تعدد واختالف قنوات العمل يؤخر االستفادة من التقنيات الحديثة

الفشل فى تنسيق الجهود يهدد باشعال الفوىض فى نظام اإلدارة

Alborsa Newspaper - - اتجاهات خارجية -

ترى أجنيال والـش، أستاذة القانون فى كلية احلـقـوق بجامعة سانت مــارى وهـى باحث فى مركز تكنولوجيات سالسل الكتل بجامعة لندن أن هناك الكثير من اجلدل حول قيام سالسل الكتل بدور «تكنولوجيا دفتر أستاذ موزع للقطاع املالى» ألن الكثيرين يعتقدون أنها تقدم شكًال أفضل وأكثر كفاءة وأكثر مرونة من السجالت املحفوظة.

لـكـن االســتــفــادة مــن سـالسـل الـكـتـل ليست بسيطة مثل مجرد شراء برامج جديدة وتشغيلها، ألن تكنولوجيا سالسل الكتل هى فى جوهرها، مجموعة حفظ السجالت ولكى جتنى املؤسسات الفوائد منها حتتاج لضم كل طرف سواء فرد أو مؤسسة ذى صلة بالعمل للمجموعة داخل النظام، وهذا يتطلب التعاون مع الشركات األخرى وهى عقبة كبيرة فـى سبيل االعـتـمـاد الكامل على التقنية اجلديدة.

ويرى خبراء آخرين، أن اإلدارة هى أكبر حتد فى املنظمات الالمركزية ألن األعضاء املشاركني فى وظيفة مالية مدعومة من قبل سالسل الكتل قد يكون لديهم حوافز متباينة، وميكن أن ينتهى بهم األمر فى حالة اجلمود أو الفوضى.

ويؤكد تقرير لصحيفة «وارتـــن» اإللكترونية احتياج املنظمات متعددة األطراف والتى تخدم مجتمعاً مفتوحاً إلى االهتمام بتصميم أنظمة حوكمتها وهياكلها واستراتيجية عمليات صنع القرار بحيث تؤدى فى النهاية خللق إجماع على قرار دون إبطاء.

وفـــى جـهـة اخــــرى، يــحــذر اخلـــبـــراء مــن أن العمالت املشفرة نفسها مثل «بيتكوين» تقدم مجموعة متنوعة من املخاطر وأوجــه الضعف لعدة أسباب فى مقدمتها القيود الكبيرة التى حتـد مـن قابلية التوسع املــحــدودة، واستخدام الطاقة على نطاق واسع لتنفيذ عملية التعدين بـاإلضـافـة إلـــى أن هـنـاك حـجـم سـرقـة هائلة خالل عملية إنتاج وتداول العملة عبر الوسطاء املركزيني انفسهم، كما متثل العمالت املشفرة بيئة مالئمة جلرائم االحتيال على نطاق واسع من قبل مروجى العروض األولية للعملة وغيرها من البرامج ذات الصلة.

وعــلــى سـبـيـل املـــثـــال، مــا يــقــرب مــن نصف معامالت عملة بيتكوين التى تصدرها شركة

Tether املستقرة نسبياً تدعى أنها مدعومة بالدوالر لكن لم يتم التاكد من ذلك على اإلطالق ويتم الـتـدوال بطريقة محل شكوك كبيرة إلى األن مما يجعلها مهمة ألصحاب عمليات غسل األموال والنشاط اإلجرامى اآلخرألن املعامالت ال تتطلب التحقق من الهويات احلقيقية.

ويجب أن يعترف أنصار العملة املشفرة بأن نضج هذا القطاع يتطلب التعاون فى كثير من احلاالت مع الشركات القائمة واملنظمني.

ويعظم من تلك املخاطر أن ميزة الالمركزية التى تقدم قيمة كبيرة ميكن أن تكون سلبية وسط العدد الكبير من املتعاملني واملدققني لصحة املعامالت حيث ميكن السقوط فى تبادل االتهام بالتواطؤ فى حالة حدوث أى خلل حتى لو كان املخطئ فرد أو جهة واحدة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.