‪Complicated Process‬

كيف يُنتخَب الرئيس الأمريكي؟

Trending Events - Future Report - - مدرس العلوم السياسيةالمساعد بكلية الاقتصاد والعلوم -

تعــد الانتخابــات الرئاســية الأمريكيــة الأكثــر تعقيــداً بيــن نظــم إجـراء الانتخابـات فـي العالـم، إذ لا يكفـي الحصـول علـى أغلبيـة الأصــوات لحســم الســباق الانتخابــي فــي ظــل الأوزان النســبية لأصـوات الولايـات فـي المجمـع الانتخابـي والطابـع غيـر المباشـر والامركــزي للعمليــة الانتخابيــة، فضــاً عــن التغيــر المســتمر لتوجهــات، وتفضيــات الناخبيــن، وتزايــد القضايــا مثــار الجــدل العــام، وتعــدد الفاعليــن المؤثريــن فــي الانتخابــات.

اأولً: مراحل انتخاب الرئي�س الأمريكي

يتســم النظــام الانتخابــي الأمريكــي بقــدر كبيــر مــن الامركزيــة فــي الإدارة والتنظيــم، فــا توجــد هيئــة مركزيــة لانتخابــات، أو وكالـة حكوميـة اتحاديـة واحـدة للفصـل فـي المنازعـات الانتخابيـة أو وضــع قواعــد الانتخابــات الاتحاديــة، حيــث تــدار الانتخابــات مـن قبـل حكومـات الولايـات، التـي تضـع قواعـد تسـجيل الناخبيـن واحتســاب الأصــوات وفــق نظــام انتخابــي لــم يتغيــر بصــورة هيكليــة منــذ عــام 1( 1845(، وتمــر عمليــة انتخــاب الرئيــس الأمريكيــة بعــدد مــن المراحــل تتمثــل فــي الآتــي: 1- الإعــان عــن الترشــح لانتخابــات: تبــدأ العمليــة الانتخابيــة بإعــان أحــد المرشــحين نيتــه خــوض الســباق الرئاســي، وعقــب ذلــك تُطلــق حملــة رســمية للمرشــح، تســمى "حملــة الترشــيح" ‪Nomination Campaign(‬ ،) والتــي تتضمــن عــدداً مــن الخطــب والمناظــرات، بهــدف الحصــول علــى تأييــد المندوبيــن التابعيــن للحــزب علــى المســتوى المحلــي ومســتوى الولايــات Delegates() وإقنـاع الناخبيـن المحتمليـن بشـكل عـام. وخـال هـذه المرحلـة يتنافـس المرشـح مـع مرشـحين آخريـن فـي الحـزب نفســه، أمــاً فــي الحصــول علــى ترشــيحٍ رســمي مــن حزبــه، وتسـتمد تلـك المرحلـة أهميتهـا مـن حصـول المرشـحين فيهـا على كل مــن التمويــل والاعتــراف مــن أعضــاء الحــزب وجماعــات الضغــط) 2 .) 2- المؤتمرات الحزبية على مسـتوى الولايات Caucuses(:) تجـرى المؤتمـرات الحزبيـة علـى مسـتوى الولايـات، حيـث يتـاح للجمهـور المشـاركة فـي اختيـار المرشـحين الرئاسـيين المتنافسـين فــي الانتخابــات التمهيديــة التابعــة للحــزب ،)Primaries( وتبـث المؤتمـرات الحزبيـة علـى الهـواء مباشـرة، وتشـهد اجتمـاع زعمـاء الأحـزاب والكـوادر والأعضـاء المحليين لتسـمية المرشـح الرئاســي ومناقشــة مختلــف القضايــا وبرنامــج الحــزب، وتقييــم برامـج المرشـحين، واختيـار المندوبيـن الذيـن يتنافـس المرشـحون علـى أصواتهـم فـي الانتخابـات التمهيديـة. 3- إجــراء الانتخابــات التمهيديــة :)Primaries( يتــم إجــراء الانتخابـات التمهيديـة علـى مسـتوى الولايات داخـل كل حزب على حـدة، حيـث يدلـي الناخبـون بأصواتهـم للمندوبيـن الذيـن سـيمثلون مرشـحاً معينـاً مـن ضمـن المرشـحين فـي المؤتمـر العـام للحـزب، وتتبايـن طريقـة اختيـار المندوبيـن بيـن الحزبين الكبيريـن وفي كل ولايـة علـى حـدة، ففـي بعـض الولايـات تقتصـر الانتخابـات علـى أعضـاء الحـزب وحدهـم لاختيـار مرشـح حزبهـم فـي الانتخابـات الرئاسـية، ويتـم السـماح بالتصويـت لكافـة الناخبيـن المسـجلين فـي الولايـة، سـواء انتمـوا لأحـد الحزبيـن أو لا، وفـي ولايـات أخـرى يمكـن لجميـع الناخبيـن التصويـت مـا عـدا الأعضـاء الناشـطين في الحـزب المنافـس)3 .)

