اتفاقية سايكس - بيكو:

التداعيات الممتدة لتشكيل خريطة الشرق الأوسط

Trending Events - Future Report - - تقرير المستقبل - محمد عزت رحيم مدرس العلوم السياسية المساعد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة

بعـد مـرور قـرن كامـل علـى إقرارهـا، لاتـزال اتفاقيـة سـايكسبيكــو الأكثــر إثــارة للجــدل فيمــا يتعلــق بتقســيم النطاقــات الجغرافيـة فـي منطقـة الشـرق الأوسـط، حيـث شـهد عـام 1915 التفـاوض بسـرية تامـة حـول تقاسـم مناطـق النفـوذ الاسـتعماري فـي الشـرق الأوسـط بعـد نهايـة الحـرب العالميـة الأولـى، وهـو مــا أســهم فــي تشــكيل خريطــة الشــرق الأوســط بمــا تضمنتــه مــن صراعــات كامنــة وانقســامات ديمغرافيــة وقوميــة وطائفيــة ونزاعــات حدوديــة معقــدة.

اأولاً: ال�سياقات التاريخية للاتفاقية

عُقــدت اتفاقيــة ســايكس – بيكــو بشــكلٍ ســريّ بيــن بريطانيــا العظمــى وفرنســا وبموافقــة ضمنيــة مــن روســيا القيصريــة، وذلـك أثنـاء الحـرب العالميـة الأولـى بهـدف تقسـيم أمـاك الدولـة العثمانيـة والتـي كانـت تنتمـي لمعسـكر "المحـور" المعـادي لـدول "الحلفــاء" التــي انتمــت إليهــا الــدول الثــاث المبرمــة لاتفاقيــة. فبمجـرد دخـول الدولـة العثمانيـة الحـرب، أدركـت الـدول الثـاث أنّــه بالإمــكان تقســيم ممتلكاتهــا لاســيما فــي آســيا، وقــد زاد مــن إمكانيــة ذلــك تدهــور عاقــة الأتــراك بالعــرب خــال الحــرب، وذلـك بسـبب تطبيـق نظـام السـخرة ومصـادرة المحاصيـل الـذي اتبعـه الأتـراك فـي مناطـق متعـددة، وهـو مـا ولّـد روحـاً معاديـة للأتـراك بيـن العـرب.

وقـد اسـتغلت بريطانيـا هـذه الانقسـامات عبـر تمريـر وعـود للشــريف حســين بــن علــي شــريف مكّــة بــأنّ بريطانيــا ســوف تســاند حـق العـرب فـي الاسـتقال إذا مـا أعلـن العـرب الثـورة علـى الدولـة العثمانيـة، وقـد تـم هـذا بموجـب مـا سُـمي بمحادثـات الشـريف حسـين – مكماهـون المنـدوب السـامي البريطانـي فـي مصـر، وهـو مـا أدى إلـى قيـام مـا سُـمي بالثـورة العربيـة الكبرى فـي 10 مايـو 1916 علـى الدولـة العثمانيـة)1.)

وعلــى الرغــم مــن التعهــدات البريطانيــة بــدأت مشــاورات اتفاقيــة ســايكس – بيكــو فــي نهايــة عــام 1915 بشــكلٍ ســريّ قبـل أن يتـم التصديـق عليهـا فـي مايـو 1916 وذلـك بيـن كل مـن بريطانيــا وفرنســا بدعــم مــن روســيا.

وفــي عــام 1917 بعــد اســتياء الشــيوعيين علــى الحكــم فـي روسـيا، تـم الكشـف عـن وثائـق وبنـود الاتفاقيـة لأول مـرة، والتـي أحدثـت غضبـاً عارمـاً فـي المنطقـة العربيـة ضـد مـا تـم اعتبــاره "خداعــاً" بريطانيــاً للعــرب مــن أجــل تحقيــق مكاســب فــي الحــرب العالميــة الأولــى وبســط نفوذهــا علــى المنطقــة، واختتمــت ترتيبــات إعــادة الهيكلــة الإقليميــة بإصــدار بريطانيــا فــي 2 نوفمبــر 1917 وعــد بلفــور بإقامــة وطــن قومــي لليهــود فــي فلســطين.

