جامعة شيفيلد تحتفل بخريجها حسن الذوادي وسط حضور كبير

Al-Sharq Sports - - ملاعب قطرية - الدوحة - الشرق

قـام سـعـادة حسن عبد الـلـه الـذوادي، أمـين عـام الـلـجـنـة الـعـلـيـا لـلـمـشـاريـع والإرث، على رأس وفـد كبير يتقدمه سـعـادة السيد يوسف الخاطر سفير دولة قطر لدى المملكة المتحدة، بزيارة أولـيـف جـروف حـيـث المـلـعـب الأصـلـي لنادي شيفيلد الإنجليزي أقدم الأندية في العالم الذي تأسس في 24 أكتوبر مـــن عــــام 1857، وتـــأتــي هــــذه الـــزيـــارة فـي إطـــار المـسـاعـدة فـي عملية إطـلاق مبادرة تمويل جماعي من أجل إعادة النادي الأقدم إلى ملعبه الأصلي الذي شهد فـي الـقـرن التاسع عشر انطلاق مسيرة كرة القدم بشكلها الحديث. وقـد تم خـلال الاجتماع الـذي عقد في مبنى النادي القديم عرض المخططات الحديثة لتأهيل الملعب وإعادة الأسرة الكروية العالمية بمختلف عناصرها إلـى مـهـد كـرة الـقـدم عـبـر بـنـاء ملعب يحتوي على متحف يضم المقتنيات والمعلومات لأول نـادٍ تـم الاعـتـراف به رسـمـيًـا فـي الـعـالـم مـع أسـمـاء لاعبيه ومـؤسـسـيـه إلـــى جـانـب كـتـاب قـانـون للعبة تم تسطيره في تلك الفترة. وكـان فـي مقدمة مستقبلي الـوفـد من الـجـانـب الإنـجـلـيـزي الـسـيـد ريـتـشـارد تـيـمـز رئــــيــــس مـجـلـس إدارة نـــــادي شيفيلد، الـذي كشف سـر العلاقة بين الـنـادي وكـأس الـعـالـم 2022 فـي قطر عـنـدمـا قـال إنـه الـتـقـى لـلـمـرة الأولـى بـأمـين عـام الـلـجـنـة الـعـلـيـا للمشاريع والإرث عـام 2010 فـي جنوب إفريقيا خلال معرض سوكاريكس. مشيرًا إلى أنـه مـنـذ ذلـك الـلـقـاء اقـتـنـع أن العلاقة الـتـي تـربـط الـنـادي الأول فـي الـعـالـم بقطر 2022 هي علاقة عميقة تتلخص كـمـا ذكـر بـأن شيفيلد هـو مـن أعطى لعبة كـرة الـقـدم رسميًا بعدها الأول، وأن قطر 2022 هـي مـن أعـطـاهـا بعدًا جديدًا عبر استضافتها للمرة الأولى فـي منطقة الـشـرق الأوسـط بالنيابة عن جميع الدول العربية بناءً عليه أكد رئيس النادي أن شيفيلد 1857 وقطر 2022 وجـهـان لـعـمـلـة واحــــــــدة. وعـن المشروع الطموح أكد رئيس النادي أنه قــــد آن الأوان بـعـد 160 ســــــــنــــــــة لــــعـــودة نـــــــادي شـيـفـيـلـد إلـى أولـيـف جريف مرة أخرى. إن الـفـكـرة الــرئــيــســيــة لمـشـروع بـنـاء ملعب أولـيـف جـراف هـي إعـادة لعبة كـرة الـقـدم إلـى جـذورهـا فـي شيفيلد عبر إنـشـاء متحف لتاريخ كـرة القدم منذ الركلة الأولى التي شهدها الملعب التاريخي في شيفيلد إلى جانب بناء مـلـعـب صـغـيـر يـتـسـع لــ 6000 متفرج سـيـسـتـخـدمـه الـــــنــــــادي لاسـتـضـافـة مباريات خيرية. الزيارة إلى مدينة شيفيلد لم تقتصر على زيارة مقر النادي وملعبه القديم بل تم زيـارة مشروع بـارك لايف وذلك بدعوة رسمية من الاتحاد الإنجليزي لـكـرة الــقــدم الـذي أراد مــن خـلال هـذه الزيارة إلقاء الضوء على المشاريع الـتـي يـقـوم بـهـا والـتـي تنشر الـريـاضـة فـي صـفـوف المجتمع والتي تـضـع الإمــكــانــات الــضــروريــة الـلازمـة في متناول أيـدي البارزين في مجال الـريـاضـة لـدخـول عـالمـهـا الاحـتـرافـي والمــســاهــمــة فـي تـحـقـيـق الإنــــجــــازات، كما كـان هناك زيـارة أخـرى إلـى مركز الإرث الأولمـبـي لـلـبـحـث والـتـعـلـيـم تم خـلالـه اسـتـعـراض المنشآت والبرامج التي تعتبر الإرث الحقيقي والمتواصل لمـخـتـلـف الـبـطـولات الـدولـيـة الـتـي تم اسـتـضـافـتـهـا فـي المـمـلـكـة المـتـحـدة فـي تـأكـيـد عملي عـلـى أهـمـيـة السعي لاستضافة هـذه البطولات من جانب مـخـتـلـف دول الـعـالـم بـمـا تـمـتـلـك من قـدرة كـبـيـرة فـي الـتـأثـيـر الإيـجـابـي عـلـى مـسـيـرة الـــــدول والـشـعـوب على حـد ســـــواء. المـحـطـة الأخـيـرة فـي يـوم زيــــــــارة شــيــفـيــلــد الـحـافـل كـانـت فـي جـامـعـة المـديـنـة حـيـث حـرص مجلس إدارتـهـا عـلـى تجهيز اسـتـقـبـال مميز لأمـين عـام الـلـجـنـة الـعـلـيـا للمشاريع والإرث والــــوفــــد المــــرافــــق لـه بـصـفـتـه واحـــــــد مــــن أبــــــرز خـريـجـي الــجــامــعــة الـذيـن سجلوا إنــجــازات عالمية وكـان الاحتفال بقدومه إلى مدينة شيفيلد فـرصـة كـبـيـرة لـلـحـديـث عـن الجامعة والـفـتـرة الـتـي تلقى خـلالـهـا الـذوادي العلم فيها إلى أن حصل على شهادته الجامعية في القانون، وكانت الفرصة سانحة كذلك للقاء العديد من الطلاب القطريين الذين يواصلون تحصيلهم

