جبلة حمامات البسيطة الشعبية الرفاهية

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - رحــلات - الحموي ناصر ~

-مهم /جزء تمثل الحية الذاكرة من الساحل لتراث

السوري ترويحي ملتقى سر:وا صدقاء<ل حفلات ويشهد عراس:ا قبل ما

مدينة في الوفية للذاكرة يمكن لا حمام زمن تنسى أن السورية جبلة السلطان( حمام أو المنصوري)( السوق والاجتماعي التراثي المرفق ذلك إبراهيم)،

فالأول والأصيل، الحميم والشعبي الشرقية الجنوبية الزاوية مقابل يقع

مع ويتعامد المنصوري جامع من الحي لسكان والمخصص البحر، زقاق المخصص الآخر يقع بينما الجنوبي، السلطان حديقة مقابل الشمالي، للحي مدخل من الغربية الجهة إلى إبراهيم

يتميزان وكلاهما الجنوبي، المسجد المداخل ذات القديم، المعماري بطرازهما والتي والقباب العالية والنوافذ العتيقة

السنين مئات إلى تعود التي الحية، الجبلاوية الـذاكـرة من جـزء إنهما الـتـاريـخـيـة المــــفــــردة هـــــذه تـسـتـعـيـد فــتــئــت مـا مـن هـائـلا كـنـزا طـيـاتـهـا فـي تـــخـــتـــزن الـتـي الحمام يشكل كـان عندما الجميلة، الـذكـريـات والسكينة الـراحـة إلـى الـلـجـوء وســائــل إحـدى أحد يعد كما ، الحياة ضـغـوط مـن والتخلص أو النفس عن والترويح الاستجمام أشكال أبرز للمجتمع البسيطة الشعبية الرفاهية مظاهر اسـتـخـدامـهـا عــــن فـضـلا الـقـديـم، الـجـبـلاوي الأعـــــراس قـبـل الـــــــزواج عـلـى المـقـبـلـين لـتـجـهـيـز والأسر. للأصدقاء وكملتقى الشعبية

آسرة طقوس واستعداداتها، طقوسها الآسـرة الرحلة لهذه مناشف من الحمام أدوات بتجهيز تبدأ حيث الـرجـل لـتـنـظـيـف وحـجـر ولـيـف وصــــــابــــــون فـي جـمـيـعـهـا تـــوضـــع وبــــيــــاضــــات، وأمـــــشـــــاط، مـربـعـة قـمـاش قـطـعـة وهـــــي خـاصـة بـــقـــجـــة)( المـرأة تقتنيها والـزخـارف بالرسومات مـطـرزة إلى الذهاب موعد جاء ما إذا حتى جهازها، في إذ الرجال، أو للنساء والمخصص السوق، حمام للنساء، الظهيرة فترة تخصص كانت ما عادة صبيحة إليها يضاف للرجال المساء فترة بينما

الصلاة. أجل من الجمعة يوم وكأنك تشعر حتى الحمام، باب من تدلف إن ما بـالـخـصـوصـيـة، مـلـيء آخـر، عـالـم إلـــى انـتـقـلـت يـغـمـرك الـعـامـة، المـرافـق أحـد يـعـد أنـه رغـم مشاعر مـن مـزيـج فـيـه ويـنـتـابـك الـوديـع المـنـاخ والسرور، والبهجة بالغبطة والشعور الحبور الهدوء فيه يخيم عالم وسـط في نفسك وتجد

المميزة.. المعطرة والرائحة والسكينة القسم إلى بك ويتوجه الحمام حارس يستقبلك عن عـبـارة وهـو الـبـارد) أو الـخـارجـي( الـبـرانـي من دائـريـة بـحـرة يـتـوسـطـه رحـــب واســــع فـنـاء بها وتحيط مـيـاه، نـافـورة منها يتدفق رخـام سقف ويعلوها وريحان، ورد من الزينة نباتات فتحات بواسطة الضوء منها ينفذ وقبة مرتفع يـوجـد الـحـمـام جـانـبـي وعـلـى بـزجـاج، مـغـلـقـة أقل بارتفاع الأرض عن نسبياً ترتفع مصطبة وتحتوي صغير، بـدرج إليها وتصعد متر من والخزانات والأرائك الأثاث بعض على المصطبة وملابس المناشف فيها توضع التي الخشبية الأثرية المقتنيات بعض إلى بالإضافة الحمام، الانتهاء بعد الزبائن عليها ويجلس والتراثية، الـشـاي وشــــــرب لـلاسـتـراحـة الاسـتـحـمـام مـن

والزهورات. شمسية مقصورة محتوى وتـفـريـغ بـسـيـطـة اسـتـراحـة أخـذ بـعـد تتوجه الأمانات، خزانة في الملابس من البقجة بتسليم المشرفين أحد فيها يقوم المصطبة)( إلى مؤقتا يرتديها التي الخاصة، المناشف الزبون عـبـارة وهـو الـوسـطـانـي)( إلـى وصـولـه حـتـى بقباب مـسـقـوفـة مصطبتين مـن مـقـصـورة عـن دخـول تـتـيـح زجـاجـيـة فـتـحـات عـلـى تـحـتـوي وتكون ضيق ممر عبر تصلها الشمس، ضـوء بشكل الجسم لتهيئة دافـئـة معتدلة حـرارتـهـا الـشـديـد الـجـوانـي الـقـسـم لــــدخــــول تـــدريـــجـــي الـتـغـيـر لأذى تـتـعـرض لا حـتـى الـسـخـونـة، تسلم أن عليك وهنا الجسد، حرارة في المفاجئ لباس وارتـداء آخـر، لمـوظـف البيضاء المناشف والاغـتـسـال لــلاســتــحــمــام المـخـصـص الـحـمـام غامق بـلـون قـمـاش قطعتي مـن تـتـكـون والـتـي الجواني)( إلى بها تدخل التي للحشمة مراعاة للحمام الـحـار الـداخـلـي الرئيسي القسم وهــو زجاجية فـتـحـات ذات بقبة مـسـقـوف الـشـعـبـي مقصوراته وتـتـوزع بـالـدخـول، للضوء تسمح الخصوصية تراعي خاصة هندسة وفق وغرفه متقابلين، إيـوانـين مـن يتكون حيث الـشـديـدة، يحتوي أكثر أو جـرن يوجد إيـوان كـل وضمن

باحة تتوسط البحرة الحمام

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.