ثانياً: اأركان اتفاقية �سايك�س ــ بيكو

هدفـت اتفاقيـة سـايكس ـــ بيكـو لتقسـيم أمـاك الدولـة العثمانية في آســيا بيــن بريطانيــا وفرنســا، حيــث تــم إخضــاع مناطــق غــرب ســوريا ولبنــان وقلقيلــة )شــمال الضفــة الغربيــة حاليــاً( وولايــة أضنــة )فــي الجنــوب التركــي(، لــلإدارة الفرنســية المباشــرة، بينمــا ســيطرت بريطانيــا علــى مناطــق جنــوب ووســط العــراق بالإضافــة لمينــاءي عــكا وحيفــا بفلســطين، وتمثلــت أهــم بنــود الاتفاقيــة فيمــا يلــي: 1- تسـتعد فرنسـا وبريطانيـا لإنشـاء وحمايـة دولـة عربية مسـتقلة أو اتحـاد كونفدرالـي بيـن دول عربيـة عـدّة برئاسـة رئيـس عربي فــي المنطقــة الواقعــة بيــن منطقتــي الإدارة المباشــرة لفرنســا وبريطانيـا، والتـي قـد تقسـيمها تقسـيماً عرضيـاً إلـى منطقـة )أ(

تقــع إلــى الشــمال، ومنطقــة )ب( تقــع ناحيــة الجنــوب، بحيــث تضــم المنطقــة )أ( شــرق ســوريا والموصــل )العــراق(، بينمــا تضــم المنطقــة )ب( شــرق الأردن وشــمال بغــداد حتــى حــدود إيـران الحاليـة، وتعتبـر المنطقـة )أ( منطقـة نفـوذ فرنسـية، بينمـا تعتبــر المنطقــة )ب( منطقــة نفــوذ بريطانيــة، بحيــث يحــق لــكا الدولتيـن كل فـي المنطقـة الخاصـة بهـا الانفـراد بتقديـم القـروض والقيــام بالمشــروعات وتقديــم المستشــارين الأجانــب بنــاءً علــى طلــب مــن الحكومــة العربيــة. 2- تخضــع المناطــق الباقيــة فــي فلســطين لإدارة دوليــة، والتــي يتـم الاتفـاق علـى طبيعتهـا بالاتفـاق بيـن روسـيا وباقـي الحلفـاء بالإضافــة لممثــل عــن شــريف مكــة. 3- يعتبـر مينـاء الإسـكندرونة منطقـة حـرة أمـام حركـة البضائـع البريطانيـة، مـع التأكيـد علـى عـدم وجـود أي تمييـز ضـد التجـارة البريطانيــة، وفــي المقابــل يعتبــر مينــاء حيفــا منطقــة حــرة أمــام حركـة التجـارة الفرنسـية، مـع التأكيـد علـى عـدم وجـود أي تمييـز ضـد التجـارة الفرنسـية. 4- تتفـق الحكومتـان البريطانيـة والفرنسـية باعتبارهمـا حاميتـان للدولـة العربيـة علـى عـدم جـواز اسـتياء أي طـرف ثالـث علـى أي جـزء مـن شـبه الجزيــرة العربيــة، كمــا لا يحــق لأي طــرف ثالــث إنشــاء قواعــد بحريــة ســواء علـى السـاحل الشـرقي أو فـي جـزر البحـر الأحمــر) .)

ثالثاً: التداعيات الاإقليمية الممتدة

لا تــزال خريطــة الشــرق الأوســط تعكــس التأثيـرات الممتـدة لاتفاقيـة سـايكس - بيكو، حيــث وضعــت هــذه الاتفاقيــة الحــدود بيــن الــدول والانقســامات الجغرافيــة والديمغرافيــة الحاكمــة للإقليــم، وفــي هــذا الإطــار تمثلــت أهــم تداعيــات اتفاقيــة ســايكس - بيكــو فيمــا يلــي: 1- تأسـيس الدولـة القوميـة: أدت اتفاقيـة سـايكس – بيكـو لأول مـرة إلـى تغييـر طبيعـة المنطقـة. فقـد أسـهمت فـي إرسـاء ظاهـرة "الدولـة القوميـة" فـي المنطقـة العربيـة بعـد أن كانـت تقسـم إلـى ولايـات تخضـع للنفـوذ العثمانـي منـذ بدايـة القرن السـادس عشـر.

