»انتحار« غامض لصحافي كشف »المرتزقة« الروس

Asharq Al-Awsat Saudi Edition - - رسالة تضامن دفاعي على ضفاف الخليج - موسكو: {الشرق الأوسط}

يلف الـغـمـوض ملابسات وفـــاة صـحـافـي روســـي كشف عــــن »المــــرتــــزقــــة« الــــــــروس فـي ســـوريـــا. وأفــــــاد تــقــريــر طـبـي بأن مكسيم بورودين تعرض لكسور عدة، بعد سقوطه من الـطـابـق الـخـامـس فـي البناية الــتــي كـــان يـسـكـنـهـا، مــن دون أن يوضح ما إذا كان الحادث انتحاراً أم اعتداء.

وكــــان بـــوروديـــن أول من كـــشـــف تــفــاصــيــل كـــامـــلـــة عـن تــعــرض وحــــدات مــن المـرتـزقـة الــــــروس إلــــى قــصــف أمـيـركـي مــركــز، بـيـنـمـا كـانـت قافلتهم تـقـتـرب مـن مـوقـع نفطي قـرب ديــــر الـــــــزور. وأســـفـــر الـقـصـف عـــن مــقــتــل ٢١٧ مــنــهــم، وفـقـاً لتأكيدات صدرت لاحقاً.

وأثــــــــــار المــــــــوت الـــغـــامـــض لبورودين شكوكاً كثيرة لدى الأوســـاط القريبة مـنـه، ولـدى منظمة »مراسلون بلا حدود« الــتــي طــالــبــت بـتـحـقـيـق جــاد وشـفـاف، بينما لفتت بالينا رومانتسيفا، رئيسة تحرير صحيفة »نوفي دين« التي كان بـوروديـن يعمل فيها، إلـى أن الـوفـاة »ليست مجرد حـادث، ثـمـة مــن ســاعــد فــي إظـهـارهـا وكأنها انتحار .«

(تفاصيل ص١٢ (

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.