معاهدة توردسيلاس:

تقسيم دول أمريكا اللاتينية بين البرتغال وإسبانيا

Trending Events - Future Report - - إنـــــذار: - محمد محمود السيد باحث متخصص في العلاقات الدولية

تعتبــر معاهــدة توردســياس مــن أولــى المعاهــدات التــي وُقعــت بيـن القـوى العظمـى، وسـاهمت فـي تشـكيل أقاليـم العالـم الحديـث، وتنبــع أهميــة هــذه المعاهــدة، مــن أنهــا فتحــت البــاب أمــام فكــرة "التعايـش" بيـن القـوى العظمـى، ارتـكازاً إلـى مبـدأ تقسـيم أراضي ومـوارد العالـم بيـن هـذه القـوى الاسـتعمارية.

اأولاً: ال�سياق التاريخي

نجــح البحــار الإيطالــي كريســتوفر كولمبــوس، والــذي عمــل فــي خدمـة ملـك إسـبانيا، فـي الوصـول إلـى أمريـكا الاتينيـة فـي عـام 1492، حيـث أبحـر غربـاً مـن إسـبانيا علـى أمـل العثـور علـى طريـق بحـري أقصـر يصـل إلـى شـرق آسـيا، فوصـل إلـى جزيرة سـان سـلفادور فـي جـزر الهنـد الغربيـة.

وبعــد وصــول أخبــار اكتشــاف العالــم الجديــد إلــى أوروبــا، اتجهــت أطماعهــم إليــه. وقــد ظنــت إســبانيا أنهــا قــادرة علــى الاسـتئثار بـه وحدهـا، ولكـن الإمبراطوريـة البرتغاليـة، التي كانت فـي طريقهـا للصعـود كقـوى عظمـى آنـذاك، لـم تسـمح بذلـك) .)

وبــدأت المحادثــات فــي منتصــف أغســطس عــام 1493 فــي برشــلونة، وقــد طالبــت إســبانيا، بأنــه فــي مقابــل امتنــاع البحــارة الإسـبان عـن زيـارة المناطق المخصصـة للبرتغالييـن، والتي تضم وفقـاً لإسـبانيا ماديـراس والآزور والـرأس الأخضـر، وغيرهـا مـن المناطـق المكتشـفة قبـل عـام 1479، وكذلـك المنطقـة الممتـدة من جــزر الكنــاري وصــولاً إلــى غينيــا فــي الجنــوب، فــإن البرتغــال عليهـا الامتنـاع عـن الاقتـراب مـن الاكتشـافات الإسـبانية، ولـم يتم التوصـل لاتفـاق حينهـا، لأن البرتغالييـن لـم يتـم إباغهـم مـا هـي المناطـق التـي سـيحصل عليهـا الإسـبان) .)

وقـد لجـأت إسـبانيا إلـى البابـا ألكسـندر السـادس، عـام 1493، والـذي كان صديقـاً شـخصياً لملـك إسـبانيا، وذلـك لضمـان حقهـم فــي المناطــق المكتشــفة حديثــاً، وضمــان عــدم مطالبــة أي قــوى أخــرى بمناطــق فــي العالــم الجديــد) وقــام بإصــدار منشــور لترســيم وتحديــد مناطــق نفــوذ وملكيــة الإمبراطوريتيــن، ورســم منشـور البابـا خطـاً وهميـاً مـن الشـمال إلـى الجنـوب يقسـم العالـم إلــى نصفيــن، ويمــر هــذا الخــط غــرب جــزر الآزور والــرأس الأخضــر فــي المحيــط الأطلســي بحوالــي 563 كــم. وأصبحــت كل الأراضـي التـي تقـع غـرب هـذا الخـط تابعـة لإسـبانيا، سـواء المكتشـفة حديثـاً، أو لـم تكتشـف بعـد، بينمـا تبعـت كل الأراضـي التــي تقــع شــرق هــذا الخــط إلــى البرتغــال.

وشــعر جــون الثانــي، ملــك البرتغــال، أن منشــور البابــا جــاء محابيــاً لإســبانيا، ولذلــك رفــض الاتفاقيــة علــى أســاس أنهــا لــم تمنحــه القــدر الكافــي مــن الحقــوق فــي العالــم الجديــد، فضــاً عـن حرمانهـم مـن المسـاحة الكافيـة فـي البحـر للقيـام برحاتهـم الأفريقيــة.

ثانياً: بنود المعاهدة

اتفـق الطرفـان علـى تعديـل هـذا الخـط فـي معاهـدة رسـمية جديدة، بعدمـا أعـرب البرتغاليـون عـن عـدم رضاهـم عـن خـط التقسـيم الـذي رسـمه البابـا. وفـي 7 يونيـو 1494، وقع الطرفـان المعاهدة الجديـدة التـي عُرفـت باسـم "معاهـدة توردسـياس". وقـد صـدّق علـى المعاهـدة مـن الجانـب الإسـباني تـاج كاسـتيا، فـي 2 يوليـو 1494. وصـدّق عليهـا الجانـب البرتغالـي فـي 5 سـبتمبر 1494.

ونصـت المعاهـدة علـى نقـل خـط ترسـيم مناطـق النفـوذ بيـن الإسـبان والبرتغـال، غربـاً إلـى نقطـة تبعـد نحـو حوالـي 2.084

كــم إلــى الغــرب مــن جــزر الــرأس الأخضــر، وذلــك لتوســيع نصيــب البرتغــال مــن الأراضــي المكتشــفة فــي العالــم الجديــد، حيـث تمكنـت مـن وضـع يدهـا علـى المنطقـة التـي تُعـرف الآن بشــرق البرازيــل. ولــم تُجــر دراســات مســاحية للخــط، لذلــك لا يُعـرف موقـع مسـاره بدقـة، ويعتقـد العلمـاء أنـه يقـع بالقـرب مـن خــط طــول 48 غربــاً) .)

