اإلسالمي والتمويل الحالل السياحة

Middle East Business (Arabic) - - محتويات -

من يدعم أن اإلسالمي التمويل تكاملية من ما كل مع يتامىش أن أهدافه ومن أهدافه الفرق كان فان الحالل، ثقافة يعزز أن شأنه والتمويل اإلسالمي التمويل بني ما الحقيقي ومباديء أحكام مع انسجامه هو التقليدي أن البديهي فمن الغراء اإلسالمية الرشيعة صناعة لتمويل اإلسالمي التمويل يسعى السياحة، قطاع ومنها العامل حول الحالل التي السياحة بها نعني الحالل والسياحة والذي الحقيقي املسلم متطلبات تلبي الحالل يف دينه تعاليم لتطبيق يسعى وبذلك السياحية وجهته يف حتى والحرام من وخالية نظيفة سياحية لبيئة يسعى هو الدينية مبادئه تجاوز عىل يجربه ما كل يف املصليات أو والرشاب الطعام يف سواء

واملطارات. الفنادق مؤمترات عدة عقدت أن يل سبق وقد تفريغ الفنادق إدارات من للطلب وأضطررت املرشوبات كافة من الضيوف غرف ثالجات ووقت وقتي من ذلك استهلك وقد الكحولية مشاعرنا عىل للمحافظة وذلك الفندق إدارة ونسعى اإلسالمي للتمويل نروج كمسلمني للخدمة عال مستوى ضمن فيه الوعي لبناء تفاصيل وكافة املكان انسجام مراعاة ومع الحال كان ولو ، إليه ندعو ما مع الضيافة يف الحال مثل املثال سبيل عىل الفنادق يف بني الخيار لك يتوافر بحيث والتأمني البنوك سيكون شك فبدون غريه أو اسالمي فندق مع انسجاما وأكرث وأسهل أسلم الخيار

اإلسالمية. مقاصدنا املسلمة املرأة احتياجات تتخيل أن ولك

من بها اإلسالم حباها التي للخصوصية احتشام ضمن ولكن مثال السباحة مامرسة سبيل عىل هو ذكرناه ما وكل املسلمة املرأة واملنتجعات الفنادق أن إذ الحرص ال املثال يقدم الذي والطريان الرتفيهية واملراكز التعاليم يراعي وال املحرمة املرشوبات تأكيد بكل الحقيقي املسلم يؤذي اإلسالمية مام األماكن هذه عىل اإلقبال من ميكنه وال من بها بأس ال فئة تخرس السياحة يجعل

املتوقعني. السياح مجمل الحالل السياحة فان معروف هو وكام فقط للمسلمني ليس جاذبة أصبحت املسلمة غري العائالت من كبري لعدد وإمنا عن بعيدة لسياحة تتطلع التي املحافظة

األخالقي. واالنحالل الفساد إلحصاءات ًقاً ووف أنه باملالحظة الجدير ومن السياحة شكلت العاملية السياحة منظمة السياحة قطاع إجاميل من %9 الحالل مليار 90 نحو قيمتها وبلغت 2010 عام لتصل قيمتها زادت 2011 عام ويف دوالر، نسبة شكلت أي دوالر، مليار 126.1 إىل العاملية، السياحة دخل إجاميل من %12.3 دوالر مليار 140 ليبلغ الرقم هذا ارتفع ثم دخل إجاميل من %13 أي ،2013 عام

العامل. السياحة السوق لهذا املتابعني من التقديرات وتشري بنسبة الحالل السياحة سوق قيمة منو إىل 192 إىل لتصل ،2020 عام حتى سنويا %5 الدينية الرحالت باستثناء وذلك دوالر، مليار أصدرته تقرير يتوقع فيام والعمرة، للحج «تومسون قبل من إعداده تم ديب حكومة ستاندرد»، «دينار مع وبالرشاكة رويرتز» بقطاع السياحي اإلنفاق حجم سيصل دوالر مليار 238 إىل الحالل السياحة

