حلم املرأة.. بني الضرورة واالحتياج

Okaz - - ﻧﺒﺾ - د. حياة الهندي - دكتوراه في علم دراسات األسرة Hayat14135@outlook.sa

تحقيق حـلـم املـــرأة الـسـعـوديـة فــي قــيــادة الــســيــارة، الـــذي وافـــق عليه الدعاة والعلماء بإجماع بعدما تناولت الـدراسـات االجتماعية ضرورته وأهميته، واملتعمق في علم األســرة واملــرأة واحتياجاتها، ومـا آلـت إليه ظــروف بعض املطلقات واألرامـــل، ومـا نتج عن ذلـك من وجـود أبناء العائل لهم سـوى هذه املـــرأة الـتـي وقـفـت عـاجـزة عـن تـأمـن احتياجات صـغـارهـا، فكانت الضرورة تحتم أن تقف هي على الشاطئ لتسير بمركبها إلى األمـان عبر هذه املركبة التي ستكون بإذن الله بمثابة الحضن الدافئ لهم، وليس هم فقط فهناك كثير مـن الـحـاالت التي تنصل وتـراجـع فيها العائل عـن دوره، أو أصيب بمرض أقعده، أو كان العائل لهم، وألن ديننا اإلسالمي كامل شمولي ليس فيه خلل، فلقد أبــاح للمرأة قـيـادة السيارة وأعطاها مـن املكانة والـكـرامـة، وهـي نعمة تستحق شكر الله وثناءه. وأمــــام هـــذه الــكــرامــة والــعــزة مــن الــلــه ثــم مــن الــدولــة الـحـكـيـمـة، وجـــب علينا كمجتمع وأسـرة وأفــراد أن نتعاضد فيما بيننا لنثبت للعالم الـذي يترصد لنا من كل حدب ومن كل صوب، ولنثبت ألنفسنا قبل كل شيء أننا أهل لهذه األمانة وهذا التكريم، ويجب أن نتمسك بثوابتنا وأخالقنا النبيلة ونتحلى بما دعانا إليه ديننا، وبما أجمعت عليه قيمنا وموروثاتنا، وال نجعل الدنيا هي همنا فما السيارة إال وسيلة للتخلص من أعباء أثقلت كواهلنا، ووسيلة لقضاء احتياجاتنا، والـوصـول بأنفسنا وبأسرنا وبمجتمعنا للنجاحات التي ينتظرها منا، ولنذكر التاريخ وكـل من يحاول التقليل من فكر ورقي وثقافة وسمو املــرأة السعودية بأنها هي األم الواعية، والـزوجـة الناضجة، واألخت املدبرة، واالبنة املقدرة. فالسيارة ما هي إال وسيلة للتنقل وليست للمباهاة أو التفاخر، فاحرصي على أن تكون مناسبة لك وفي حدود إمكانياتك وقدراتك، وتعلمي فن التركيز جـيـدا فــي الـقـيـادة ألن ذلــك هــو الـــذي سيجعلك دقيقة وعملية فــي الجوانب األخرى من حياتك. وعند قيادتك للسيارة تذكري أنك أمام مسؤولية عظيمة وأمانة ستسألن عنها يوم القيامة فكوني لله كما يحب.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.