هل هي أزمة سكن أم ادخار؟

Okaz - - ﻧﺒﺾ - عبدالعزيز ظافر العمري @3bdulaziz_al3amri

من خالل ما يتم تناوله في وسائل اإلعالم، عن أزمة اإلسكان، يخيل للمرء مــن خـــارج الــبــالد، بــأن الـسـعـوديـن، يسكنون فــي بـيـوت مــن صفيح، كما في الهند والـبـرازيـل. ولكن ملن أراد تصحيح ما يحدث، يستطيع القول، إنها «أزمة تملك ال إسكان»، فبحسب تقرير الهيئة العامة لإلحصاء األخـيـر، الــذي يشير بـوضـوح -واألرقــــام متاحة للجميع- إلـى أن %60 من السعودين متملكون للمنازل، فعن أي أزمة يتحدث هؤالء؟ «اإلسكان».. قضية شرق بها الكثيرون وغــربــوا، ولـأسـف أن هـنـاك مـن يـحـاول إضافة هـالـة إعـالمـيـة كـبـيـرة غـيـر واقـعـيـة عـلـى املـسـتـوى املحلي، وخصوصا في منصات التواصل االجتماعي، األمر الذي جعلنا أشبه بفريسة «سهلة التصيد»، من أعـداء الخارج، في حن أن األمر برمته ال يعدو كونه قضية أولويات. فهل تعلم عزيزي املواطن، أن نصف الشباب السعودي يفضلون إنشاء أعمالهم الخاصة على شراء منزل؟! وهل تعلم أن السفر والسياحة السنوية، بل أحيانا نصف السنوية وربع السنوية، أولوية لديهم؟ وهــل تعلم عـزيـزي املـواطـن أن شــراء منزل يأتي فـي املرتبة الخامسة من أولويات طالب الجامعة بعد تخرجهم؟ وهل تعلم أن الفرد ال يبدأ التفكير في شراء منزل إال وقد تجاوز منتصف عقده الثالث؟ في املحصلة العامة.. القضية هي قضية سلوك مالي بحت، ونطرح هذه التساؤالت، هل باإلمكان أن نجد موظفًا يبقى من راتبه شيء نهاية الشهر؟ وهل إذا تأخر راتب أحد املوظفن 10 أيام، هل بإمكانه الصمود، أم ستتأثر ميزانية أسرته؟، وهل حينما ينوي أحدنا شراء سيارة قيمتها 100 ألف أو 051ألف ريال، أال يفكر غير مرة، في البحث عن الخيارات األوفر لطرق الشراء املتاحة، سواء أقساط أم تأجير منتهي بالتملك. وهل تعلم أن موظفًا راتبه 10 آالف يستطيع شراء شقة بـ 500 ألف، ولكن يجب ان يتبع نظامًا ماليًا مدروسًا، والحل السحري هنا يتمثل في «االدخار»، ألنه بمثابة «الرياضة املالية»، التي تحتاج إلى عمليات قص وتحوير ملعالجة السمنة، وهي الديون أو فوائد البنوك. ولكن عند ممارسة االدخار، عبر ادخار نصف مبلغ املنزل، وأخـــــذ املــتــبــقــي مـــن قــيــمــتــه بــتــمــويــل شــخــصــي منخفض التكاليف فإنك ال تخسر كثيرا العتبارات عدة، منها شراء أصــل قيمته 500 ألــف، ثانيا: صـك امللكية ملك لـك وليس للبنك، ثالثا: التمويل ينتهي خالل 5 سنوات، رابعا: األصل (البيت)، بعد 5 سنوات تتزايد قيمته بنسبة %30 على األقل، خامسا: تستطيع بيع املنزل وشـــراء آخــر بعد ســـداد أقـسـاطـه، ســادســا: التخلص الــفــوري مــن اإليجار. االعتبارات السته السابقة، هي ما يجب أن يعلمها أي مواطن عند شراء منزله، لذا أنصحك بممارسة الرياضة املالية ابتداء من اليوم.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.