والتخلف العقل بين الصراع

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - سرحم -

والظلمة النور صراع عـلاقـات الــــدويــــرى طـــــارق المـــخـــرج يـنـسـخ المـبـتـكـر المـسـرحـي المــنــظــر بـــين مـتـنـاغـمـة حـديـدي مـعـدنـي عـالـم وهـو جـابـر لمـحـمـد قـاعـة حـيـث بـالـقـسـوة، الـبـلـدة يـصـف سلم خلفها يظهر التي الرمادية المحكمة لـسـاحـة تـتـحـول وهـي صـاعـد حــــديــــدى الـدوار الـقـرص تـسـتـخـدم كـمـا لـلـمـديـنـة، وتـصـنـع الـدرامـيـة، المـواجـهـات لـصـنـاعـة قدمها الـدرامـيـة للشخوص فيلمية مــادة سينمائية، بحساسية الـوشـاحـي عـمـرو الـتـمـثـيـل لمـشـهـد تــــــكــــــرارا كــــانـــت لـكـنـهـا روعة وتأتي الأحـيـان، معظم في الواقعي لاستكمال كـروان تـامـر موسيقى وجـمـال رصـد فـي والـدرامـيـة الـجـمـالـيـة المـعـزوفـة محامي بـين الـحـاد الفكري الـصـراع حالة السيد وبـين الفكر، بحرية المـؤمـن الـدفـاع المـنـحـاز وهـــــو الادعــــــــــاء، مـمـثـل الـــفـــاضـــل في جــاء مـا يخالف أن يجب لا العلم لأن هو أبـي عـن ورثـتـه مـا" المـقـدس: الـكـتـاب الحرفي التفسير هو هذا وكفاية"، لى خير العقل أهــل يـؤمـن بينما المـقـدس، للكتاب ولابـد الـكـفـايـة، فيه المـاضـي كـل ليس بـأن ويفسر ويـعـارض ويفكر يعمل أن للعقل والمختلف، الـجـديـد عـن للبحث ويجتهد التي الشريف لأبوبكر المسرحية الإضـاءة حققت الإظلام، ثم الأبيض اللون تستخدم المـلـون غـيـر الـعـالـم لـهـذا الـنـفـسـي الـتـأثـيـر الأبيض بين صـراع في أفكاره تأتي الـذي يحملها التي المعرفة بين صراع والأسود، وفـتـاوى الـنـور، مـن هـالـة فـتـعـطـي الـعـقـل العقل وتسجن التفكير تقيد ومرجعيات عندما ولهذا والتخلف، الإظـلام غرفة في حكم على المتهم ويحصل الأستاذ ينتصر صارم توازن في حبس دون بغرامة مخفف يـمـوت تـعـاقـب، ولا تـديـن الـتـي لـلـعـدالـة والصدمة، الانـفـعـال مـن الفاضل الأسـتـاذ قد كان وأفكار خطب للموت معه ويذهب الرئاسية، الانتخابات في لترشحه أعدها للحزن الأستاذ يدفع المعنوي الموت وهذا لكن المعارض، الصحافي فيهاجمه عليه، خصمه جهد يحترم لأنـه يـحـزن الأسـتـاذ إلـى الـنـظـر فـي حـقـه ويــحــتــرم الإنـسـانـي طارق للمخرج تحية مدى. لأبعد السماء خـوف وبـلا دائـمـا يـذهـب الـذي الـدويـري الأفـكـار لـعـالـم المـسـرحـيـة عـروضـه كـل فـي وتحية الجميل، الإبـداع وعناصر اللامعة المـسـرح عـام مـديـر الـدهـبـي خـالـد لـلـفـنـان هذا يظهر أن أجل من ناضل الذي القومي من حصده ما فاستحق النور إلى العرض

” جدارة. عن جوائز الدرامي التقليد يخالف بل جديد، إضافة حقه مـن لـيـس المـعـد بـأن عـلـيـه المـتـعـارف وإن الأصلي، للنص وأحداث حوار إضافة ما وفـق الـنـص مــن الــحــذف حـقـه مــن كـان في الدرامية ورؤيـتـه تفسيره مع يتوافق

