والمرئي الرائي علام%ا في

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - حوار -

j إلا الــــعــــالــــم مـــــــا» « كـبـيـر مـــســـرح لا قديمة مقولة مـنـهـا. ضـــــرر نقول أن أما الـعـالـم بـأن مـسـرح كـلـه في المتفرج بـوجـود يرتبط أقـوى تعبير فهو

العالم. هذا يحدد شـيء مـتـفـرجـين الــنــاس كـون والـواقـع التي الأحـداث إلـى تنظر التي الأنـا بين العلاقة حقيقة تقدير إليها مضافا حولنا، من تجري مشاعة بـاتـت والـتـي الـنـتـائـج وفــــرز الأشـيـاء الـفـضـائـيـة. الـقـنـوات مـن مـصـادرهـا بـتـعـدد بـالـسـاسـة تـرتـبـط الـــتـــي المـــوجـــهـــات بـمـعـنـى والاقتصادي الاجتماعي والتفاعل والسياسة مرتبطة مـجـالات أي والـثـقـافـي. والـريـاضـي

. بالإعلام مدار على الجميع تأسر التي الضوئية فالحزم ذاته في المتفرج أن غير المتلقي. غايتها اليوم ذلك عـن تبحث الصناعة هـذه أحـد. يعرفه لا إليه ينظر التلفاز. جهاز أمام الحاضر الغائب الجدير بالشخص وحينا هينا. طوعا كونه

بالثقة. والــرائــي الـخـبـر صـانـع المــرئــي الـطـرفـين فـكـلا لا بـأن المـتـفـرج الـحـركـة. صـفـة لـهـمـا المـتـفـرج يصبح وأن المـوجـهـات تـلـك لإغــــــراء يـخـضـع

ذاته. على قيما حكماً الفضائيات عالم من عليه تطل التي فالحقائق كثير الـتـفـاعـلـيـة والـبـرامـج المـيـديـا ومـجـالات ونـاقـل فـالمـعـد المـوضـوعـيـة. مــن يـخـلـو مـنـهـا حالة إحـيـاء فـي يشتركون والمـصـدر، الـحـدث بأسلوب جـديـدة وقـائـع لصناعة استثنائية

التقديم. عند متباين وبتقدير السهل مـن أصبح لقد يعرض مــا أو الـسـطـور بــين مــا قــــراءة الــنــاس الـبـرامـج مــــن الـرؤيـة مـــحـــفـــزات مــــن عـلـيـهـم بضاعة بتسويق تـكـون مـا الأشـبـه الـحـواريـة والمتوقع والطلب، الـعـرض صفة فيها تتوافر سلفا المـعـدة الـرسـالـة فـي المـشـاهـد انـغـمـاس

واحد. اتجاه في للتفكير تدفعه النفسية الشفرة فك أجدنا إذا إننا باختصار استمالة عن والإحجام والبصرية، والعاطفية نستطيع فإننا إلينا، المعدة الغايات عن وعينا بـعـدم الـــهـــدف نـعـرف إنـنـا نـقـول أن عــنــدهــا فالخيار المرئية، الصور مؤثرات وراء الانزلاق

للاختيار. رهن

قطري تشكيلي فنان •

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.