.2019 عام بحلول القطاع هذا من اإلسالمي التمويل أين ولكن أرباحه، يف حصة له تكون أن باالمكان وهل التمويل يستثني اإلسالمي التمويل أن شك ال رشعية مخالفة عىل ينطوي الذي أو املشبوه جوهره مع يتعارض ذلك أن إذ واضحة ما تعاضد من بد ال كان ولذلك األسايس التي التمويلية الناحية من القطاعني بني ودعمها للسياحة بالنسبة حياً عصبا تشكل املهم من السياحية املؤسسات جانب فمن التمويلية واملؤسسات للمصارف تتوجه أن أيضا هو كام صناعتها لتمويل اإلسالمية التمويلية املؤسسات توفر أن الواجب من بدائل التكافيل التأمني ورشكات اإلسالمية أن شانها من وتأمينية متويلية ومنتجات الرشاكة هذه تشكل وقد الصناعة هذه تدعم لتكون هاميني قطاعني بني حقيقية رشاكة موسومة متكاملة صناعات بني رشاكة بداية ثورة أشكال من جديد وشكل بالحالل اإلسالمية املنتجات تكاملية عامل يف جديدة

الحالل. وسم تحت طموحة لخطوات تقودنا الخطوة هذه االسرتاتيجي التخطيط مستوى عىل الحالل املنتجات لدعم اإلسالمي للتمويل ابتكار فان وبالتايل مختلفة أصعدة عىل تطوير تدعم إسالمية متويلية منتجات عرب بالخدمات ورفدها السياحية املواقع وأيضا واإلستصناع واإلجارة املرابحة عقود بني ما حقيقية لبداية تؤسس املشاركة نسب يحقق منهام كل هاميني قطاعني

.% 5 إىل تصل األدىن حدها يف ربحية عىل الرتفيهية بالسياحة يتعلق فيام هذا لتأدية بالسفر يتعلق ما أما الخصوص وجه زيارة أو وحج عمرة من الدينية الواجبات التي أو باألجر االرتباط ذات الدينية لألماكن يف سريوا قل " تعاىل قوله مقصد تحقق يف آيات أربع يف ورد والذي " األرض...

: وهن الكريم القرآن

االرض يف سريوا "قل : تعاىل قوله املكذبني"عاقبة كان كيف انظروا ثم

.11 آية - األنعام سورة االرض يف سريوا قل ": تعاىل وقوله املجرمني" عاقبة كان كيف فانظروا

6 آية - النمل سورة االرض يف سريوا قل " : تعاىل وقوله ينشئ الله ثم الخلق بدا كيف فانظروا يشء كل عىل الله إن االخرة النشأة

.20 آية العنكبوت قدير"سورة االرض يف سريوا "قل تعاىل: وقوله من الذين عاقبة كان كيف فانظروا سورة مرشكني" اكرثهم كان قبل

.42 آية الروم

عىل تحث التي واألحاديث اآليات عن عدا الخلقمن األسايس املقصود – اإلعامر مؤسسات تسعى أن يستدعي كله ذلك فان مثل منتجات لتوفري اإلسالمي التمويل والذي املثال سبيل عىل الحج صندوق والتي ماليزيا يف الرائدة التجارب من يعترب نجاح قصة حقق ومبا مجدية أرباحاً تحقق مطلباً لبى بحيث الصندوق لهذا حقيقية ذات ويف الحج فريضة أداء وهو مسلم لكل مؤسسات يف الستثامرات سببا كان الوقت

للصندوق. مؤسسة 300 عن تزيد ديني مطلب دعم يف هذه النجاح قصص الدينية والسياحة كأداة السفر عنه ينفك ال اإلسالمي التمويل خدمة من يجعل كمقصد أنه قلت إن أبالغ ال وقد ذكيا استثامرا له املعلنة األهداف مع ينسجم ديني مطلب

اإلسالمي. للتمويل

األردن اإلسالمية، املالية لالستشارات أرفاق النوباين/ فريز خوله د. لألعامل االوسط الرشق مجلة - اإلسالمي التمويل لشؤون املحررة

Newspapers in Arabic

Newspapers from Bahrain

© PressReader. All rights reserved.