العرض.. محاصر نص لــــورانــــس جـــــيـــــروم كـتـبـهـا المـسـرحـيـة الـنـص وظـــــل ١٩٥٥ عـــــام لــــي وروبـــــــــرت الـحـالـة إثـــــر ســــنــــوات لـعـدة مـحـاصـرا التي المـكـارثـيـة لـنـيـران المـرعـبـة العقلية كانت حـيـث أمـريـكـا، فـي الـبـشـر أخـافـت الاعـتـقـاد حـريـة فـي لـلـتـفـتـيـش لـجـنـة العشرين. القرن خمسينيات في نشطت حقيقية حادثة عن مأخوذة والمسرحية الأنواع" أصل" كتاب من فصلا قرأ لمدرس وإحالته فصله فتم تلاميذه، على لدارون ديـتـون بـلـدة شـهـدت وقـد لـلـمـحـاكـمـة، الواقعة هـذه ةالأميركي تنيسي بـولايـة يـبـين المـسـرحـيـة ومـجـمـل ،١٩٢٥ عـــــام لـلـتـفـسـيـرات الـسـيـاسـة إخـضـاع كـارثـة العلم إخضاع وكارثة الدينية، الفقهية سلطة على القائمة بالرجعية وتقييده في تـــــؤدي ومـتـجـذرة مـتـحـكـمـة ديـنـيـة الـنـقـد عـــن الــعــقــل لــتــوقـف الأمــــر نــهــايــة الأسـتـاذ ويـشـيـر والإبـــــــــداع.. والـتـفـكـيـر الحقيقية الواقعة في به التنكيل تم الذي في عـنـهـا المـنـقـولـة المـسـرحـيـة والـرؤيـة خلط" عنه المعد والنص الأصلي النص والمـعـرفـة"، والـعـلـم بـالـسـيـاسـة الـديـن مـنـهـا تـعـانـي كـبـيـرة إشـكـالـيـة وهــــــي وقـد ســنــوات مـنـذ الـعـربـيـة المـجـتـمـعـات قبل الأخـيـرة الأعـوام فـي حـدتـهـا زادت العربي الربيع بثورات يسمى ما وبعد لمرجعيات تنتمي بحكومات أتـت التي معروف الدويري طارق والمخرج دينية، قيمة لإعلاء الشديد الفكري تحيزه عنه المبدع العاقل بالإنسان والارتفاع العقل وخـدمـة الأرض لإعـمـار الـسـاعـي المـفـكـر إلى والمعرفة والعلم بالبناء الإنسانية الله لأن الأرض مـخـلـوقـات كـل فـوق مـا ولهذا التفكير، على القدرة وحده منحه الـقـوى الـثـري الــــعـرض هـــــذا يـسـتـعـيـد وأدواتــــه مـفـرداتـه بـكـافـة المـمـتـع المـحـكـم المـصـري لـلـمـسـرح الــشــمــوخ المـسـرحـيـة الأخـيـرة الـسـنـوات فـي افـتـقـدنـاه الـذي والتجريب والتخريب التخريف بفعل هم أجـيـال عـلـيـه تـربـت الـــذي الـغـامـض الـدولـي الـقـاهـرة مـهـرجـان دورات نـتـاج

التجريبي. للمسرح في شارك الذيالمحاكمة"" عرض إلى نصل فـؤاد وأحـمـد عـبـدالـغـفـور أشـرف بطولته الـراهـب، وعـمـاد الـدويـري، طــــارق سـلـيـم، وعاصم شوشة، وحـمـادة فكري، وسامح خـلـف، وعـادل طـلـبـة، ومـصـطـفـي رأفـت، حركي تصميم كـروان، تـامـر ومـوسـيـقـى إضـاءة جـابـر، محمد ديـكـور حـجـاب، ريـم وقد عناني، ساره ملابس الشريف بكر أبو أمانة للمسرحية إعـــداده فـي المـخـرج قـدم ميراث" نص في جاء بما الالتزام في كبيرة اللفظية الإضافات بعض باستثناء الريح" أشخاص على للإسقاط العرض نهاية في ومـقـصـود الــــواقــــع فـي مـعـاشـة وأحــــــــداث قيمة من يخصم مما بذاتها، لها الإشـارة بالأصابع الإشارة عبر الإخراجي التفسير من له محل لا إشباع وهو بعينها لأسماء

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.