العلمي في جامعة شيفيلد. أعـرب سعادة حسن عبد الله الـــــــــذوادي، أمــــين عـــام الـلـجـنـة العليا للمشاريع والإرث، عن سعادته بتجديد زيارته إلى مـديـنـة شـيـفـيـلـد الإنـجـلـيـزيـة التي يعتبرها موطنه الثاني. مؤكدًا أن قدومه كان من أجل الـبـحـث فــــي سـبـل الـتـعـاون مـــع إدارة الـنـادي فـــي رحـلـة إعـادة مسيرة كـرة الـقـدم إلى بيتها الأول في ملعب أوليف جـروف. مـشـددًا على أن هذه الــــخــــطــــوة تـــحـــقـــق الـفـلـسـفـة الحقيقية لـكـرة الـقـدم تمامًا كما تحققها استضافة دولة قـطـر لـبـطـولـة كـــــأس الـعـالـم 2022 بـالأصـالـة عـن نفسها وبالنيابة عن منطقة الشرق الأوســـــــــط والـــــوطــــــن الـعـربـي هـذه الفلسفة الـتـي أكـد أنها تـقـوم على مـبـدأ نشر اللعبة وأهـدافـهـا الـسـامـيـة بـين الجميع. كما وجه الذوادي الشكر إلى مجلس إدارة نـادي شيفيلد لـحـصـولـه مـرة أخـــــــرى عـلـى الـعـضـويـة الـفـخـريـة لـلـنـادي مـوجـهًـا الـدعـوة إلـى جميع أفــــــــراد الأســــــــرة الـكـرويـة فـي الـعـالـم مـن أجــــــل المـــســـاعـــدة فـي إتـمـام المــــشــــروع مـوضـع البحث. مـن جـهــــة أخـــــــــرى لــــــم يـغـفـل أمـــــــين عـــــــام الـــلـــجـــنـــة الـعـلـيـا للمشاريع والإرث عن إعطاء نـــــــــادي تـشـيـلـسـي حـقـه فـي الـقـيـام بـهـذه المـبـادرة الـتـي من المؤكد في حالة تحقيقها أنها ستكون علامة فارقة في مــســيــرة كــــرة الـــقـــدم الـعـالمـيـة لأنـهـا تـجـسـد فـعـلـيًـا مـقـولـة العودة إلى الجذور.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.