وتمتــد فتــرة إجــراء الانتخابــات التمهيديــة فــي الولايــات المختلفــة لعــدة أشــهر، حيــث تجــرى بالتتابــع فــي الولايــات، والسـباق فـي هـذه الانتخابـات علـى المندوبيـن وليـس الأصـوات، حيــث يحــدد الحــزب فــي كل ولايــة عــدداً مــن المندوبيــن قــد لا

يتناسـب مـع عـدد السـكان، ففـي الحـزب الجمهـوري تـم تخصيص 155 مندوبــاً لولايــة تكســاس؛ أي 0.56 لــكل 100 ألــف مــن السـكان، وولايـة نيوهامبشـاير لديهـا 23 مندوبـاً؛ أي 1.73 لـكل 100 ألــف، بينمــا تمتلــك ولايــة جورجيــا 76 ممثــاً جمهوريــاً، وولايـة أوهايـو لديهـا 66 مندوبـاً.

ويتطلـب الفـوز بترشـيح أي مـن الحزبيـن الحصـول علـى تأييد عــدد كاف مــن المندوبيــن الذيــن يتــم اختيارهــم فــي الانتخابــات التمهيديــة، حيــث يتطلــب الفــوز بترشــيح الحــزب الجمهــوري الحصــول علــى 1237 مندوبــاً مــن أصــل 2472 مندوبــاً، ويتطلــب الفــوز بترشــيح الحــزب الديمقراطــي الحصــول علــى تأييــد 2383 مندوبــاً مــن أصــل 4764 يشــاركون فــي مؤتمــر الحـزب الديمقراطـي، ومـن بينهـم حوالـي 380 يصنفـون ضمـن فئــة كبــار المندوبيــن ‪Super Delegates(‬ ) الذيــن لا يكــون عليهـم أي التـزام تجـاه أحـد المرشـحين، ويمكنهـم الاختيـار بحريـة بيــن المتنافســين فــي المؤتمــر الحزبــي العــام.

وتتسـم الانتخابـات التمهيديـة بضعـف نسـب التصويـت، بحيث تُقـدر فـي المتوسـط بــ 30% مـن الناخبيـن، فضـاً عـن إمكانيـة وصفهــا بالمهمــة الشــاقة ‪Grueling Task(‬ ،) ســواء بالنســبة للمرشـحين أو الناخبيـن فـي الولايـات، وقـد يترتـب عليهـا فقـدان الحـزب أصـوات مؤيـدي المرشـح الخاسـر لانتخابـات التمهيديـة علــى غــرار الانقســام داخــل الحــزب الديمقراطــي عقــب خســارة الســيناتور بيرنــي ســاندرز للترشــيح لصالــح هيــاري كلينتــون، علــى الرغــم مــن إعانــه تأييــد ترشــح كلينتــون عــن الحــزب الديمقراطــي) 4 .) 4- المؤتمر الوطني للحزب ‪National Party Convention(‬ :) ينظـم كل مـن الحزبيـن الجمهـوري والديمقراطـي مؤتمـراً وطنيـاً عامـاً يحتشـد خالـه الآلاف مـن المندوبيـن، ويتـم خالـه الإعـان عــن المرشــح الرئاســي للحــزب ونائبــه، وهــو تقليــد متبــع فــي الانتخابـات الأمريكيـة منـذ عـام 1830، وتختلـف طريقـة الإعان عـن المرشـح التابـع للحـزب، حيـث تقـوم إدارة المؤتمـر الوطنـي فــي الحــزب الجمهــوري بطــرح اســم المرشــح للرئاســة وطلــب التصويــت الجماعــي عليــه فــي إجــراء شــكلي يعكــس نتائــج الانتخابـات التمهيديـة.

