الحقائق وتشويه تاريخية مغالطات

..«أمريكي قناص»

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - سـينما -

زوجته هو المذهولة أفعاله ردود نرى فجأة ثـم سبتمبر، ١١ أحـداث تـجـاه

العراق. على الحرب في نجده إلى إشـارة أي على يحتوي لا الفيلم جـورج الـسـابـق الأمـريـكـي الـرئـيـس الـراحـل الــعــراقــي الـرئـيـس أو بـوش، الـدمـار أسـلـحـة أو حـسـين، صـــــــدام الـحـرب أن إلـى يـشـيـر بـل الـــشـــامــل، مدروسة استجابة كانت العراق على مغالطة وهـنـا سبتمبر، ١١ لأحـداث وجود بسبب شنت فالحرب كبيرة، فـي شـامـل دمـــــــار لأســـلـــحـــة مـزعـوم الـقـنـاص أن كـذلـك ونــلاحــظ الـعـراق، أنـه وتـــــــكـــــــرارًا مــــــــــرارًا يـوضــــح كـايـل يشير مـمـا أسـرتـه، لـحـمـايـة يــحــارب دفاعًا كان العراق غزو أن إلى مجددًا الإرهـابـيـين ضـد ضـروريًـا وقـائـيًـا أي هناك يكن لـم أنـه رغـم العراقيين، صورة يشوه فيلم إنه بالفعل، تهديد والمـسـلـمـين خـاص بـشـكـل الـعـراقـيـين كـــأنـــهـــم ويــــــصــــــورهــــــم عـــــــــام بــــشــــكــــل

إرهابيون. توضح كلمة هناك الفيلم بـدايـة فـي إن كايل والـد فيقول الفيلم، سياسة الأغنام، البشر: من أنواع ثلاثة هناك وكــــلاب تـفـتـرسـهـا، الـتـي والـــــذئـــــاب ويـــوضـــح تـحـمـيـهـا، الـــتــــي الـــــراعـــــي أغـنـام، أي تـربـي لا الـعـائـلـة أن لابـنـه وهذا ذئبًا، أصبح إذا سيعاقبه وأنه وهــو الــــراعــــي، كــلــب كـايـل أن يـعـنـي يعملون صـالـحـون رجــــال وزمــــــلاؤه ويـشـيـر الإرهــــــابــــــيــــــين، قـنـص عـلـى العراقيين أن إلـى متكرر بشكل كايل الفيلم أن المفارقة ومن ،«متوحشون» من أكــاديــمــيــة، جـوائـز لـسـت مــرشــح واحتل فيلم، أحـسـن جـائـزة ضمنها ويعتقد التذاكر، شباك صدارة الفيلم كايل إظهار يحاول الفيلم أن كثيرون مـذكـراتـه فـي المـسـلـمـين وصـــف الـذي حسنة، بـصـورة «هـمـجـيـون» بـأنـهـم

الحرب. يمجد الفيلم وأن أن يــــلاحــــظ الـفـنـيـة الـــنـــاحـــيـــة ومــــــن مـديـنـة فـــي كـانـت الــتــصــويــر أمـــاكـــن بالنقوش مزينة فالبيوت مغربية، غير وذلك الفاسي، والحجر المغربية الإشـارة تـجـدر الـعـراق. فــي مــوجــود معنية أمريكية عربية منظمة أن إلى فيلم مخرج طالبت المدنية بالحقوق إيستوود كلينت «سنايبر أمريكان» لغة يستنكرا أن كوبر برادلي والممثل الأمـريـكـيـين ضـد المـوجـهـة الـكـراهـيـة عرض بعد وذلـك والمسلمين، الـعـرب

