العربية العقول المهاجرة

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - حـوار - الهاجري حسين بن فالح

العربية العقول آلاف أوطــــانــــهــــا هـــــجـــــرت الخارج، إلى واتجهت مـــن يــــــــزيــــــــد ومـــــــــــــا والـــحـــســـرة الألــــــــم هـــؤلاء قـــلـــوب فـــي أن المـــــهـــــاجـــــريـــــن تـبـتـسـم لــــم الـــحـــيـــاة آفاق لهم تفتح ولـم المهجر، دول في إلا لهم وأنهم هناك، إلا الوجود وإثبات والعلم الحياة ولو أمامهم، يفتح واحدا عربيا بابا يجدوا لم

هاجروا. ما وجدوه أينما الحياة واقــع مـع تتأقلم البشر طبيعة لكل ولـهـفـة شــوقــا يـحـنـون ولـكـنـهـم كــانــت، أوطانهم في عاشوها التي الحياة تفاصيل إذا خاصة مجتمعاتهم، في عليها ونـشـأوا بزيارة قام أحدكم أن ولو عربيا، المهاجر كان إليها، هاجر التي الدول إحدى في عربي أي من هو منزله في به يحيط ما معظم أن لوجد أن وحــاول هـاجـر فقد العربية، حياته واقــع

العربية. حياته ملامح معه يهجّر وبحسب الغالب، في العربية العقول وجهة إن وأمـريـكـا وبـريـطـانـيـا فـرنـسـا الإحـصـائـيـات، نسبة أن الـــدراســـات بـعـض وتــؤكــد وكــنــدا، التي الـدول في بقوا العرب الطلبة من كبيرة أوطانهم! إلى يعودوا فلم فيها، للتعلم ذهبوا الـغـرب جـامـعـات فــي الــدارســين نـصـف وأن إلـى بـالـرجـوع الـتـفـكـيـر دون هـنـاك، يستقر من المــهــاجــرة الـعـقـول ثـلـث أن كـمـا الــوطــن، الخارج في استقرت والتي الثالث العالم دول

العربية! الدول من جاءت العربية الــدول منها تعاني لا المعضلة هـذه من المـعـانـاة أشــد تـعـانـي دول فـهـنـاك فـقـط، رأسـهـا وعـلـى أيـضـا، أبـنـائـهـا عـقـول هـجـرة الأســبــاب دراســــة عـلـى تـعـكـف الــتــي الــصــين ولـلأسـف مـنـهـا، والــحــد عـلاجـهـا ومــحــاولــة أن حـاولـت واحـــدة عـربـيـة دولــة أن أسـمـع لـم يتيمة، محاولة هـنـاك كـانـت وإن ذلــك، تفعل وهـي والاســتــبــشــار، لـلـتـفـاؤل تــدعــو لـكـنـهـا خلال من قطر، في التعليمية المدينة محاولة مؤتمر فـي المـهـاجـرة الـعـربـيـة الأدمـغـة جـمـع أبريل في منه الأول المؤتمر عقد تم سنوي، في الــدوحــة، فــي التعليمية بـالمـديـنـة 2006 لهذه العلمي الإنتاج وتوظيف لتوطين محاولة

الأدمغة. دولة هناك أن الأيـام قـادم في أقـرأ أن أتمنى للعقول المـفـضـلـة الـوجـهـة أصـبـحـت عـربـيـة

عربية. غير أم عربية أكانت سواء المهاجرة

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.