ويتطلـب الأمـر فـي الحـزب الديمقراطـي قيـام فـروع الحـزب فـي الولايـات بإيفـاد ممثلين عـن المندوبيـن، وتتم عمليـة التصويت فـي المؤتمـر العـام بالنـداء علـى اسـم الولاية، وقيـام ممثلـي الولاية بإعــان توزيــع أصــوات المندوبيــن فــي الولايــة بيــن المرشــحين المتنافســين إلــى أن يتــم الإعــان عــن فــوز المرشــح الخــاص بالحــزب بأغلبيــة الأصــوات.

وقـام الحـزب الديمقراطـي بإرسـاء تقليد سياسـي بقيام المرشـح الخاسـر لانتخابـات التمهيديـة بإعـان دعمـه للمرشـح الفائـز فـي المؤتمـر العـام، وهـو مـا قامـت بـه هيـاري كلينتـون فـي انتخابات عــام 2008 لتوحيــد صفــوف الحــزب، وتكــرر الأمــر ذاتــه فــي المؤتمـر العـام للحـزب الديمقراطـي فـي 26 يوليـو 2016 بإعان بيرنــي ســاندرز دعمــه وتأييــده لترشــيح هيــاري كلينتــون باســم الحـزب الديمقراطـي فـي الانتخابـات الرئاسـية. 5- الحمـات الانتخابيـة : تتضمـن هـذه المرحلـة تنافـس مرشـحي الحزبيــن الرئيســيين ومرشــحي الأحــزاب الأخــرى الأقــل شــعبية والمســتقلين للفــوز بانتخابــات الرئاســة، وتســتغرق الحمــات الانتخابيــة تســعة أســابيع يتــم خالهــا توظيــف تكتيــكات الترويــج السياســي كافــة، مثــل الجــولات الانتخابيــة والمؤتمــرات العامــة والإعانـات والمناظـرات التلفزيونيـة بيـن المرشـحين، فضـاً عن توظيـف وسـائل التواصـل الاجتماعي والمدونات، ويكشـف تضخم التكلفـة الماليـة للحمـات الانتخابيـة عـن تحـول الولايـات المتحـدة إلــى "ديموقراطيــة تمويليــة" ‪Funding Democracy(‬ ) يتــم خالهـا التسـابق مـن أجـل جمـع التمويـل للفـوز فـي الانتخابـات.

ويتــم تمويــل الحمــات الانتخابيــة عــادة مــن قبــل جماعــات الضغــط والشــركات الكبــرى التــي يمكــن اعتبارهــا "نفــوذاً غيــر منتخـب" ‪Unelected Influence(‬ ،) علـى نحـو يُقـوض مـن الديمقراطيـة، ويبـدو كمـا لـو كان شـراءً للنفـوذ وفـرض سياسـات بعينهــا علــى المرشــح الفائــز، وهــو مــا يزيــد مــن الانتقــادات الشــعبية للنظــام الانتخابــي الأمريكــي)6.) 6- يـوم الانتخابـات الرئاسـية ‪Election Day(‬ :) يقـوم الناخبـون فــي كل ولايــة مــن الولايــات الأمريكيــة باختيــار مرشــح رئاســي واحــد ونائــب مــن خــال التصويــت العــام، وفــى حقيقــة الأمــر، فإنهــم يدلــون بأصواتهــم إلــى مجموعــة مــن أعضــاء المجمــع الانتخابـي Electors(،) ووفقـاً للدسـتور الأمريكـي، يتـم تحديـد طريقــة اختيارهــم بموجــب تشــريعات كل ولايــة، وحــدد القانــون الاتحـادي أن جميـع أعضـاء المجمـع الانتخابـي يجـب انتخابهـم في اليـوم نفسـه، وهـو الثاثـاء الأول بعـد أول يـوم اثنيـن مـن شـهر نوفمبـر فـي الفتـرة مـن 2 نوفمبـر حتـى موعـد أقصـاه 8 نوفمبـر.