وفــي معاهــدات لاحقــة مــع إســبانيا، تنازلــت البرتغــال عــن جـزر الفلبيـن، واسـتولت علـى باقـي البرازيـل، وتجـدر الإشـارة إلـى أن كاً مـن البرتغـال وإسـبانيا لـم تسـتطعا الاسـتئثار بأمريـكا الاتينيـة، نظـراً لأن فرنسـا وإنجلتـرا وهولنـدا لـم تتقيـد بالاتفاقيـة المبرمـة بيـن الدولتيـن، واسـتولت علـى بعـض المناطـق.

وقــد عكســت معاهــدة تورديســياس واقــع السياســة الدوليــة حينئــذ، حينمــا كان كل مــن إســبانيا والبرتغــال يحكمــان العالــم، فقســمّت المعاهــدة العالــم خــارج أوروبــا فــي احتــكار ثنائــي حصــري بينهمــا، وبذلــك يمكــن القــول إن المعاهــدة قــد ســاهمت فـي تحقيـق الاسـتقرار النسـبي، ومنـع نشـوب الحـرب بينهمـا) .)

ثالثاً: الواقع الحدودي الحالي

ســاهمت معاهــدة تورديســياس فــي ترســيخ وجــود القــوى الاسـتعمارية فـي هـذه المنطقـة المكتشـفة حديثـاً، والمسـاعدة علـى تفتيــت "أمريــكا الاتينيــة" إلــى 33 قطــراً مســتقاً و13 وحــدة سياســية أخــرى. وتعتبــر البرازيــل أكبــر الأقطــار فــي أمريــكا الاتينيـة مسـاحة وسـكاناً، وتشـغل أكثـر مـن 40% من المسـاحة، ويعيــش عليهــا ثلــث ســكان القــارة.

وانطلقــت حــروب الاســتقال مــن القــوى الاســتعمارية منــذ أواخـر القـرن الثامـن عشـر، إلـى أوائـل القـرن العشـرين، ولكـن تخللــت تلــك الفتــرة حــروب وعاقــات متدهــورة بيــن الأقطــار المســتقلة حديثــاً، بســبب النزاعــات الحدوديــة، وهــي الاختافــات التــي ســاهم فيهــا الاســتعمار علــى مــدار القــرون الســابقة.

فقــد نشــبت الحــرب عــام 1825 بيــن الأرجنتيــن والبرازيــل بســبب منطقــة متنــازع عليهــا تقــع علــى حــدود الدولتيــن، وقــد وقَّعــت الدولتــان بعــد ثــاث ســنوات اتفاقيــة تــم بموجبهــا تأســيس دولــة أوروجــواي المســتقلة فــي المنطقــة المتنــازع عليهــا، وفــي حــرب الحلــف الثاثــي )1865 - 1870( وهزمــت الأرجنتيــن والبرازيــل وأوروجــواي دولــة باراجــواي. وقــد أعقــب الحــرب التوصـل إلـى اتفـاق حـول ترسـيم الحـدود المشـتركة لهـذه الـدول.

وفـي حـرب الباسـفيك )1879 – 1883(، حاربت تشـيلي كاً مـن بوليفيـا وبيـرو بسـبب منطقـة غنيـة بالنتـرات محاذيـة للمحيـط الهـادئ. وقـد انتصـرت تشـيلي فـي هـذه الحـرب وامتلكـت المنطقة تاركــة بوليفيــا بــدون ســاحل علــى المحيــط. ومنــذ ذلــك التاريــخ وبوليفيـا دولـة بـا منفـذ علـى البحـر.

وفـي الفتـرة مـا بيـن 1932 وحتـى 1935، اندلـع القتـال بيـن بوليفيـا وباراجـواي للسـيطرة علـى منطقـة "جـران تشـاكو"، وهـي منطقــة منخفضــة تقــع علــى الحــدود بيــن البلديــن. وفــي النهايــة مُنحـت معظـم المنطقـة المتنـازع عليهـا إلـى باراجـواي) .)

وقــد اندلــع القتــال عــدة مــرات بيــن بيــرو والإكــوادور فــي بدايـة القـرن العشـرين، حـول منطقـة متنـازع عليهـا فـي "حـوض نهــر الأمــازون"، تقــع بيــن الإكــوادور والبرازيــل. وقامــت بيــرو بضـم المنطقـة إليهـا فـي الأربعينيـات مـن القـرن العشـرين. وفـي أواخـر ينايـر 1995، بـدأت اشـتباكات مسـلحة بيـن الدولتيـن، تـم بعدهـا التوصـل إلـى اتفاقيـة لوقـف إطـاق النـار، وترسـيم الحـدود بينهمــا. وعلــى الجانــب الآخــر، فــإن هنــاك نزاعــات حدوديــة ومطالبـات إقليميـة، لـم يتـم تسـويتها منهـا ادعـاء جواتيمـالا ملكيـة أرض خاضعـة لدولـة بليـز، ومطالبـة فنزويـا بثاثـة أربـاع دولـة غايانــا) .) ومــن العــرض الســابق، يمكــن اســتنتاج أن معاهــدة تورديســياس كانـت كغيرهـا مـن المعاهـدات التـي وضعتهـا القوى الاسـتعمارية، مـن أجـل إخضاع ثـروات العالـم لصالحهـا، دون الالتفـات لمصالح الشـعوب التـي عانـت، جـراء الحـروب التـي اسـتمرت علـى مـدار قـرون، لمعالجـة التشـوهات التـي أنتجهـا الاسـتعمار.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UAE

© PressReader. All rights reserved.