هناك كنتُ عبثًا

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - أدب -

صحوتي. نحو استدراجي في التائهين قوافل أمامي من تمرُّ

ساكناً شفاهي تحرِّك لا جنوني من المجاور الطرف وعلى

صحوتهم أشهد الظامئة الأوسمة يتبادلون بينما

الغياب. نياشين اعتادت لصدور

ً مفتوحة النافذةُ كانتِ غفوتهِ من بعدُ ينهض لم والماءُ اسمي تتلُ لم الصباح جريدةُ

كان. كيفما وحيدةً أسافرُ كأنِّي الكرسي أرجل أقضم ملامح... بلا ظلِّي ينتظر الذي أصابعي. من النهر رائحة تفوح

هنا... أزل لَّما سكوني أبرح لم الهبوط درجات أحصي

أحدب. بترددٍ كلماتي نعامة تدفن تغفر لم كرَّاسةٍ في رأسها الأحكام. سجل على تطفلي طبولٍ قرع أسمع

أذناي فتفشل

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.