وفــي هــذا الإطــار، فقــد أسســت الاتفاقيــة لمفاهيــم الدولــة القوميــة والحــدود السياســية بيــن المناطــق العربيــة لأول مــرة، خاصـةً فـي منطقـة الشـام. ومـن ناحيـة أخـرى، فقـد أعقـب عقـد الاتفاقيــة إعطــاء بريطانيــا وعــداً لليهــود بــأن يكــون لهــم كيــان سياســي وســط هــذه التقســيمات الجديــدة التــي أدخلتهــا بالتعــاون مــع فرنســا، وهــو مــا أدى لتثبيــت فكــرة "إنشــاء وطــن قومــي لليهــود فــي فلســطين"، وهــو مــا انتهــى إلــى إعــان تأســيس "الدولــة الإســرائيلية" بشــكل رســمي فــي مايــو 1948. ومــن ثــم فقــد أدت اتفاقيــة ســايكس – بيكــو والتفاهمــات البريطانيــة – الفرنســية التاليــة لهــا إلــى تشــكيل خريطــة دول الشــرق الأوســط كمــا نعرفهــا اليــوم. 2- صعــود حــركات التحــرر الوطنــي: أدى اكتشــاف الاتفاقيــة الســرية بيــن بريطانيــا وفرنســا والتقاســم الاســتعماري لمنطقــة الشــرق الأوســط، إلــى تفجــر الاتجاهــات المعاديــة للوجــود الأجنبــي فــي الــدول العربيــة والتــي أسســت لظهــور تيــارات القوميــة العربيــة وحــركات التحــرر الوطنــي التــي تمكنــت مــن الوصــول للســلطة بعــد التحــرر مــن الاســتعمار بعــد الحــرب العالميــة الثانيــة، وتصــدرت النظــام الإقليمــي العربــي خــال الخمســينيات والســتينيات) .) 3- بدايــة الصراعــات الممتــدة: تســببت اتفاقيــة ســايكس - بيكــو فــي إثــارة الصدامــات الطائفيــة والقوميــة فــي الــدول العربيــة، حيــث كرســت الاتفاقيــة فكــرة تقســيم مناطــق العالــم العربــي حسـب مناطـق تمركـز الطوائـف والقوميـات، فقـد رأت بريطانيـا وفرنسـا أنّ لبنـان هـي موضـع نفـوذ مسـيحي، وسـوريا موضـع نفــوذ إســامي، فــي حيــن تــم إعطــاء وعــد لليهــود بــأن تكــون فلسـطين موضـع إقامـة دولتهـم فـي الشـرق الأوســط.

وقــد أدى هــذا مــن ناحيــة إلــى وضــع حــدود سياســية تفصــل جماعــات عــن امتداداتهــا الديمغرافيــة، وتشــكل معــادلات التهميـش والاسـتبعاد للأقليـات والصدامات الطائفيــة التــي كان مــن أهــم تجلياتهــا الحــرب الأهليــة اللبنانيــة فــي منتصــف ســبعينيات القــرن الماضــي وانــدلاع الصراعــات الطائفيــة فــي العــراق عقــب الاحتــال الأمريكــي فــي عــام 2003.

كمــا تســبب وعــد بلفــور الــذي اســتند إليــه تأســيس الدولــة الإسـرائيلية فـي إثـارة صـراع إقليمـي امتـدت جولاتـه علـى مـدار عقــود بدايــة مــن عــام 1948، ومــا ترتــب عليــه مــن قضايــا الاجئيــن والاســتيطان والترحيــل وإقامــة الدولــة الفلســطينية وإدارة المناطـق الإسـامية والمسـيحية فـي مدينـة القـدس وغيرهـا مــن القضايــا المعقــدة التــي لــم يتــم حســمها حتــى الآن) .)

إجمــالاً، علــى الرغــم مــن تحــرر الــدول العربيــة مــن الاســتعمار، فــإن الصــدام بيــن مصالــح القــوى الكبــرى فــي منطقــة الشــرق الأوســط لــم تنقطــع منــذ وضــع اتفاقيــة ســايكس - بيكــو، فــي ظــل دفــاع الــدول الأوروبيــة والولايــات المتحــدة عــن الاســتقرار الإقليمــي الــذي تمــت صياغــة أركانــه الرئيســية منــذ مرحلــة مــا بعــد الحــرب العالميــة الأوليــة، وهــو مــا تجلــى فـي الانخـراط الدولـي فـي بـؤر الصراعـات الداخليـة والإقليميـة الممتــدة.

تم الكشـــف عـــن وثائـــق وبنـــود الاتفاقيـــة لأول مـــرة في عـــام 1917 بعـــد اســـتيلاء الشـــيوعيين علـــى الحكـــم في روســـيا، والتـي أحدثـت غضبـ عارمـ في المنطقـة العربيـــة ضـــد مـــا تم اعتبـــاره "خداعـــ "ً بريطانيـــ للعـــرب مـــن أجـــل تحقيـــق مكاســـب في الحـــرب العالميـــة الأولى وبســـط نفوذهـــا علـــى المنطقـــة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UAE

© PressReader. All rights reserved.