100

«العد التنازلي» يقفز بأسعار األغنام ريال

Okaz - - ﺍﻟﺮﺃﻱ - عبير الفهد (الرياض) محمد العبداهلل (الدمام)

رغم تقديمها تسهيالت تغري املتسوقني بالشراء من حساباتهم اإللكترونية الخاصة، مع توفير خدمات الذبح والتوصيل املجاني، لم تلق تجربة التسويق اإللـكـتـرونـي لبيع األضــاحــي عـبـر مــواقــع التواصل االجــتــمــاعــي إقــبــاال كــبــيــرا بــني أوســـــاط املتعاملني واملستهلكني؛ بسبب ارتفاع أسعار األغنام واملواشي املـــعـــروضـــة عــلــى صــفــحــات الـــتـــواصـــل بــنــحــو 100 ريــال مقارنة بــاألســواق الـعـاديـة، واقتصار معاينة األضـاحـي من وراء الشاشات دون االطــالع الفعلي؛ مـا جعل تلك الوسيلة أقـل رواجــا؛ نتيجة التخوف مــــن عـــــدم مــطــابــقــة األضـــحـــيـــة لــــشــــروط اختيارها الصحيحة. وفــــــي جــــولــــة لــــــ«عـــــكـــــاظ» عـــلـــى مـــنـــصـــة التواصل االجـتـمـاعـي «تــويــتــر» املتخصصة فــي بـيـع وشراء األغـنـام، جـاءت األسعار أعلى نسبيا مما هي عليه في أسـواق األغنام العادية، إذ تـراوح سعر النجدي بــني ‪850 -650‬ ريــــاال، والـنـعـيـمـي بــني ‪950 -900‬ رياال، أما السواكني فبلغ سعره نحو 650 رياال. وعلى صعيد أســواق األغـنـام فـي الـريـاض تفاوتت األســعــار، وتـــراوح سعر النعيمي مـا بـني 850-800 ريـــاال، والـنـجـدي لـم يتجاوز األلــف ريـــال، فيما كان سعر الحري مابني 800-700 ريال. وقـــال عـبـدالـعـزيـز الـسـبـيـعـي (مــتــعــامــل) لـ«عكاظ»: «األســـعـــار تـعـتـبـر مـنـاسـبـة لـلـمـشـتـريـن رغـــم حلول األضــحــى، وذلــك يـرجـع لـوجـود منافسة كبيرة بني الــبــائــعــني وتـــجـــار األغــــنــــام، بــمــا يــصــب فـــي صالح املستهلك». وأضـــــــاف فــهــد الـــــدوســـــري (مــســتــهــلــك) لـ«عكاظ»: «تــفــاجــأت بــأســعــار األغـــنـــام إذ اشــتــريــت «نعيمي» بـ008 ريال، رغم أني أخذت نفس النوع قبل شهور بأكثر من 1400 ريال». وذكر أحد البائعني لـ «عكاظ» أنه حاليا وقبل حلول عيد األضحى يوجد عزوف كبير من قبل املستهلكني عن الشراء؛ ما رفع نسبة املعروض عن الطلب. من جهتها، حــددت وجهزت أمانة منطقة الرياض 13 موقعا فـي مناطق متفرقة مـن العاصمة لبيع األضاحي، روعي في اختيارها انتشارها الجغرافي لخدمة أكبر شريحة مـن الـسـكـان، كما اعتمدت 10 مسالخ لتقديم خــدمــات السلخ لـأضـاحـي 3 منها متنقلة. وأطــلــقــت األمـــانـــة أيــضــا تـطـبـيـقـا خــاصــا للهواتف الذكية سعيا منها لتقديم خدماتها لجميع سكان مـديـنـة الــريــاض مــن خــالل تـقـديـم بــرامــج وخدمات تـــهـــدف إلــــى الــتــيــســيــر عــلــى املــــواطــــن واملـــقـــيـــم أيام عـيـد األضــحــى، تـحـت مـسـمـى «الــبــرنــامــج املوسمي لأضاحي». ويحوي التطبيق خرائط للوصول للمواقع املؤقتة والدائمة لبيع األغنام، إضافة إلى مواقع الوصول ألسواق املاشية، واملسالخ األهلية املعتمدة، والشروط التي يجب توافرها في األضحية وآلية اختيارها. قفزت القيمة السوقية ألسعار األغنام في سوق حفر الباطن املركزي 200 ريال على خلفية االستعدادات الحالية الستقبال موسم عيد األضحى. وأكـــد مـتـعـامـلـون فــي ســـوق األغــنــام لـــ«عــكــاظ» أن الــــزيــــادة الــحــاصــلــة فـــي أســـعـــار األغـــنـــام مرتبطة بـارتـفـاع الحركة الشرائية مـع بــدء الـعـد التنازلي ملوسم األضاحي. واستبعدوا في الوقت نفسه استمرار ارتفاع القيمة السوقية خــالل األيــام الـقـادمـة، تزامنا مـع وصول السعر للمستوى األعلى. وذكــــــر الـــدكـــتـــور خـــالـــد الـــعـــنـــزي «تــــاجــــر أغنام» لـ«عكاظ» أن غالبية تجار األغنام يحرصون على توفير األعـداد املطلوبة قبل عيد األضحى املبارك بـنـحـو ‪7 -5‬ أيــــام تـقـريـبـا، إال أن الـطـلـب يــبــدأ في الــتــراجــع الـتـدريـجـي فــي ســوق الجملة مــع دخول اليوم الخامس من ذي الحجة. ولفت إلى أن األنواع التي تصل أسعارها في األيام املاضية 900 ريال قفزت إلى 1100 ريال، واألخرى التي تبلغ 1300 ريال وصلت 1500 ريال. وقــــال مـحـمـد املــطــيــري «تــاجــر أغـــنـــام» لـ«عكاظ»: «الــتــجــار فــي الــعــديــد مــن مـنـاطـق الــســعــوديــة مثل القصيم، والرياض، والجبيل، واألحساء، والدمام بدأوا في التعاقد على كميات كبيرة الستقبال عيد األضحى املبارك، وسوق حفر الباطن الذي تعد من أكبر األسواق باململكة تزود مختلف املناطق طيلة العام باألغنام، كما أن االستعداد ملوسم العيد يبدأ

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.