ارتفاع أسعار الأضاحي بجازان والأمانة تهيئ المسالخ للعيد

Al-Watan (Saudi) - - الثانية - جازان: محمد الحسين، سعاد عسيري جولات رقابية مسالخ الحد الجنوبي

أخذت أســعار الأضاحــي في الارتفاع التدريجي مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، حيث سجلت أسواق منطقة جازان 1500 ريال كأعلى سعر للخروف، وقرابة 1000 ريال للحجم الوســط، ونحو 850 ريال للصغير من نوع »البلــدي«، وهو النوع الأعلى سعرا في الســوق مقارنة بالأنواع المستوردة التي تتباين أسعارها.

يأتي ذلك وســط توقعــات بمواصلة ارتفاعها مع إقبال المواطنين خلال اليومين المقبلين، حتى يــوم العيد، في الوقت الذي يؤكد باعة الأغنام إلى أن هذه الأسعار تعد الأقل مقارنة بالأعوام السابقة.

وخــلال جولــة »الوطن« في ســوق محافظة الدرب للأغنام شمال جازان وعلى عدد مــن المواقع المؤقتة لبيع الأضاحي في ســوق مثلث الدرب، رصدت الصحيفة حركة بيع ملحوظة في الأســواق وســط حــرص الباعة على اســتقطاب الزبائن، حيث ينتظرونهم على مداخل الأســواق لمحاولة إقناعهم بالــشراء منهم، في حين يعرض آخرون خدماتهــم إلكترونيا من خلال الإعلانات عن اســتعدادهم لاختيار الأضاحي وذبحهــا وتوصيلها للزبائن في الأوقات التي يرغبونها.

كثفت أمانة منطقة جازان جولاتها الرقابية على المســالخ وحظائر المواشي وأسواق الأغنام للتأكد مــن جاهزيتها وتهيئتها لاســتقبال المواطنــين خلال أيام عيــد الأضحى المبارك. وقد ســمحت الأمانة بذبح الأضاحي في عدد من المطابــخ المصرح لها خلال أيــام العيد، وذلك تســهيلا على الراغبين في ذبح أضاحيهم في المواقع القريبة من مساكنهم وتجنبهم عناء الازدحام المتوقع أيام العيد.

أوضح رئيس بلديــة الدرب المهندس محمد خرمي أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لاســتقبال الأضاحي، حيث قامت البلدية بتوجيه المقاول القائم بتشــغيل المســلخ بالدرب بزيادة أعــداد الأطباء البيطريين والعمالة والجزارين لاستيعاب الزيادة المتوقعة خلال أيــام العيد، وتم عمل آلية لاســتقبال الأضاحي قبل موعد الذبح بـ24 ســاعة على الأقل، إضافة إلى وضع أرقام تسلسلية على الأضاحي ليتم ذبحها بالتسلســل الرقمــي في أول أيام العيد وتم تجهيــز مخيم مجهز بالورود والعصائر والمطويات لاستقبال المواطنين فترة انتظارهم، وأشار إلى أنه تم السماح للذبــح في مطابخ المنــادي المرخص لها خلال الثلاثة الأيام الأولى من عيد الأضحى المبارك، مع التشــديد على تطبيق جميع اشــتراطات البلدية في حــق كل متهاون بها. وفي الشقيق دشــنت البلدية المسلخ، وتأكدت من جاهزيته وقدرته الاستيعابية لاستقبال الأضاحي لهذا العام.

أنهــت بلدية محافظة أحد المســارحة اســتعداداتها، بتجهيز المســلخ ونقاط الذبح ومراقبة الأســواق وإعداد المراقبين الصحيين وأكد رئيس البلدية المكلف محمد فقيهي، عــلى الجميع بالتعاون مع البلدية ووضع المخلفات في الحاويات وبالأكياس البلاســتيكية حفاظا على النظافة العامة للشوارع. فيما كثفت بلدية الموسم جولاتها الرقابية على المسلخ استعدادا لعيد الأضحى المبارك، بمتابعة رئيس البلدية المكلف عبده بدوي حيث قامت إدارة الخدمات وقســم الرقابة الشاملة جولة على المسلخ.

وأكد رئيس بلديــة محافظة صامطة المهندس هادي الدغريــري أثناء جولته التفقدية على المسلخ، بأن البلدية استكملت جميع البرامج والخطــط المعدة لتجهيزه بكامل طاقته الاســتيعابية بالإضافة إلى تنظيم عمليــات الدخول للمســلخ عبر المســارات والأرقام الخاصــة بالذبائح، إضافــة إلى تجهيــز مواقــف خاصة بالســيارات وعمالة خاصــة بالتحميل والتنزيــل، كما عملت على زيــادة كادر العاملين في المســلخ من أطباء ومساعدين بيطريين ومشرفين وجزارين وعمال نظافة والتأكد من ســلامتهم صحيا بخلوهم من الأمراض المُعدية، وإخضاع كافة الجزارين والعاملــين لبرنامــج تدريبــي وتأهيلي خاص بسلامة اللحوم مع جوانب العناية الشخصية الخاصة والتأكيد على الالتزام بالأدوات المعقمة والنظيفة والتقيد بالزي المتكامل وكذلك تجهيز اســتراحة خاصة للمواطنين والمقيمين أثناء الانتظار.

(الوطن)

طبيب في أحد المسالخ يعاين الذبائح ويتأكد من سلامتها تجهيز المسالخ

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.