,+ L, 0Y ) H Y 0 ” , > “ U : : ) , ' K > 8 L a BK 2

2 9 29 4 + _ O # ^ + H ' 2 ] / E R R D " & % + > 6 / $ Z

Al Madina - - Front Page - . ) ( % -

تســـلمت المحكمة الجزائية المتخصصة فـــي الرياض، يـــوم أمس رد المتهـــم الرئيس فـــي خليـــة الــــ(١٦ ( »خليـــة الســـموم « علـــى التهـــم الموجهـــة لـــه كتابيًـــا لرئيس الجلســـة بحضـــور محاميه، فيما تقـــدم محامي المتهم بطلب الاطـــلاع على ملف القضيـــة ومحاضر التفتيـــش، مبينًا أنـــه ســـيقدم ردًا إضافيًا في الجلسة المقبلة بعد التشاور مع موكله، حيث مكنه رئيس الجلسة من ذلك.

وبعـــد اطـــلاع المدعـــي العـــام علـــى رد المتهـــم الرئيـــس فـــي خليـــة الســـموم (زعيم الخلية)، قال: إن إنكار المدعى عليه للتهم غير صحيح، والصحيح ما ذكر في لائحة الدعوى لمـــا اســـتندت إليه من دلائـــل وقرائن، وأطلب الرجوع إليه، وإنكار المدعى عليه مؤشر على عـــدم التوبة إذ أن اd قرار بالذنب هو جزء من التوبة.

وتعتبر »خلية الســـموم « أخطـــر الخلايا اd رهابيـــة فـــي المملكـــة، والمكونـــة مـــن ١٤ سعوديًا وباكستاني وآخر أفغاني لتخصصها فـــي محاولة القيـــام بأعمال إرهابيـــة لاغتيال كبار الشـــخصيات فـــي الدولة ورجـــال ا من والمســـتأمنين عبر اســـتخدامهم طرقًا جديدة عبر التسميم.

وكانت الخلية تخطـــط لاغتيال أحد كبار رجـــال الدولة فـــي عمل إرهابي عند تشـــريفه حفل زواج أحد رجال ا من، إضافة إلى وضع مواد ســـامة على مقابض سيارات كبار رجال ا من بهدف اغتيالهم، والتخطيط للقيام بعمل إرهابي يستهدف مخازن أسلحة في الرياض، ومحافظـــة جـــدة، والمنطقـــة الشـــرقية تعود للقـــوات البحرية، وقوات الطـــوارئ الخاصة ومبـــانٍ أمنية، حيـــث وضعت الخليـــة خططًا لتنفيـــذ عـــدد من عمليـــات التفجير تســـتهدف مبنييـــن أمنيين فـــي مكة المكرمـــة والجبيل، بجانب التحريض على تفجير إحدى الســـفن المارة في قناة السويس.

مـــن جانـــب آخـــر، واصلـــت المحكمـــة الجزائية المتخصصة في الرياض، يوم أمس النظر في الدعوى المرفوعة من الادعاء العام علـــى (خلية الــــ ٥٠) التـــي تضـــم (٤٧ ) متهما ســـعوديا، و(٢ ) متهميـــن ســـوريين، ومتهـــم يمنـــي الجنســـية، حيث مثـــل أمـــام المحكمة في الجلســـة الثانية أمس عشـــرة متهمين من الخليـــة، وهـــم: (٦ ،( ٧)،( ٨)،( ٩)،( ١٠)،( ١١)،( ١٢)،( ١٣)،( )١٤ )، و(١٥ )، والذيـــن تـــلا عليهم المدعي العام لائحـــة الدعوى التي تضمنت الاتهامات الموجهة لكل واحد منهم.

وســـلّم رئيـــس الجلســـة نســـخة مـــن لائحـــة الدعوى للمدعى عليهـــم ل جابة عنها، وأخبرهـــم بـــأن لهـــم الحـــق في توكيـــل محام للدفاع عنهم، وأنه في حال عجزهم عن تحمل أتعـــاب المحامي تتولـــى وزارة العدل توكيل محام للدفاع عنهم.

ووجـــه المدعـــي العـــام، تهمـــا لــــ (خليـــة الــــ ٥٠) شـــملت اعتنـــاق المنهـــج التكفيـــري المخالف للكتاب والسنة وإجماع سلف ا مة، والانضمـــام إلى خليـــة إرهابية داخـــل البلاد تابعـــة لتنظيم القاعـــدة اd رهابي، والتآمر مع أعضـــاء التنظيم اd رهابي فـــي تفجير مجمع المحيـــا الســـكني وتفجير مبنى ا مـــن العام في الوشـــم، واغتيال أحد الرعايا ا جانب من الجنســـية ا مريكية ، والشـــروع فـــي اغتيال عـــدد من رجـــال ا من، وتفجيـــر مجمع فينيل الســـكني، ومجمـــع ســـكني غـــرب الريـــاض، وأحد المجمعات السكنية بالمنطقة الشرقية وســـفارتي أمريكا وبريطانيا بحي السفارات فـــي الريـــاض، والتخطيط لاغتيـــال أحد كبار رجـــال الدولـــة، وعدد من كبار ضبـــاط ا من، وإطلاق النار على رجال ا من، وانتحال صفة رجـــل الســـلطة العامـــة، والافتيـــات على ولي ا مر والخروج عن طاعته بالسفر إلى مواطن الفتن والاضطرابات.

كمـــا شـــملت التهـــم المنســـوبة للمتهمين فـــي هـــذه القضيـــة، التواصـــل مـــع أعضـــاء التنظيـــم اd رهابـــي وقادتـــه والالتقـــاء بهـــم والتنقـــل وا dقامة معهم في ا وكار اd رهابية والاســـتعداد للقتال بجانب التنظيم ا dرهابي وتنفيذ مخططاته اd رهابية، ودعمه بتنسيق وترتيـــب اللقـــاءات بيـــن أعضائـــه وتأميـــن المـــأوى لهـــم والمســـاندة بتزويـــر محـــررات رســـمية لهم للتخفي عن رجال ا من، وتجنيد العنصـــر البشـــري لمخططاتهـــم اd رهابيـــة، وتمويـــل جرائمهم اd رهابيـــة، ودعم التنظيم اd رهابي عســـكرياً وطبيا، وحيازة ا ســـلحة والذخيرة والقنابل والمتفجرات والسيارات المفخخـــة بالمتفجـــرات وصاروخ (ســـام ٧( بقصد اd فســـاد والاعتداء واd خـــلال با من، والمشاركة في إقامة معسكر تدريبي لƒ عمال اd رهابيـــة، والشـــروع فـــي تهريـــب كمية من ا سلحة الثقيلة من العراق إلى المملكة لخدمة جرائم التنظيم اd رهابي.

وحضـــر الجلســـة ممثـــل هيئـــة حقـــوق اd نسان، وممثلو وسائل اd علام.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.