قيادي مؤتمري: أسلحة حوثية دخلت صنعاء أثناء توقيع الهدنة

Al-Watan (Saudi) - - الثانية - الحصار عبر 4 محاور

كشــف قيــادي بالمؤتمر الشــعبي العام أن الميليشيات الحوثية قامت أثنــاء توقيع اتفاق التهدئة مــع المخلوع علي عبدالله صالح في صنعاء بتهريــب كميــات كبيرة من الأسلحة وإدخالها إلى صنعاء، مؤكدا أن التفاوض مع صالح كان أحد أساليب المخادعة التي عرفت عن الجماعة الانقلابية. وقــال إن الحوثيين عملوا منذ عامين عــلى تهميش وإقصاء المؤتمريين، مشيرا إلى أن عملية التهميش تحولت خلال الأشهر الســبعة الأخيرة إلى اعتداءات على قيادات المؤتمر.

وأضاف القيادي المؤتمري، أنه قبل شــهرين تطور الأمر إلى القتــل، مبينا أن الحوثيين يخططون لتفكيــك المؤتمر، وأنهــم يعملون عــبر أربعة محاور أساسية هي:

- إحــكام الحصار على المربع الأمني الذي يعيش فيه المخلوع صالح وأفراد أسرته والمقربون في صنعاء وإيصال الأســلحة إلى المنازل المجاورة التابعة للمليشــيات وتشديد الرقابة عليه.

- تفعيــل القانــون القضائــي لإرهــاب كل من تسول له نفسه من المؤتمريين الوقوف مع المخلوع والتلويح بإعــلان حالــة الطــوارئ والمحاكمات.

- إجــراء تغييرات كبيرة خلال هذا الأســبوع، أطاحت برجال المؤتمر مــن قيادات عســكرية وأمنيــة ومدنية من مناصبهــم في العديد من الوزارات.

- رصــد العديــد من الشاحنات التابعة للمليشيات الحوثية، تعمــل على توزيع أســلحه على أفراد الميليشيات في المــدن والقــرى وصنعاء ومــا جاورها منعا لأي تحرك عسكري وقبلي يناصر المخلوع وأقاربه في المواجهة العسكرية التي تعــد لها الميليشــيات للتخلص من صالح.

عناصر حوثية في صنعاء أبها: سلمان عسكر

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.