التجريدية التعبيرية والسياسة

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - تشكيل -

دهام فرج

$ ميزان يكتمل لا لـــــلـــــدول الـــــــقـــــــوة الـــــــــعـــــــــظـــــــــمـــــــــى إحــــكــــام دون مـشـروعـهـا الـثـقـافـي. ذلـك عـنـد قوة هو حيث من السلطوي مقامها إلى ينظر

والتغير. الانتشار سعة لديها الدور هذا الأمريكية المتحدة الولايات لعبت لقد الباردة. الحرب خلال السوفييتي الاتحد ضد والمـراكـز الفنون وأصبحت والعلن. السر فـي بـالمـال مــدعــومــة لـلـسـيـاسـة. رديـفـة الـثـقـافـيـة

الثقافية. المفاهيم لترويج قطبي بين حينة في المحتدم الصراع أن غير طبيعة حـدد الـغـربـي و الـشـرقـي المعسكرين دعــايــة كـسـلاح الـفـن بـاسـتـخـدام الــــصــــراع، كوسيلة أمريكا قبل من المهجر فناني باحتواء أرشيل جونليف، أوليفي، جورج أمثال للدعاية لـرسـم الـفـن لــحــريــة نـــافـــذة وفـتـح جـورجـي. بتبني الاشـتـراكـيـة لـلأفـكـار المناهض الـدور جـاءت والـتـي الأوروبـيـة، التجريدية التعبيرية ومـاحـظـيـت أمـريـكـا لـصـالـح الأمـــر نـهـايـة فـي الأمريكي الفن سهم مـن رفعت نتائج مـن بـه الكونجرس من تعالت التي الأصـوات أن غير أي الـفـن هـذا إرســــاء بـعـدم تـطـالـب الأمـريـكـي إلى يقود كونه الأمريكية الثقافة في التجريد

الرؤية. تفكيك التي الـخـطـوط إلـى يـنـظـر كـان آخـر بتفسير سـريـة. مـسـارات كـونـهـا زاويــــــة، مـن رســمــت الـبـاردة، الـحـرب سـمـات مـن كـانـت فـالمـخـاوف النواب اي معتبرين البرلمان. قبة إلـى انتقلت نـوع الـتـجـريـديـة الـتـعـبـيـريـة بـأن المـعـارضـين قانط الشعب إن آخـر: قول وفي التفاهة. من

قدره. عن راض غير وبشع ومحطم كأسلوب بالفن تتعلق مسألة تجاه بانفعال التي السرية الوكالة أدركــت منه يخشى فني يحبط قد مشروعها بأن الفني المشروع تدير الـفـنـانـين مـن الأوروبــــيــــة الـكـفـاءة لاسـتـثـمـار الـتـعـبـيـريـة الأعـمـال تـسـريـب عـلـى فـأقـدمـت الدولية: المحافل إلى بحوزتها التي التجريدية الأمريكية بالنتائج للتعريف فنيسيا.. باريس، يكون لن هذا من شيئا لأن الفني، الوسط في

الديمقراطي. للتصويت عرض إذا ومن يـراد ومحتواه، ظاهره في الأسلوب هـذا الاشتراكية الفنية الـواقـعـيـة مناهضة خـلالـه وصناعة السوفييتي الاتـحـاد يـديـرهـا الـتـي

أمريكا. في الفنية للثقافة جديدة حياة دورة

قطري تشكيلي فنان •

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.