ركيكة درامية معالجة ثم قوية بداية

..«المقامر»

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - سـينما -

ورطـة فـي نـفـسـه يـجـد لـكـنـه أمــــــــوال، مـن فقط أيام سبعة خلال مضطر لأنه كبيرة، من دولار مليون ربـع مـن أكثر إعـادة إلـى مرابين من استدانها التي والفوائد الديون جون أبـرزهـم وأمريكية، كـوريـة ومافيات بينيت) جيم( لكن كعادته، البارع غودمان لانـج) جـيـسـيـكـا( الــثــريــة والـــدتـــه أن رغـم تسديد إلى يسارع لا مرغمة، المال تمنحه مجدداً، كله ويخسره به يقامر بل ديونه، طالبَيْن وحياة حياته تصبح عندما لكن بها مـعـجـب هـو طـالـبـة( خـطـر فـي لـديـه إنقاذ يحاول السلة)، كرة في بطل وطالب

الشامل. الدمار من وحياته طالبيْه هـذا لـحـالـة قـدم الـذي الـنـفـسـي الـتـحـلـيـل يـدمـر أنـــه لـدرجـة المـراهـنـات عـلـى المـدمـن الـوقـت فــي وسـطـحـيًـا مـعـقـدًا جـاء نـفـسـه، وواعداً، قوياً الفيلم ينطلق ذلك رغم عينه، فيه غامضاً مناخاً ابتكاره خلال من وذلك الـتـوافـق إلـى إضـافـة الـتـشـويـق، مـن كثير الموسيقية والاختيارات البصري، السمعي يضيع لـكـنـه مـتـصـاعـد، بـإيـقـاع المـلائـمـة تكثر مفرغة حلقة وسط التكرار في لاحقاً المـجـتـزأة، والـشـخـصـيـات المـداخـلات فيها على أساسي بشكل يعتمد البطل أن ورغم معدودة مشاهد في إلا نراها لا لكننا أمه، الشخصيات من عدد مع وكذلك مقتضبة، أننا بـانـطـبـاع نـخـرج الآخـر وفـي المـهـمـة، تكون أن بـإمـكـانـهـا كـان مـغـامـرة تـابـعـنـا ونذكر جيداً، حبكت أنها لو بكثير أفضل الأم لانــــج)، جـيـسـيـكـا( الأم مـشـاهـد مـنـهـا

 داخليا. والمحترقة ظاهريا الباردة

المقامر

فيلم من لقطة أداء كـان إليه بالنسبة إلهاماً الشخصية لم أنــــه مـــن بـالـرغـم جــامــعــي أســـتـــاذ دور الجامعة، دخـول الإطـلاق عـلـى لـه يسبق دراســـتـــي اسـتـكـمـال أتـمـنـى كـنـت كــــــم«و الذي الطريق عن راضٍ لكنني الجامعية،

.«لحياتي اخترته مـــركـــبـــاً دوراً لـعـب والـبـيـرغ المـمـثـل الـنـهـار فـفـي مـخـتـلـفـتـين، بـشـخـصـيـتـين الأدب لمــــادة جـامـعـي وأسـتـاذ مـثـقـف هـو طلابه، تهم أنها يبدو لا التي الإنجليزي، عن يتوقف لا الـذي المقامر هو الليل وفي ربـحـه مـا كـل يـخـسـر أن بـعـد إلا المـراهـنـة لديه ما أفضل أيضاً قدم الذي جواره، إلى من كواحد مكانته ليثبت العمل، هـذا في الشر أدوار قـدمـوا الـذيـن الـنـجـوم أفـضـل للفيلم النجاح تحقق ما وإذا الشاشة. على ،«والبيرغ«لـ المميز الأداء بسبب يكون فقد فهو ومـركـبـة، مـعـقـدة شخصية أدى فـقـد نـهـاراً، الـجـامـعـي والأســـتـــاذ لـيـلاً المـقـامـر أمـام للعب مـضـطـراً نفسه يـجـد وأحـيـانـاً غـرام فـي ويـقـع يـدري، أن دون تــلامـيــذه خط هـنـالـك كـان لـذلـك تـلـمـيـذاتـه، بـعـض .«الآكشن«و الإثارة لحبكة موازٍ آخر درامي عـنـاصـر أكـــثـــر إن والـبـيـرغ مــــــارك يـــقـــول من لإنـقـاذه أخــيــر، كـمـلاذ تـلامـيـذه وإلـى يستنفد حياته. فـي الكارثية الأزمـة هـذه أيـضـاً، الـوسـيـلـة هـذه الـجـامـعـي الأسـتـاذ ومن اللعب يواصل ديونه سداد من فبدلاً معها ليفقد الخسائر، من المزيد يراكم ثم أخـلاقـيـة، ومـبـادئ قـيـم مـن لـه تـبـقـى مـا من وبـدلاً الـحـضـيـض، إلـى يـصـل أن إلـى دوامــــة فـــي الانــــجــــراف يـــواصـــل الـتـوقـف،

الضياع. مارك قدم ما أفضل من الدور هذا أداء يعدّ مكانته من ويعزز الشاشة، على والبيرغ «غـودمـان» مـثـل مـخـضـرم مـمـثـل وجـود أي لـدى مـهـم شـعـار «أكـون لا أو أكـون» في يكون أن يجب استخدامه لكن شخص، يستخدم أن أمـا علمياً، محسوبة أهـداف عـواقـبـه، تـحـمـد لا مـا فـذلـك المـقـامـرة فـي إلا علمياً تحسب لا ذاتها بحد فالمقامرة أمـوالـه، يـحـمـي مـن هـو والـعـاقـل بـالـحـظ، لا أن عليه بالمقامرة انخدع ما إذا وحتى حسابات في يكن لم ما وذلك كثيراً، يندفع لعب وقد ،«المقامر» فيلم بطل فنسنتاس)( الثانية، النسخة في «والبيرغ مارك» الدور ١٩٧٤ عام قدمت قد الأولى النسخة وكانت دور ولعب رايـس، كـارل الرائع المخرج مع ،«كاين جيمس» الأمريكي النجم البطولة الذهبية السعفة على دوره عن حصل الذي

حينها. كان مهرجان في بـدأت الـفـيـلـم تـصـويـر لإعـــــادة الـتـحـضـيـر يخرجه أن المفترض من وكان سنتين، منذ دور يـلـعـب وأن ،«سـكـورسـيـزي مـــارتـــن» ،«كـابـريـو دي لـيـونـاردو» النجم البطولة كابريو، وتبعه تخلى، سكورسيزي لكن الـبـريـطـانـي المـخـرج عـلـى الـعـمـل ليستقر الـبـطـولـة فـي وشـــاركـــت ،«وايــــــت روبــــــرت» طويل. غياب بعد العائدة «لانج جيسيكا» الأولـى المعالجة مـع تتشابه الفيلم قصة أسـتـاذ :١٩٧٤ الـــــعـــــام فـــــي قــــدمــــت الــــتــــي لـلـدمـار حـيـاتـه تـتـعـرض بـالـجـامـعـة أدب ويبدأ القمار، لعب إدمـان بسبب بالكامل الــخــطــورة شـــديـــدة مـــواقـــف مـواجـهـة فـــي ييأس وحــين عليه، الـديـون تـراكـم بسبب لـسـداد الـــــــلازم المــــــال عـلـى الـحـصـول مـن لانـج)، جيسيكا( والـدتـه إلـى يلجأ ديونه

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.