دراسة كندية: الحليب قليل الدسم أكثر صحة للألأطفال

Al-Sharq Health and Society - - متابعات - إسراء حسين

الأطفال الذين يشربون الحليب القليل الدسم ينمون بصورة أكبر ممن يشربون الحليب الكامل الدسم. بينت دراسة كندية أن استهلاك الحليب كامل الدسم مرتبط بهزال في مرحلة الطفولة المبكرة. وبينت الدراسة أن تناول الأطفال في السنوات المبكرة من حياتهم للحليب القليل الدسم يكون أكثر صحة وفائدة لأجسامهم. وأن الأطفال الذين يتناولون الحليب الكامل الدسم تكون أجسامهم أصغر حجما من الذين شربوا الحليب قليل الدسم وفقا لدراسة توصل إليها باحثون في تورنتو في كندا. مؤلف الـدراسـة الدكتور جوناثان مـاجـوايـر. وهـو طبيب أطـفـال فـي مستشفى سانت مايكل في تورنتو في كندا بين أن النتائج الجديدة التي توصل إليها الباحثون والتي نشرت مؤخرا في المجلة الأمريكية للتغذية تشير إلى أن تنوع مصادر الدهون لجسم الأطفال والحصول عليها من أغذية معينة خاصة في السنوات الثلاث الأولى من عمر الطفل أفضل من الحصول عليها من مصدر واحد وهو الحليب الكامل الدسم وأن تناول الأطفال للحليب كامل الدسم أدى إلى حصول أجسامهم على الدهون من مصدر واحد فقط مما انعكس بالنتيجة على أجسامهم قياسا بأطفال تناولوا الحليب القليل الدسم وحصلوا على الـدهـون مـن مـصـادر مختلفة. ووفـقـا لـهـذه النتائج فـإن وزارة الصحة الكندية والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أوعزت إلى أهمية أن يتناول الأطفال كوبين من الحليب يوميا قليل الدسم مع وجبات غذائية مختلفة تمكن أجسام الأطـفـال من الحصول على الدهون والفيتامينات من مصادر متنوعة. وكانت الدراسة قد أجريت على 2745 طفلا كان معدل أعمارهم ثلاث سنوات تم فيها قياسات أوزانهم ومتابعة أنواع الأغذية والحليب الذي كانوا يتناولونه وجاءت النتائج أن الأطفال الذين كانوا يشربون الحليب الدسم كانت كتلة أجسامهم أقل بنسبة %0.72 من الذين شربوا الحليب القليل الدسم.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.