محمد.. صلال أم

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - نـوزك جـداد(ا -

البرجين أن والمـلاحـظ والغربي، الشرقي بــرزان

القلعة. فيه أقيمت الذي الوقت في أقيما عن متراً عشر خمسة حوالي يرتقيان البرجان استعمالهما جـانـب وإلـــى المـجـاورة، الـسـطـوح بالدرجة البحرية للمراقبة استعملا للسكنى،

الشاطئ. من لقربهما نظراً وذلك الأولى، الـشـرقـي الـــبـــرج مـــن المـتـبـقـيـة الأطــــــلال وتــشــيــر الـحـجـارة مــن أقـيـم وأنـه الـشـكـل، مستطيل أنـه الـجـص اسـتـعـمـل وقـــد المـهـنـدمـة، غـيـر الـصـلـدة لـطـلاء اسـتـعـمـالـه إلــــى إضـــافـــة رابـطـة، كـــمـــادة من الـــبـــرج ســقــف وأقـــيـــم الـبـرج، أركـــــان جـمـيـع المنغروف، وأشجار والباسجيل الدنجل خشب أن وتبين الطين. بمادة الثلاث الطبقات وغطيت المستوى يبلغ بنائية، مستويات ثلاثة للبرج وقـد أمـتـار، سـبـعـة مـن يـقـرب مـا مـنـهـا الأسـفـل مترين، حوالي ارتفاعها يبلغ قاعدة على أقيم يـقـدر فـلـم المــتــداعــيــان الـعـلـويـان الـقـسـمـان أمـا الـبـرج بـنـاء إعـادة عـنـد بـالـضـبـط ارتـفـاعـهـمـا المتاحف إدارة قـبـل مـن صـيـانـتـه عـلـى والـعـمـل

والآثار. ثــلاثــة مــــن الآخـــــــر هـــو يـتـكـون الـــغـــربـــي الــــبــــرج ثلاث يحوي أنه تبيّن منها السفلي مستويات، مساحة أكبرها المساحات، متساوية غير غرف وكانت ،«الـرواشـن» من عدد على تحتوي كانت

البرج. سطح إلى يؤدي سلماً تحوي والـبـنـائـيـة المـوقـعـيـة الــــــدراســــــات خــــــلال ومــــــن لـتـوفـيـر أقـيـمـا قــــد الـــبـــرجــين هـــذيـــن أن يــتــبــين جانب إلـى فـيـهـا، ومـن للقلعة إضـافـيـة حـمـايـة

 مراقبة. كبرجي استخدامهما

جوانبها. جميع صيانة للقلعة والآثــــار المـتـاحـف إدارة وأجـرت المـجـال فـي مـنـهـا لـلاسـتـفـادة وذلـك مـوقـعـيـة، العمارة أبعاد لدراسة معلماً واتخاذها الثقافي، إلـى فـيـهـا، أنـشـئـت الـتـي لـلـفـتـرة قـطـر دولـة فـي إلـيـه يـنـجـذب ســيــاحــيــاً مـعـلـمـاً كـونـهـا جـانـب

المعمارية. أبعادها على للوقوف السياح يسيرة مقربة وعـلـى المـديـنـة، مـن الـشـمـال وإلـى برجا وهما مهمان، تراثيان برجان يقع منها، للقلعة الـعـلـوي الــــدور وفـــي سـبـاحـة، وحــــوض شرفات القلعة في وأقيمت فقط، غرفتان بنيت جانب إلى للرماية، مخصصة وفتحات مسننة،

المزاغل. الأحـجـار كـانـت الـبـنـاء فـي المـسـتـعـمـلـة المـــــــواد كمادة الطين واستعمل المهندمة، غير الكلسية وجدرانها القلعة أركــان جميع وكسيت رابـطـة، بمادة بنائية وحدات من تحويه وما وأبراجها من اللون بيضاء تبدو لذلك الجصية، الجبس

مصطفى محمود جواد  ببنائها الـعـريـقـة مـحـمـد صـــلال أم مـديـنـة تـقـع كـيـلـومـتـراً عـشـريـن مـن يـقـرب مـا عـلـى وأهــلــهــا كيلومتر مـسـافـة وعـلـى الـدوحـة، مـديـنـة شـمـال

الشمال. بطريق يعرف ما غرب تقريباً قد المـديـنـة فـإن الـتـاريـخـيـة الـشـواهـد وحـسـب ويـنـسـب عـشـر، الـتـاسـع الـقـرن نـهـايـة أقـيـمـت ثاني، آل جـاسـم بـن محمد الشيخ إلــى بـنـاؤهـا غير الـحـجـارة مـن مـقـام عـريـض ســــور وفـيـهـا كيلومترات، لـعـدة المـديـنـة حـول يمتد المهندمة

عاماً. عشرين بناؤه استغرق وقد المـسـاحـة كـبـيـرة مـــاء بـركـة فـيـهـا تـوجـد المـديـنـة تمتد لمـدة والأمـطـار السيول مياه فيها تتجمع البساتين فيها كثرت لذلك شهور، ستة من لأكثر ارتوازية ماء آبار المدينة في حُفرت كما الغناء، للسكنى تفضيلها على ساعد مما المياه، عذبة

الأجيال. مر على الـقـلـعـة فـــــإن الـتـاريـخـيـة، الـــنـــصـــوص وحـــســـب الشيخ أقـامـهـا المـديـنـة فــي تـقـع الـتـي الـدفـاعـيـة العشرين القرن بدايات ثاني آل جاسم بن محمد الشيخ ولشقيقه له الشتوي والمقر المنزل لتكون أبعاد لسعة ونظراً ثاني، آل جاسم بن عبدالله الـشـكـل، المـسـتـطـيـل وبـرجـهـا المـعـمـاريـة الـقـلـعـة أقيمت التي القلاع أكبر من عُدّت الارتفاع، الفارع من الأول والـنـصـف عـشـر الـتـاسـع الــقــرن خـلال

قطر. دولة في العشرين القرن البنائية الوحدات من عدد على القلعة تحتوي السكنية بالغرف المتمثلة الاستعمالات، المتعددة لـلـرجـال ومـجـالـس وإيـــــوان المــســاحــة، الــواســعــة وحمامات، ومطبخ، المـيـرة، ومـخـازن والـحـريـم،

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.