ŠKODA ‪VISION E‬

Cars World - - CONCEPT CAR -

بعد احتلال سيارات الفئة ‪Compact SUV‬ الحصة الأكبر في الأسواق العالمية، وبسبب تنامي هذه الفئة واتّساع منتجاتها، ودخول العديد من المصنّعين مجال المنافسة ضمن هذه الفئة، بدأ مؤخّراً ظهور العديد من سيارات المفاهيم المستقبلية لهذه الفئة، بين الكهربائي والهجين والأشكال الجديدة والغريبة، والقدرات المميّزة في بعض الأحيان، لتظهر شركة «سكودا» في معرض شنغهاي الدولي، وتكشف لنا عن نموذج مستقبلي تحت اسم ‪ŠKODA VISION E‬ . قدّمت الشركة صاحبة التاريخ الممتد إلى 122 عاماً، نموذجها الذي يعمل بالطاقة الكهربائية بالكامل، حيث تتميّز هذه السيارة بتصميم جديد يعكس الخطوط العريضة التي ستتبعها الشركة في لغة التصميم القادمة، فهذا النموذج يتميّز بأبواب تُفتح بشكل متعاكس counter-opening(،) وحجم كبير للمقصورة الداخلية، والعديد من الحلول الذكية، إذ جاء هذا النموذج مبنياً على قاعدة ‪MEB )modular electrification‬ )toolkit من مجموعة «فولكس واغن»، وهي مزوّدة بمحركين كهربائيين يولّدان قوة تقارب 302 حصان، وهو ما يسمح للنموذج

‪Vision E‬ بالتسارع بفعالية وسلاسة، وأيضاً بديناميكية عالية، ويمكنها الوصول إلى سرعة 180 كلم/الساعة، وذلك بفضل اعتمادها على بطاريات ليثيوم أيون العملية، ونظام استعادة القوة من المكابح. وتقول الشركة إن بإمكان هذا النموذج السير مسافة 500 كلم تقريباً دون الحاجة للشحن، وأيضاً يمكنه السير بنظام قيادة ذاتية كلي. جاء النموذج المستقبلي من «سكودا» بطول 4688 ملم، وعرض 1924 ملم، ويبلغ ارتفاعها 1591 ملم، ونتج عن هذه الأبعاد الحصول على مقصورة واسعة ومريحة، فيما تظهر بشكل يشبه سيارات الكوبيه بفضل خط السقف المنحني. ونلاحظ أن الجزء الأمامي من النموذج مصقول بعناية، فيظهر خط أضواء ‪LED Matrix‬ رقيق ممتد على عرض السيارة كاملاً، وعند الأطراف تصبح الأضواء مثلّثة الشكل، وتكون الإنارة الأمامية والجانبية التي تمتد إلى بداية الأبواب الخلفية كلها بيضاء، كما أن الأضواء موصولة إلى الكاميرا الأمامية لتحليل حركة الطريق، ويمتد خط أضواء آخر رفيع تحت مداخل الهواء، ولا تمتلك السيارة شبك المقدّمة المعتاد، وعوضاً عنها نحس بأن غطاء المحرك ممتد إلى الأسفل وصولاً إلى مداخل الهواء، وتظهر المقدّمة بكاملها بشكل يشبه الروبوت. أما من الجانب فتتميّز السيارة بالخط المائل من السقف إلى الزجاج الأمامي، هذا الخط الذي يمنح السيارة انحناءة مشابهة لسيارات الكوبيه، لأنه يبدأ بالانحدار إلى الخلف تقريباً عند منتصف النافذة الخلفية، وتزداد كاريزما هذا النموذج بعدم وجود مرايا جانبية تقليدية، وعوضاً عنها هناك كاميرات تنقل ما يحدث في الخلف وعلى الجوانب، إلى شاشة العرض الداخلية، وهو ما يحسّن من أيروديناميكية السيارة طبعاً، كما لا توجدجد مقابض أبواب ولا عمود B التقليدي، فيما تعمل الأبواب الخلفية بشكل كهربائي، ما يجعل الصعود والنزول مريحاً جداً.

أما في القسم الخلفي فتستمر منظومة النحت البلوري، حيث يظهر ضوء المكابح أسفل الباب الخلفي ممتداً فوق موزّع الهواء، الذي يمتد عند الأطراف قليلاً باتّاه أقواس العجلات الخلفية، فيما الأضواء الثلاثية الخلفية من نوع LED، ويتربّع شعار شركة «سكودا» في المنتصف تماماً بين أضواء المؤخّرة. ومن الداخل وبفضل مسّاحات الزجاج الواسعة، تظهر المقصورة مُنارة جيّداً كأنها شفّافة، ويظهر مفهوم الخطوط الأفقية، والعديد من اللمسات الفضائية، مع أربعة مقاعد منفصلة منحوتة على شكل الجسم بمساند مريحة للظهر، وتتميّز المقاعد بقدرتها على الالتفاف حوالي 20 درجة، لتواجه الأبواب عند فتحها، وذلك بهدف تسهيل الصعود والنزول أكثر، وبفضل التطوّر الذي تتحلّى به هذه السيارة، ليست هنالك قناة ناقل الحركة.. لا في الأمام ولا في الخلف، ما يعطي مظهراً أكثر رحابة للمقصورة، وتوجد ثلاث شاشات في لوحة العدّادات الرئيسية، إضافة إلى شاشات عرض للركاب في الخلف، ويمكن لجميع الركاب التحكّم بالمعلومات المعروضة حسب اختيارهم، ولجميع الركاب توصيل هواتفهم الذكية واستخدامها بشكل منفصل. وعند تفعيل القيادة الذاتية يمكن إزاحة المقاعد من جديد لراحة أكثر، وأيضاً يتم رفع المقود لإضافة مزيد من المساحة على المقصورة، كما تعتمد السيارة على نظام شحن ذكي، حيث يتم تركيب لوحة الشحن في مرآب المالك، وما على المالك سوى إيقاف السيارة فوق هذا اللوح من ناحية المحور الأمامي، وعن طريق التلامس يتم الشحن فلا حاجة للكابلات، مع خاصية الشحن السريع التي تتم خلال 30 دقيقة، ويتم شحن %80 من استيعاب البطارية.

لاتمتلكالسيارةشبك المقدّمةالمعتاد،وعوضاً عنهانحسبأنغطاءالمحرك ممتدإلىالأسفلوصولاً إلىمداخلالهواء،وتظهر المقدّمةبكاملهابشكل يشبهالروبوت تعتمدالسيارةعلىنظام شحنذكي،حيثيتم تركيبلوحةالشحنفي مرآبالمالك

Newspapers in Arabic

Newspapers from UAE

© PressReader. All rights reserved.