وتشــهد الولايــات المختلفــة إجــراء الانتخابــات الشــعبية فــي اليــوم ذاتــه، بحيــث تنظــم كل ولايــة عمليــة إجــراء الانتخابــات

داخلهــا بصــورة منفصلــة، ممــا يجعــل الانتخابــات الأمريكيــة لامركزيــة، وليســت انتخابــات وطنيــة موحــدة تديرهــا الحكومــة الانتخابيــة، ويتــم خــال الانتخابــات قيــام الناخبيــن باختيــار مــن سـينتخب المرشـح الرئاسـي، ممـا يعنـى أن الناخبيـن لا يصوتـون للمرشــح، ولكنهــم يصادقــون علــى لائحــة الناخبيــن التــي ســتقدم علـى التصويـت لمرشـح الرئاسـة ونائبـه، وحينمـا يفـوز المرشـح بتأييـد الأغلبيـة فـي ولايـة معينـة يحصـل علـى أصـوات المندوبين التابعيــن للولايــة كافــة فــي المجمــع الانتخابــي، بمعنــي أن فــوز مرشــح معيــن بأغلبيــة الأصــوات فــي ولايــة كاليفورنيــا يعنــي حصولـه علـى 55 صوتـاً فـي المجمـع الانتخابـي الـذي يبلـغ عـدد أعضائــه 538 عضــواً. 7- المجمـع الانتخابـي ‪:)Electoral College(‬ يعتمـد نظـام الانتخابـات الرئاسـية الأمريكيـة علـى ما يسـمى المجمـع الانتخابي لاختيـار الرئيـس ونائبـه، وبلـغ عـدد أعضـاء المجمـع الانتخابـي حوالـي 538 عضـواً، ويفـوز المرشـح الـذي يحصـل علـى 270 صوتـاً فـي المجمـع الانتخابـي)7.)

ويتـوزع أعضـاء المجمـع الانتخابـي علـى الولايـات المختلفـة طبقــاً لأعــداد الســكان، بحيــث يتــراوح عــدد أعضــاء المجمــع الانتخابـي بيـن 3 أعضـاء للولايـات الأقل في السـكان و55 عضواً فــي الولايــات الأكثــر فــي الكثافــة الســكانية، وتتمثــل الولايــات السـت الأكثـر تأثيـراً فـي نتيجـة الانتخابـات فـي كاليفورنيـا )55 صوتـاً( وتكسـاس )38 صوتـاً( وفلوريـدا )29 صوتـاً( ونيويـورك (29 صوتــاً( وإيلينــوي )20 صوتــاً( وبنســلفانيا )20 صوتــاً( بمجمـوع 191 صوتـاً، أي مـا يزيـد علـى 35% مـن إجمالـي عدد الأصـوات فـي المجمـع الانتخابـي)8.)

وتتمثــل الولايــات ذات التأثيــر الأقــل فــي المجمــع الانتخابــي فــي: مونتانــا، ونــورث داكوتــا، وســاوث داكوتــا، ووايومينــغ، وفيرمونـت، وألاسـكا، وديـاورا، وواشـنطن العاصمة. ويخصص لــكل منهــا 3 أعضــاء فــي المجمـع الانتخابــي، وثقلهــا الانتخابــي مجتمعــة أقــل مــن وزن ولايــة مثــل نيويــورك.

وتذهـب كل أصـوات الممثليـن فـي المجمـع الانتخابـي للفائـز بالاقتـراع الشـعبي فـي الولايـة عـدا ولايتـي نبراسـكا ومايـن، وقـد لا يحصـل الفائـز بأغلبيـة أصـوات المجمـع الانتخابـي علـى أكبـر عـددٍ مـن الأصـوات علـى المسـتوى الشـعبي، وهـو مـا حـدث فـي تاريـخ الانتخابـات الأمريكيـة فـي ثـاث دورات انتخابيـة، حينمـا تـم انتخـاب راذرفـورد فـي عـام 1876، وبنجاميـن هاريسـون فـي عـام 1888، وجـورج بـوش فـي عـام 2000، علـى الرغـم مـن عـدم حصـول أي منهـم علـى الأغلبيـة فـي التصويـت المباشـر.

