لعبة الحرب السورية

Asharq Al-Awsat Saudi Edition - - الــــرأي - إيلي ليك *

هــــــــــنــــــــــاك بــــــــعــــــــض الألــــــــــعــــــــــاب الاســــتــــراتــــيــــجــــيــــة الـــــتـــــي يــصــعــب وضعها فـي قالب محدد يمكن أن يقاس عليه. وفي العالم الحقيقي، عندما نرى مثل هذه الألعاب فإننا نــصــاب بـقـلـق بــالــغ، وهــــذا هــو رد فعلي تجاه الوضع في سوريا وما حولها.

فـكـر فــي الــصــراعــات الـظـاهـرة والمــتــداخــلــة الــتــي تــجــري أمــامــنــا. فـــــالـــــولايـــــات المــــتــــحــــدة لـــــم تـــوجـــه ضـربـتـهـا صــبــاح الـسـبـت المـاضـي لمصانع الأسلحة الكيماوية بعد أن استخدم النظام تلك الأسلحة ضد مواطنيه في مدينة دوما فحسب، بــل اشـتـعـلـت الأوضـــــاع أيــضــاً بين إسرائيل وإيران.

ويـــبـــدو أن إســـرائـــيـــل ضــربــت سوريا مؤخراً لتقليص مساعدتها لــــ »حـــزب الــلــه« المـــدعـــوم مــن إيـــران ولــتــبــعــث بـــــإشـــــارة واضــــحــــة إلـــى طهران. كان هناك حديث كذلك عن أن تـركـيـز »حـــزب الــلــه« فــي لـبـنـان سوف يؤدي إلى اشتعال صراع آخر هناك. وكذلك اشتعلت الأوضاع في غزة مجدداً بعد أن تسبب الرصاص الإســــرائــــيــــلــــي تــــجــــاه المــــظــــاهــــرات الــفــلــســطــيــنــيــة بــخــســائــر كــبــيــرة. وعـلـى هـامـش تـلـك الــصــراعــات، لم تعلن الإدارة الأميركية عن أن إيران التزمت بشروط الاتفاق النووي أو أنها قد تتخلى عن الاتفاق برمته، إضافة إلى أنه في إسرائيل تواجه حكومة بنيامين نتنياهو اتهامات فساد كبيرة.

والوضع بين إيران والسعودية يــــــســــــوء، وبـــــــــــدا أن لـــــحـــــرب دعــــم الشرعية فـي اليمن أهمية بالغة، فالانقلابيون الحوثيون يطلقون الـصـواريـخ الباليستية على المـدن الــــســــعــــوديــــة. ومـــــــرت الـــســـعـــوديـــة مـــؤخـــراً بــتــغــيــيــرات كــبــيــرة، حـيـث ظهرت السعودية الجديدة.

وهناك قصص أخرى عن تركيا وسياستها إقليمياً، وعن عدم رضا معظم الــدول العربية والخليجية عــن الـتـغـيـيـر الـــذي جـــرى فــي قطر وسيرها في المدار الإيراني.

أيــــــضــــــاً، الــــــــولايــــــــات المـــتـــحـــدة عـلـى وشــك إعـــادة تـشـكـيـل مجلس الأمـــن الــقــومــي، ربــمــا لـيـمـيـل أكـثـر تجاه الصقور، وليس هناك وزير خـارجـيـة مــؤكــد حـتـى الآن. أضـف إلى ذلك محاولة الاغتيال الروسية بــاســتــخــدام غــــاز الأعــــصــــاب الـتـي نفذت في المملكة المتحدة. هناك بعض الأحداث التاريخية الــتــي يـسـهـل وضــعــهــا فـــي قــوالــب لتحديد نظرية سير اللعبة، مثل أزمــة الـصـواريـخ الـروسـيـة، وكثير مـــن الـــحـــروب الــــبــــاردة بــالــوكــالــة، وأزمة الأسلحة النووية في كوريا الشمالية. ففي تلك الصراعات من الـسـهـل مـلاحـظـة أن عــدد الأطـــراف ذات الـــعـــلاقـــة قــلــيــل نــســبــيــاً، وأن لـــدى كــل طـــرف قـــدراً مــن الـتـمـاسـك الداخلي.

ولـــكـــي تــجــد وضـــعـــاً مـشـابـهـاً لـلـشـرق الأوســـط الـيـوم وفــي ضـوء كثرة الأطراف ذات العلاقة والكثير مـــــن الــــعــــلاقــــات المــــتــــداخــــلــــة الــتــي تــربــط بـــين الــســيــاســات الــداخــلــيــة والــخــارجــيــة، يـنـبـغـي عـلـيـنـا هـنـا العودة إلى الحرب العالمية الأولى.

فـــقـــد كــــــان الـــــوضـــــع قـــبـــل تــلــك الحرب يتضمن كثيراً من العناصر الواضحة والمرتبطة بعضها ببعض والمتحركة؛ منها حل الإمبراطورية الـعـثـمـانـيـة، والــزحــف الإمـبـريـالـي لتكوين المستعمرات، وحرب ما قبل البلقان، وألمانيا الصاعدة الساعية للقمة إلى جوار بريطانيا العظمى، ونــــظــــام تــحــالــفــات غــيــر مـسـتـقـر، وإمــبــراطــوريــة نــمــســاويــة مـجـريـة غير مجدية، والسياسة الداخلية المـعـقـدة فــي روســيــا الـتـي أدت في النهاية إلى الثورة البلشفية.

ماذا يمكننا أن نتعلمه من تلك الــفــتــرة؟ حـسـنـاً، حـتـى ولـــو كـانـت فرص الحرب كبيرة في تلك الفترة بحلول عام ١٩١٤، فإنه لم يكن من الواضح أن هجوم القوى المركزية عــلــى فــرنــســا وبــلــجــيــكــا وروســيــا كــان سينفجر نتيجة للاغتيالات السياسية التي جرت في البلقان.

ورغــم ذلــك، فـإنـه فـي الأوضــاع الــبــالــغــة الــتــعــقــيــد، مـــن المــمــكــن أن تـتـسـبـب سـلـسـلـة ردود الـفـعـل في أحداث صغيرة تتطور بعدها إلى تغييرات كبيرة.

إن لـــــم يــــتــــم إدراك كــــيــــف أن عملية اغتيال سياسية واحــدة لم تـمـثـل أهـمـيـة كـبـيـرة يــوم حـدوثـهـا قــد تـسـبـبـت بـمـقـتـل المــلايــين لاحـقـاً وفــي دمــار أوروبـــا بأكملها، فتلك هــي الـنـقـطـة الـتـي أعـنـيـهـا. فــإن لم يــكــن هــنــاك نـــمـــوذج مــحــدد يـمـكـن للمراقبين الرجوع إليه، فإن حدثاً سيئاً واحـداً يمكن أن يمثل أهمية كبيرة لأسباب قد لا تكون ظاهرة في حينه. وهذا ما قد ينطبق على العالم العربي اليوم.

* بالاتفاق مع »بلومبيرغ«

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.