مصر حارات عن صادق تعبير ربعينيات"ا في

العزيمة..

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - سـينما -

وحـين شــــديــــدة، مـالـيـة خـسـائـر الـشـركـة يطرد عودته بعد ذلك باشا نزيه يكتشف

البيت. من المستهتر الابن الجزار فيها ويطمع فاطمة، محمد يتزوج ويـطـرد لمـحـمـد تـهـمـة فـيـلـفـق ،«الــــعــــتــــر» بين الـجـزار يكيد ثم الشركة، من بسببها الـطـلاق مـنـه تطلب الـتـي وزوجـتـه محمد أن ويـحـدث مـنـهـا، لـلـزواج هـو ويـتـقـدم مـن مـحـمـد بــــــــراءة بـاشـا نـزيـه يـكـتـشـف تـكـون حـيـنـهـا إلـيـه، نـسـبـت الـتـي الـتـهـمـة إلـى فـتـعـود بـالـحـقـيـقـة، عـلـمـت قـد فـاطـمـة

الجزار. من زواجها إتمام قبل محمد لـكـنـهـا بـسـيـطـة، الـفـيـلـم قـصـة تـكـون قـد ومـحـبـب مـثـيـر شـعـبـي إطـار فـي قُـدمـت كمال المخرج أن خصوصاً الجمهور، لدى الحياة وطبيعة الحارة بوصف بدأ سليم الألفة حيث فيها، الاجتماعية والعلاقات مصر، حارات بها عرفت التي والحميمية من اقترابه الفيلم نجاح على ساعد وقـد كما المصرية، للحارة اليومية الحياة واقع مادة يكتب مخرج أول كان سليم كمال أن من الـتـمـثـيـل فـي خـبـرتـه ومـكـنـتـه أفـلامـه، s بإتقان. وتحريكها الشخصيات انتقاء رشـدي) فـاطـمـة دورهـــــا مـثّـلـت( وفـاطـمـة مـحـمـداً لـكـن الـــــــــزواج، عـلـى فـيـتـعـاهـدان غير مالية ظروفاً يعاني التخرج حديث زكــي( بـاشـا نـزيـه مــع فـيـتـشـارك مـيـسـرة، وجدي)، أنور( عدلي صديقه والد رستم)، عبارة وهي بمجهوده، تجارية شركة في

والتصدير. للاستيراد مكتب عن لمحمد الـعـمـل تـاركًـا بــاشــا نــزيــه يـسـافـر ويـكـبـد المــــــال يـــبــدد الــــــذي عـدلـي، وابـنـه سليم كـمـال لـلـمـخـرج الـعـزيـمـة فيلم يـعـد المصرية، السينما كلاسيكيات روائـع من جورج العالمية السينما مـؤرخ ذكـره وقـد من أهميته وتـأتـي مـرات، ثـلاث سـادوول والمـضـمـون، الـشـكـل فـي وتـمـيـزه واقـعـيـتـه العالمية الـحـرب قـبـل مـا فـتـرة فـي خـاصـة ١٩٣٠ عـامـي بـين وتـحـديـداً الـثـانـيـة، مصاف في سـادوول وضعه وقـد ،١٩٤٠و العديد على وتفوق بل الفرنسية، الأفـلام ذلـك فـي الـكـبـيـر الـفـضـل ويـرجـع مـنـهـا، والمؤلف المخرج فهو سليم، كمال للمخرج نـفـذه وقـــــد والمـونـتـيـر، والـسـيـنـاريـسـت

عالية. بحرفية إخراجياً مـن الـعـزيـمـة قـصـة سـلـيـم كـمـال الـتـقـط التي المصرية الشعبية للبيئة قريب واقع وبطل العباسية، في نشأ فقد فيها، نشأ هو صدقي) حسين( أفندي محمد الفيلم وأمنية حارته، في المتعلم الوحيد الشاب محمد يكمل أن كـانـت الـحـارة حـلاق أبـيـه من يـخـرج مـوظـف أول ويـكـون دراسـتـه يبيع أن بعد الحلم يتحقق وفعلاً الحارة، الـدراسـة، ابـنـه ليكمل الـحـلاقـة محل الأب محمد بين الحب يجمع أن الأقـدار وتشاء

العزيمة فيلم بوستر

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.