ازالة شعر الأنف يؤدي إلى التهابات تسبب الموت

Al-Sharq Health and Society - - متابعات -

تـسـبـب شـعـيـرات الأنــــف حـين تــطــول لـتـظـهـر من فتحتي الأنف مصدر ازعاج لكثير من الأشخاص، لكن الأطباء يحذرون من أن نتفها أو المبالغة في قصها يشكل خطرًا على الحياة. فـي هـذا الـسـيـاق يـؤكـد إيـريـش فـويـغـت، طبيب الأنـف والأذن والـحـنـجـرة مــن جـامـعـة نـيـويـورك الأمريكية، أنه من الضروري ترك هذه العادة. ونـقـلـت مـجـلـة "فـوكـوس" الألمـانـيـة عـن الـطـبـيـب الأمـريـكـي قـولـه إن شـعـيـرات الأنـف تنقي الـهـواء الـذي نتنفسه، مـا يبعد الكثير مـن الشوائب عن الرئة والمجاري التنفسية. لـكـن الأمـر لا يـتـوقـف عـلـى ذلـك فـقـط، فـفـي المـكـان الـذي تنمو فيه الشعيرات داخـل تجويف الأنـف، تتكاثر البكتيريا أيـضًـا. وحـين يـقـوم الشخص بـنـتـف شـعـيـرات الأنــــف أو قـصـهـا، تـنـشـأ أمـاكـن مفتوحة صغيرة، ما يمكن الطفيليات من الدخول إلى المكان. وينتمي الأنف إلى ما يُسمى بـ"مثلث الخطر في الوجه"، والأوردة التي تمر فيه، تكون على اتصال مباشر بـالـدمـاغ. وإذا مـا وصلت هـذه البكتيريا إلـى داخـل هـذه الأوردة، فإنها يمكن أن تتسبب بـالـتـهـابـات خـطـيـرة لـلـغـايـة، مـثـل "خـراج الـدمـاغ والتهاب السحايا"، كما يقول فويغت، الذي يحذر مـن أن مـثـل هـذه الالـتـهـابـات يـمـكـن أن تتسبب بموت الشخص. وبالتالي ينصح الطبيب الأمريكي بـأن العناية بـجـمـالـيـة الأنـف تـعـنـي تـقـصـيـر الـشـعـر داخـلـه، وليس نتفه أو قصه كثيرًا.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.