وفــي حالــة عــدم حصــول أي مرشــح للرئاســة علــى أغلبيــة الأصــوات فــي المجمــع الانتخابــي، يقــوم مجلــس النــواب بمهمــة اختيـار الرئيـس مـن بيـن المرشـحين الثاثـة الحاصلين علـى أعلى عـدد مـن الأصـوات، ويتـم تمثيـل كل ولايـة بصـوت واحـد. وقـد حـدث ذلـك فـي انتخابـات عامـي 1800، و1824، أمـا بالنسـبة لنائـب الرئيـس فيختـاره – فـي الحالـة ذاتهـا – مجلـس الشـيوخ من بيـن المرشـحين الحاصليـن علـى أعلـى عـددٍ مـن الأصـوات، وهو مـا حـدث فـي انتخابـات عـام 9( 1836.)

ثانياً: توزيع الوليات بين الحزبين الرئي�سيين

دشـن الصحفي "تيم روسـيرت" خال تغطيته الانتخابات الرئاسـية فــي عــام 2000، مصطلحــي "الولايــات الحمــراء"، و"الولايــات الزرقــاء"، حيــث تشــير الولايــات الزرقــاء إلــى الولايــات التــي تصــوت غالبــاً لصالــح الحــزب الديمقراطــي، ويقصــد بالولايــات الحمـراء تلـك التـي تصـوت غالبـاً للحـزب الجمهـوري.

وتوجـد الولايـات الزرقـاء فـي السـاحل الغربـي، وفـي شـمال شـرق البـاد وحـول البحيـرات العظمـى، كمـا تمتـد مـن واشـنطن إلـى ولايـة كاليفورنيـا علـى السـاحل الغربـي، وكذلـك مـن ولايـة مايـن إلـى ولايـة بنسـلفانيا وولايـة مينيسـوتا.

أمـا القلـب الجمهـوري، فيوجـد فـي مناطـق الوسـط والجنـوب والغــرب الأوســط، ولكــن نظــراً لانخفــاض كثافتهــا الســكانية، تتضــاءل أهميتهــا فــي المجمــع الانتخابــي، وتمتــد علــى طــول الطريـق مـن ولايـة تكسـاس إلـى ولايـة داكوتـا الشـمالية، وايداهـو ووســت فرجينيــا.

وفــي عــام 2015، خلــص تحليــل "جالــوب" عــن الانتمــاء السياســي الحزبــي علــى مســتوى الدولــة إلــى أن إجمالــي عــدد الولايــات الجمهوريــة يبلــغ 20 ولايــة، فــي حيــن يصــل عــدد الولايــات الديمقراطيــة 14 ولايــة، وأن أكثــر الولايــات تأييــداً للجمهورييــن هــي ولايــة "وايومنــج"، أمــا أكثــر ولايتيــن تأييــداً للديمقراطييــن فهمــا فيرمونــت، وهــاواي، وأكثــر ولايــة محافظــة هـي ألابامـا، ومـا تبقـى مـن ولايـات – والبالـغ عددهـا 16 ولايةـــ هــي ولايــات تنافســية.

ووفقــاً لذلــك التحليــل، تزايــدت أعــداد الولايــات الجمهوريــة بالمقارنــة بمثيلتهــا الديمقراطيــة، وإن قُــدّر أعــداد الناخبيــن الديمقراطييــن أو المواليــن للحــزب الديمقراطــي بنســبة 43% بالمقارنــة بحوالــي 40% للناخبيــن الجمهورييــن أو المواليــن للحـزب الجمهـوري، ويعـود ذلـك إلـى تزايـد أعـداد السـكان فـي ولايـات مثـل كاليفورنيـا ونيويـورك وإلينـوي، وجميعهـا ولايـات ديمقراطيــة.

