سورية؟ في مستقلة سينما توجد هل

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - سـينما -

متخصصة بوك الفيس على صفحة

قصيرة.. سورية أفلام بعرض بشكل حـديـثـه لـهـجـة عــمــرو ويـرفـع مـــشـــروع عـــــن حـــديـــثــه ضـــمـــن لافــــــت أطلقته الـــذي الـشـابـة السينما دعـم بـغـيـة لـلـسـيـنـمـا الـــعـــامـــة المـــؤســـســـة الطاقة هذه وتأطير ورعاية احتواء)( توجيهها إلى تحتاج التي الشبابية أفضل النتائج لتكون صحيح بشكل ولكنّ جيدة الفكرة عام بشكل» :قائلا لا أنّـهـم يـبـدو كـارثـة.. كـان التطبيق أطلقوا لمـاذا أحـد، مـسـاعـدة يـريـدون بـه.. يـؤمـنـون لا وهـم كـهـذا مـشـروعـا فالكل أسرار، عن نتحدث لا هنا نحن وهي الحقيقية المشكلة ويعرف يعي من الأفـلام بـهـذه قـامـت المـؤسـسـة أن جيدة، أفـلام لصنع وليس المـال أجـل ويختتم ،« الأفلام لهذه بحاجة ليسوا نعمل الآن» : بالقول علي حاتم عمرو السينما تجمع إحياء نعيد أن على ووفــــاء نــــــوار لــــــروح وفـــــاء الـــجـــديـــدة بالتشبيك بالسينما، وشغفنا لحبنا تـراكـم هـــنـــاك أخــــــــرى.. مـشـاريـع مـع بشكل تـوجّـه أن يجب كبيرة وطـاقـة

x «صحيح بعد تـوفـي وعـنـدمـا المـــــــرض.. بـذلـك لافـت بـشـكـل بـهـا أسـهـم أفــــلام ثـلاثـة الـذئـب، عـين المــــــوت، رائــــحــــة( وهــــــي: المـشـروع، تـوقـف الـعـاطـفـة) وحـوش وروحـا كبيرة طـاقـة يملك نـوار كـان

.« المرض رغم مبدعا كان خلاّقة.. الفيلم « ٢٠١١ - الـعـاطـفـة وحـــــوش» بـمـهـرجـان شـــــارك لـلـتـجـمّـع الأخـــيـــر مأخوذًا وكان الدولي البيضاء الـدار ،« ديـركـي لقمان» للشاعر ديـوان عـن إلى المشروع تحول الفيلم هذا وبعد علي، حاتم عمرو لمؤسسه «الجديدة حيث تـفـاؤلا الأكـثـر بأنه يبدو الــذي جـهـات إلـــــى بـحـاجـة لـسـنـا» :يـقـول هذا بتأسيس قمنا عامة، ولا خاصة وقـيـود شــــروط مـن لـنـهـرب الـتـجـمـع المشروع بهذا آمن وقد الشركات، تلك من حقيقي سينمائي همّ لديه من كل عمرو يضيف ،« مادي مقابل أي دون كان زيـدان أيـمـن نـوار» : كبير بـأسـى فكان المشروع بهذا آمنوا الذين أحد مـريـضـا كـان ولـكـنّـه المـؤسـسـين مـن

محمد.. وأسامة أميرالاي قـامـت رعـايـة، أي دون ومـن الآن، الـتـكـتّـلات أو المـشـاريـع مـن الــعــديــد تعتمد أفـــلام لـصـنـاعـة السينمائية الـعـمـيـقـة الـفـكـرة عـلـى الأســــــاس فـي

البسيط.. والإنتاج ورشـة» مــشــروع عــن الـحـديـث فـبـعـد ياغي علي - سينمائية خبرات تبادل » صـفـيـة سـيـمـون - فـقـيـر فـيـلـم«و » ،«الخوص قتيبة - درويشة سينما«و السينما تــجــمّــع» إلـى الـيـوم نـصـل

الحاج أحمد – دمشق z الـسـيـنـمـا عــــن لــحــديــثـنــا اسـتـكـمـالا هـي وهـــــــل ســــــوريــــــا، فــــــي المـــســـتـــقـــلـــة بالفعل؟ الـواقـع أرض على مـوجـودة والمـصـاعـب الـكـثـيـرة الـعـقـبـات فـرغـم تعانيها الـتـي الـحـقـيـقـيـة والمــشــاكــل ككل، والحياة محدد بشكل السينما بأنه حاليا عنه يقال ما أقـل بلد في صناعي بقلب يحيا سـريـريـا.. ميت شباب من النابعة الطاقة بتلك يعمل الاسـتـثـمـار، إعـادة يـحـاول مـحـبـط تفرّقوا هؤلاء أن يبدو ذاته، استثمار جـديـد.. مـن يـتـفـرّقـوا ثـم لـيـجـتـمـعـوا حال لإعـادة ربما يائسة محاولة في ثـمـانـيـنـيـات فـي الـسـوريـة الـسـيـنـمـا روّاد عـمـل عـنـدمـا المـنـصـرم، الـقـرن المؤسسة رعاية وتحت معا السينما فيلم هـنـا ونـذكـر لـلـسـيـنـمـا الـعـامـة في الفارقة العلامة ،« المدينة أحـلام» من وكـان الـسـوريـة، السينما تـاريـخ مع بـالـتـعـاون ذكــــرى سـمـيـر تـألـيـف في وكـان ملص محمد الفيلم مخرج عمر مـن كـل حـيـنـهـا الإخــــــراج فــريــق

العاطفة وحوش فيلم من لقطة

علي حاتم عمرو

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.