 الفيلم. مـحـاربـة المـهـيـمـنـة، هـي الأمـريـكـيـة

منه. العالم وتخليص الإرهاب حـيـاة فـي الـفـيـلـم قـــصـــة تـتـلـخـص كوبر)، برادلي( كايل كريس الجندي بـأنـه المــــعــــروف الأمـــريـــكــي الـقـنـاص الـعـسـكـريـة تـاريـخ فـي فـتـكًـا الأكـثـر قتيلًا وستين مائة برصيد الأمريكية الفيلم ويـسـتـعـرض بـاسـمـه، مـؤكـداً يوميًا للموت مواجهته تأثير مـدى الشخصية حـيـاتـه فـي عـمـلـه أثـنـاء ذلــك بـسـبـب فـيـنـفـصـل والـعـاطـفـيـة، الـحـكـايـة تـلـك وعـائـلـتـه. زوجـتـه عـن بأسلوب تعرض لكنها الظاهر، مـن الحقائق من للكثير وبتشويه ملغم سـبـب يـرجـع فـالـفـيـلـم الـتـاريـخـيـة، تعرضت ما إلـى العراق على الحرب الحادي فـي تفجيرات مـن أمريكا لـه تماماً واضح وذلك سبتمبر، من عشر وفي زوجته، مع الفيلم بطل حوار من مهمة أن الـبـدايـة فـي يـظـهـر الـفـيـلـم نتيجة جاءت العسكرية كايل كريس بعد للجيش ينضم فـهـو لـلإرهـاب، الأمريكية للسفارات القاعدة تفجير كما ،١٩٩٨ عـام وتـنـزانـيـا كينيا فـي أنتجت فيتنام، حـرب انتهت حينما تتحدث التي الأفلام عشرات هوليوود تلك فـي المـعـانـاة عـن بـآخـر أو بشكل الأمـريـكـيـة، الـنـظـر وجـهـة مـن الـحـرب لـلـشـخـصـيـة دائـــــــمـــــــاً تـــــــــــروج الــــــتــــــي الخارق، الأمريكي للبطل الأمريكية، الـذي الإنـسـانـي، المـنـقـذ، المـخـلـص، هذه على الشر ويقاتل الخير يمثل نـوعـا هـولـيـوود ونـجـحـت الأرض، بين بـــالأخـــص المـسـعـى، هــــذا فـــي مـــاً زالــــوا مـا الـذيـن والـصـغـار الـشـبـاب ورغــــم الأمـــــــــور. حـقـائـق يـــــدركــــون لا إظهار في هوليوود سياسة انكشاف إلا الأوحــــد، الأمـريـكـي الـبـطـل صـورة مـرور ورغـم لـهـا، تـروج تـزال لا أنـهـا مرغمة أمريكا خروج على أعوام عدة الـبـطـلـة، المـقـاومـة بـفـعـل الـــعـــراق مـن ما الـفـلـوجـة، مـديـنـة فـي وبـالأخـص تـسـتـغـل والـقـصـص الأحــــــــداث زالـــــت قريحة قدمته ما وآخرها سينمائياً، قـنـاص» فـيـلـم فـي إيـسـتـوود كـلـيـنـت

.«أميركي المقاومة مـن مستوحاة الفيلم قصة الأمـــــريــــــكـــــــان لـــــهــــــا تـــــــعـــــــرض الـــــــتـــــــي كـان هـولـيـوود وكـعـادة بـالـفـلـوجـة، قـنـاص هـنـا وهـو أمـريـكـيـاً، الـبـطـل من الأمريكي الإنسانية جيش يحمي يحاول من كل فيصطاد الإرهابيين، ينفذ أن قبل حتى المارينز، من النيل العشرات القناص ذلـك يقتل مهمته كهل، ورجـل وشـاب وامـرأة طفل بـين عشرات حمى لأنه القبعات له وترفع يريد الذي ما ترى الموت، من المارينز لـه لـيـسـت أرض فـي فـهـو إثـبـاتـه؟، الآلاف مـئـات وتـبـعـد لـلـمـاريـنـز، ولا الـفـكـرة لــكــن بـــلـــده، عـــن الأمــــيــــال مـــن

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.