ووفقــاً لإحصــاءات "جالــوب"، تغيــرت التصنيفــات السياســية لثـاث عشـرة ولايـة بيـن عامـي 2014 و 2015، بعـد أن خسـر الديمقراطيــون ثــاث ولايــات هــي: ميــن وبنســلفانيا وميتشــجن لتتحـول لولايـات تنافسـية غيـر منتمية حزبيـاً، كمـا زادت الولايات الجمهوريـة بخمـس ولايـات هي: نيوهامبشـاير وفيرجينيـا الغربية، وولايــة ميســوري، وســاوث كارولينــا، وتكســاس، كمــا تحولــت ألاسـكا وأوكاهومـا مـن ولايـات تميـل للجمهورييـن إلـى ولايـات جمهوريـة خالصـة)10 .)

ثالثاً: خريطة الكتل الت�سويتية

تغيرت معدلات الإقبال على التصويت في الانتخابات الأمريكية، حيث شهدت الفترة من 1960 - 1990 انخفاضاً مضطرداً في نسب الإقبال على التصويت، لكنه أخذ في الانتعاش قلياً في عامي 2000 و2004، عندما بلغت نسبة التصويت أكثر من 50 - 55% على الترتيب. ويعود ذلك الأمر إلى تزايد نسبة تصويت من تراوحت أعمارهم بين 18 - 29 عاماً خال هذه الفترة، والذين

يقدر عددهم بقرابة 5 مايين ناخب)11(، بينما بلغت نسبة تصويت الناخبين في الانتخابات الرئاسية في عام 2008 حوالي 57.1% وفي انتخابات عام 2012 حوالي 54.9.%

ويـرى الديمقراطيـون أن الخريطـة السـكانية الأمريكيـة تميـل لصالــح الحــزب الديمقراطــي، خاصــة مــع تزايــد الــوزن النســبي للأقليـات، والطـاب الحاصليـن علـى شـهادات جامعيـة، والنسـاء غيــر المتزوجــات فــي ســن العمــل، فــي مقابــل تراجــع نســبة المواطنيـن البيـض والعمـال مـن غيـر الحاصليـن علـى شـهادات جامعيــة، والإنجيلييــن أي البروتســتانت المتشــددين، وقاطنــي المناطــق الريفيــة، وهــي المجموعــات التــي عــادةً مــا تصــوت لصالــح الجمهورييــن.

