األهلي بال هوية فنية

Arriyadiyah - - News -

في رأيك، ما سȮبب خروج األهلي من دوري أبطال آسيا؟

السȮبب في رأيي هو ضعف فترة اإلعداد، والتأخ Ȯر فȮ يوص Ȯ ول امل Ȯ درب وانضم Ȯ ام األجانب، وطبعا املدرب األوكراني سȮيرجي ريب Ȯ روف جدي Ȯ د عل Ȯ ى ال Ȯ دوري الس Ȯ عودي وجدي Ȯ د أيضا على البطولة اآلس Ȯ يوية، وهذا جعل Ȯ ه ال يعرف أهمية ه Ȯ ذه البطولة، وكيف يتعام Ȯ ل مع الفريق اإليران Ȯ ي، كما وضح أنه ال يعرف إمكانات العبيȮه، والدليل تبديالته في مباراتي الذهاب واإلياب، وعموما املدرب يحت Ȯ اج إل Ȯ ى وق Ȯ ت للتع Ȯ رف عل Ȯ ى الالعبني، وأيض Ȯ ا ال بȮ دأن يغي Ȯ ر قناعات Ȯ ه في أس Ȯ ماء مهم Ȯ ة، وأن يلعب باألس Ȯ لوب الذي يناس Ȯ ب طريقة الفريق؛ ألنه من بداية الدوري وحتى اآلن الفريق فاقد الهوية الفنية.

البع Ȯ ض حمل املدرب ربيروف الس Ȯ بب؛ ألنه لم يلعب بشكل جيد، وتغييراته لم تكن إيجابية.. فما تعليقك؟

طبعا أسهل شȮيء عندنا أن نحمل املدرب كل ش Ȯ يء، وق Ȯ د ذك Ȯ رت س Ȯ ابقا أن ريب Ȯ روف يتحمل جزءا من اخلسȮارة؛ بسبب تبديالته وطريقة اللعب التȮي اتبعها في املباراة، لكن اجل Ȯ زء األكب Ȯ ر تتحمل Ȯ ه إدارة األهل Ȯ ي، حيث كانت هنȮاك كثرة في تغييȮر املدربني، وعدم وج Ȯ ود اس Ȯ تقرار فني، وهذا األمر تس Ȯ بب في تش Ȯ تيت أذه Ȯ ان الالعب Ȯ ني، فخالل موس Ȯ مني رح Ȯ ل جروس وجاء جومي Ȯ ز، ثم رحل وجاء جروس، ثȮ مبعده ربي Ȯ روف، وكل مدرب له طريقت Ȯ ه الت Ȯ ي يلعب به Ȯ ا؛ لذا مȮ نالطبيعي أن يفق Ȯ د الالعب Ȯ ون التركي Ȯ ز، ويفت Ȯ رض أن يت Ȯ م التعاقد مȮ عمدرب مل Ȯ دة أربع س Ȯ نوات، وال بȮ دأن يكون مدر ًبا تكتيك ًّي Ȯ ا يعرف كيف يحقق البطȮوالت؛ ألن لديه العبني جنوما، ال بد من اسȮتغاللهم، واالسȮتقرار الفني هو ما سيصنع الفارق مع األهلي.

ومب تȮرد على من هاجم الالعبني، ووصفهم بأنهم من دون روح وقتالية؟

أن Ȯ ا ضد مث Ȯل ه Ȯذه األم Ȯ ور؛ ألن أي العب يلعب من أجȮل الفوز، وهȮؤالء الالعبون هم أنفسȮهم من حقق الثالثية، ورمبا لم يكونوا فȮ ييومه Ȯ م أم Ȯ ام اإليران Ȯ ي، وه Ȯ م يتحملون جزءا من املسؤولية، لكن ال يجب أن جنردهم من الروح، أو يكون هناك شتم وإساءة.

كي Ȯ ف ميك Ȯ ن لألهالوي Ȯ ني جت Ȯ اوز اخل Ȯ روج اآلسيوي قبل كالسيكو النصر؟

عندم Ȯ ا تخرج من بطول Ȯ ة، وبعدها تلعب

صورة أرشيفية التقطت ملالك معاذ العب األهلي والنصر السابق

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.