قادرون على حسمها في الرياض

الموينع يفتح ملفات البطوالت القارية الثالث التي ظفر بها مع الفريق حققنا اآلسيوية ألننا كنا على قلب رجل واحد

Arriyadiyah - - News -

حقـق منصور املوينع، العب وسـط فريق الهالل األول لكرة القدم "سابقا"، مع فريقه ثالث بطوالت آسـيوية، األولى كانت دوري أبطال آسـيا 1992 التي أقيمـت فـي الدوحـة، والثانية كأس آسـيا أبطال الكؤوس عام 1997 التـي أقيمـت فـي كوريا اجلنوبيـة، وأخيـرا كأس السـوبر اآلسـيوية 1998 التي أقيمت في الرياض، إلـى جانب العديـد من البطوالت احمللية.

منصـور املوينـع اسـم غنـي عـن التعريـف، التحـق بفريـق الهالل ،1983 وشـارك مع شـباب الهـالل وحقـق معه بطوالت محلية وخليجية أيضا، أما عـن مسـيرته الدولية، فكان قد مثل منتخب الشباب في كأس العالـم بالريـاض عـام ،1989 كما ساهم في تأهل املنتخب إلى نهائيـات كأس العالـم 1994 فـي أمريـكا، لكنـه لـم يشـارك فـي البطولـة علـى الرغـم مـن مشاركته الفاعلة في التصفيات النهائية للقارة اآلسيوية.

وقضى املوينع 10 سـنوات فـي املالعـب بسـجل حافـل بالبطوالت واإلجنازات، سـواء على صعيد ناديه أو املنتخبات السـعودية، إال أن اإلصابات لم متهلـه طويـال، وأجبرتـه على اعتزال املالعب.

املوينـع حتـدث لــ "الرياضية" عن حظوظ فريقه الهالل قبـل نهائي ذهاب دوري أبطـال آسـيا ،2017 والـذي سـيجمعة أمـام فريـق أوراوا الياباني يوم السـبت املقبل في العاصمـة الريـاض في سـياق احلوار التالي:

ل كيلف تلرى حظوظ الهلال في ذهلاب نهائي دوري أبطال آسليا أمام أوراوا الياباني بعد ثاثة أيام؟

مباريـات الذهاب عـادة ما يكون فيهـا الفريقان أكثر حـذرا، والهالل قـادر بـإذن اهلل علـى حسـم هـذه املواجهـة ملصلحتـه ملـا ميتلكـه من مقومات فنية وعناصرية واستقرار إداري ودعم جماهيري كبير.

ل ما اللذي يحتاجه العبلو الفريق حتلى يتمكنلوا ملن ضملان نتيجلة مواجهلة الذهلاب، حتلى ال تصعب عليهم املباراة احلاسمة في اليابان؟

ل كم بطولة آسيوية حققتها مع الهال حينما كنت متثله؟

هلل احلمـد.. اسـتطعنا حتقيـق ثالث بطوالت آسـيوية حينما كنت العبا في الفريق، وهي: بطولة كأس آسيا أبطال الدوري عام 1992 التي أقيمت في الدوحة، كأس آسيا أبطال الكـؤوس عـام 1997 التـي أقيمـت في كوريا اجلنوبية، كأس السـوبر اآلسيوية 1998 في الرياض.

ل ملا هلي البطوللة التلي كانلت األصعب من بني تلك البطوالت؟ مطلوب في هذه البطوالت، إلى جانب تكاتف الالعبن، ودخول املنافسـات على قلب رجـل واحد، كما أن احترام الشـعار الذي نلعب له سـاهم بشكل كبيـر فـي حتقيـق هـذه البطـوالت، والعبو الهالل احلالين قادرون على حتقيق هذه البطولة.

ل ما األدوار املهمة التي ساهمت في حتقيق هذه البطوالت؟

تهيئـة الفريـق مـن قبـل اإلدارة عامل مهم، إلى جانب متابعة الفريق مـن قبل اجلهاز الفنـي واإلداري في الفريـق، وأيضا الدعـم اجلماهيري ووقوفهم خلف الفريق، فهذه عوامل تعتبـر مهمـة لدعـم الفريـق قبـل املباريات املهمة.

ل ملاذا غابت البطولة اآلسليوية عن الهال سنوات طويلة؟

هنـاك عـدة عوامل.. فكـرة القدم تطورت بشـكل كبير، وأصبح هناك تنافـس كبيـر بـن األنديـة، فمثـال علـى مسـتوى املنتخبـات شـاهدنا كيـف أصبحت املنافسـة فـي كأس العالـم والبطوالت القارية كأوروبا وأمريكا ًاجلنوبية.

وأيضـا.. هنـاك عوامـل أخـرى، يأتـي منهـا الضغـط علـى الفريـق واإلدارة، مـن أجـل حتقيـق هـذه البطـوالت، وهـذا يعطي مؤشـرات عكسـية يأتـي منهـا عـدم التركيـز واجلوانب النفسـية، ولعل التحكيم أيًضـا لعـب دوًرا فـي ذلـك، بعد أن شـاهدنا نهائـي 2014 في الرياض أمام سيدني األسترالي.

ل ما رأيك فيمن يقول إنه بعد تغيير نظام هذه البطولة أصبحت صعبة على الهال؟

الهـالل يعتبر أفضـل الفرق على مستوى القارة اآلسـيوية، ومترس على حتقيق البطـوالت كافة، وعلى كل األصعـدة، وال أعتقد أنه يصعب عليـه حتقيـق كأس هـذه البطولة، خاصـة أن اإلمكانـات الفنيـة واإلداريـة وأهم العناصـر جميعها متوافرة.

ل هلل تعتقد أن البطوللة قريبة من الهال هذا املوسم؟

الالعبون مطالبون بالحذر والهدوء والتركيز

ل كيلف كان العبلو الهلال يتعامللون ملع البطلوالت اآلسيوية والتحضير للنهائيات؟ ل ما هي توقعات لنتيجة الذهاب؟

بطولة أبطال الدوري التي أقيمت في الدوحة كانت األصعب بالنسبة لنـا، ملا كان فيها من منافسـة قوية، لكن بفضـل العزميـة واإلصرار متكنـا مـن احلصـول عليهـا والعودة بها إلى الرياض.

نتعامل معها كأي مباراة دون ضغـوط، وتواجـد احلمـاس واجلديـة املوينع اعتبرهـا قريبـة جـدا، وقـاب قوسـن أو أدنى من أن يظفر الهالل بكأسـها، عطفـا علـى اإلمكانـات املوجـودة واملتاحـة مـن اجلوانـب كافـة، وإذا سـارت األمور بالشـكل الطبيعي، فسيحقق الهالل الكأس. عطفـا علـى إمكانـات الهالل، واالسـتقرار الـذي يحظى به، أعتقـد أن األمـور ستسـير فـي مصلحتنـا، وسـتكون النتيجـة في الريـاض كفيلة حلسم البطولة لصالح الهالل، بغض النظر عن إياب النهائي في اليابان.

مثل هذه املباريات حتتاج الهـدوء والتركيـز الذهنـي بالشـكل املطلـوب داخـل امللعـب، وعـدم االلتفات إلى أي عوامـل ميكـن أن تكـون مؤثرة خارج امللعب.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.