطقة مفصل الفك السفلي أمـام الأذن, أو نـزف داخـل هـذه المفصل. و عـدم تشخيص هذه الإصابة قد يسبب مشاكل خطيرة تصل أحيانا إلى التصاق المفصل و انعدام قدرة المريض على فتح فمه. لذلك يتوجب فحص المريض لدى الطبيب للتأكد من سلامة المفصل.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.