ويعتمــد الديمقراطيــون علــى أصــوات الأقليــات والمتعلميــن والسـيدات، وهـي مجموعـات تصويتيـة كبيـرة، ولكنهـا تتركـز في ولايـات بعينهـا ممـا يزيـد مـن الضغـوط للحصـول علـى أصـوات الولايــات غيــر المحســومة والتنافســية. وعلــى صعيــدٍ آخــر، يعتمــد الجمهوريــون علــى تأييــد المواطنيــن البيــض والمحافظيــن والعمـال وهـي فـي فئـات تتركـز فـي الغـرب والوسـط إلـى جانـب الجنـوب الأمريكـي، وتتمثـل أهـم الكتـل التصويتيـة فـي الانتخابات الأمريكيـة فيمـا يلـي: 1- الأقليـات: تميـل غالبيـة المنتميـن للأقليـات للتصويـت لصالـح الحــزب الديمقراطــي، حيــث يحصــد الحــزب حوالــي 90% مــن أصــوات الســود، ونحــو 75% مــن أصــوات الأقليــات الأخــرى، وقــد ارتفعــت نســبة الأقليــات مــن إجمالــي الناخبيــن مــن 15% إلــى 26% فــي الفتــرة مــن عــام 1988 إلــى 2008، وهــي المجموعــات التــي تصــوت للديمقراطييــن بنســبة 70% فــي المتوســط، وفــي انتخابــات عــام 2012 بلغــت نســب تصويــت الأقليــات لصالــح الديمقراطييــن حوالــي 80.% 2- السـيدات: يحصـل الحـزب الديمقراطـي علـى أغلـب أصـوات السـيدات فـي الانتخابـات الرئاسـية منـذ عـام 1992، نظـراً لدفـاع الحــزب عــن حقــوق المــرأة العاملــة، وخــال انتخابــات 2008، حصـل أوبامـا علـى 56% مـن أصـوات السـيدات مقابـل 43% لمنافسـة جـون ماكيـن، وفـي انتخابـات 2012 حصـل أوبامـا على 55% مــن أصــوات الســيدات، بيــد أن تأييــد الســيدات للحــزب الديمقراطـي قـد يتراجـع نظـراً لتزايـد معانـاة السـيدات أكثـر مـن الرجـال مـن ارتفـاع نسـب البطالـة خـال السـنوات الأخيـرة) .) 3- الشــباب: يطلــق علــى الشــباب ممــن تتــراوح أعمارهــم بيــن 29-18 عامــاً "جيــل الألفيــة" Millennials(،) ويقــدر عددهــم بحوالــي 51 مليــون نســمة، أي 16% مــن الســكان تقريبــاً، وغالبـاً مـا يصـوت 60% منهـم لصالـح الديمقراطييـن. ويراهـن الديمقراطيــون علــى الشــباب فــي حســم الانتخابــات فــي ولايــات فلوريـدا وأوهايـو وفيرجينيـا بشـكل خـاص، إلا أن تصاعـد عزوف الشــباب عــن التصويــت ومقاطعــة عــدد كبيــر منهــم لانتخابــات الرئاســية بعــد خســارة مرشــحهم المُفضــل بيرنــي ســاندرز لانتخابــات التمهيديــة قــد يؤثـر علــى قــدرة الحـزب الديمقراطــي علــى حســم الانتخابــات اعتمــاداً علــى أصــوات الشــباب. 4- الطبقــة العاملــة البيضــاء: يصــل متوســط تصويــت الطبقــة العاملـة البيضـاء لصالـح الحـزب الجمهوري إلى أكثـر من 60،% وهــم يمثلــون أكثــر مــن 20% مــن الناخبيــن الأميركييــن، وهــي المجموعـات التـي تمثـل القاعـدة الانتخابيـة الأبـرز للجمهورييـن، لأنهــا تتبنــى المفاهيــم المحافظــة والتقليديــة إلــى جانــب تبنيهــا خطابـاً معاديـاً للأقليـات والأجانـب، ويـرى الديمقراطيـون أن هـذه المجموعـة سـتتراجع نسـبتها مـن السـكان خـال السـنوات المقبلـة بفعـل تراجـع الصناعـات التقليديـة. 5- المتدينـون: يميـل المتدينـون عـادة للتصويـت لصالـح الحـزب الجمهــوري لتبنــي مرشــحيه التوجهــات المحافظــة دينيــاً، مثــل معارضــة الإجهــاض، وزواج المثلييــن، وتنظيــم الأســرة، وتأييــد القيــم الخاصــة بالأســرة والــزواج الدينــي، حيــث يصــوت مــا يتــراوح بيــن 60% و80% مــن المتدينيــن لصالــح المرشــحين الجمهورييــن فــي الانتخابــات الرئاســية فــي المتوســط، ويمثــل الإنجيليــون حوالــي 26% مــن الناخبيــن فــي الولايــات المتحــدة، ممـا يجعلهـم كتلـة تصويتيـة مهمـة يسـتند إليهـا الجمهوريـون فـي الانتخابــات الرئاســية)13 .)

إجمـالاً، لا يمكـن التنبـؤ بنتائـج الانتخابـات الأمريكيـة فـي ظـل التغيـر فـي توجهـات الناخبيـن وتفـاوت أداء المرشـحين وقدرتهـم علــى اجتــذاب ثقــة وتأييــد الكتــل التصويتيــة الأهــم فــي الســباق الانتخابـي، فضـاً عـن الـدور المركـزي للمـال السياسـي والإعام فـي تحديـد مسـتويات التنافسـية وتفضيـات الناخبيـن.

رغدة البهي

مدرس العلوم السياسيةالمساعد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية - جامعة القاهرة

Newspapers in Arabic

Newspapers from UAE

© PressReader. All rights reserved.