ضياع 40 مليون جنيه الفشل فى مطاردة ريال مدريد وإصابات بالجملة للاعبين

El Watan - - الرياضة -

أخفق المارد الأحمر فى الاقتراب من ريال مدريد الإسبانى فى قائمة أكثر الأندية تتويجاً بالألقاب القارية على مستوى العالم، ليظل الفارق بين الفريقين 4 بطولات، حيث يمتلك الريال 24 بطولة فى رصيده، بينما يأتى الأهلى ثانياً بـ20 بطولة، كما أن خسارة الأهلى للقب الأفريقى من الممكن أن تجعله يتراجع فى هذه القائمة، فى حال توج بوكا جونيورز الأرجنتينى، ثالث القائمة برصيد 18 بطولة، بلقب كأس ليبرتادوريس وحصد لقبه القارى الـ19، بالإضافة إلى خوضه غمار كأس العالم للأندية وإن نجح فى الفوز بها سيعادل رقم أبناء القلعة الحمراء.

أضاع الأهلى فرصة الاقتراب من أوكلاند سيتى النيوزيلندى، أكثر الفرق المشاركة فى كأس العالم للأندية بواقع تسع مشاركات، يليه الأهلى بـ5 مشاركات أعوام 2005، ‪،2012 ،2008 ،2006‬ 2013، ثم برشلونة وريال مدريد وباتشوكا المكسيكى «4 مرات»، وأمريكا ومونتيرى المكسيكيان ومازيمبى الكونغولى «3 مــرات،» كما أن مونديال الأندية يستعصى على المارد حينما ينظم فى الإمـارات بعد الفشل فى التأهل إليه للمرة الثانية على التوالى.

فشل الأهلى فى الحفاظ على سجله خالياً من الهزائم أمام الترجى فى شهر نوفمبر، بعدما خاض الفريقان ست مواجهات خلال هذا الشهر، فالمباراة الأولى كانت فى ذهاب نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا 2001، وانتهت بالتعادل السلبى يوم 4 نوفمبر، وفى يوم 17 نوفمبر من العام نفسه تعادل الفريقان فى تونس ‪،1- 1‬ وفى 4 نوفمبر 2012 بذهاب نهائى دورى الأبطال تعادل الفريقان أيضاً، بينما فاز الأهلى فى لقاء الإياب بنتيجة 2-1 فى اللقاء الذى أقيم يوم 17 نوفمبر.

وتمكن الأهلى من الفوز فى لقاء ذهاب نهائى النسخة الحالية الذى أقيم يوم الثانى من نوفمبر الحالى بنتيجة 1-3، لكنه خسر 3-0 فى لقاء الإياب، كما يعد يوم التاسع من نوفمبر نحساً على القلعة الحمراء، خاصة أن الأهلى خسر البطولة ذاتها أمام النجم الساحلى التونسى فى عام 2007 بنتيجة .1-3

لم يتمكن الثنائى، الفرنسى باتريس كارتيرون، والمالى ساليف كوليبالى، من الظفر بلقب دورى أبطال أفريقيا مع المارد الأحمر، ليفشل الثنائى فى دخول التاريخ من أوسع أبوابه كأول ثنائى يحصد اللقب مرتين سوياً مع ناديين، لا سيما أنهما حصدا اللقب فى عام 2015 مع نادى مازيمبى الكونغولى، كما فشل «كارتيرون» فى تحقيق إنجاز شخصى له بالفوز باللقب مع ناديين مختلفين، ومعادلة رقم الثنائى محمود الجوهرى مع الأهلى 82 ومع الزمالك 93، والأرجنتينى أوسكار فيلونى مع أسيك أبيدجان 98 والرجاء 99.

رقم عالمى ضائع الفشل فى تحقيق رقم قياسى الخسارة الأولى أمام الترجى فى نوفمبر حرمان «كارتيرون» و«كوليبالى» من دخول التاريخ مستشفى الأهلى

تعرض عدد من لاعبى الأهلى للإصابات خلال النهائى الأفريقى أمام نادى باب سويقة، ففى لقاء الذهاب خرج أحمد فتحى، الظهير الأيمن، من الشوط الأول متأثراً بالإصابة، وغاب عن مواجهة الإياب برادس، وإصابة هشام محمد، لاعب الوسط، أثناء دخول حافلة الفريق لملعب رادس، فضلاً عن تعرض محمد هانى وعمرو السولية للإصابة داخل أرضية ملعب المباراة النهائية، لتحوم الشكوك حول إمكانية لحاق هؤلاء اللاعبين بالمباريات المهمة المقبلة للفريق، ومنها لقاء إياب دور الـ16 بكأس زايد أمام الوصل الإماراتى، ومباراة دور الـ16 بكأس مصر أمام بيراميدز، فضلاً عن المواجهات المؤجلة للأهلى بالدورى الممتاز.

السقوط الأول للقلعة الحمراء فى رادس

سقط أبناء القلعة الحمراء فى فخ الخسارة الأولى على الملعب الأولمبى برادس، بعد سلسلة من النتائج الإيجابية على هذا الملعب، حيث توج الأهلى بلقبين لدورى الأبطال على هذا الملعب، الأول فى 2006 على حساب الصفاقسى بنتيجة ‪-0، 1‬وفى 2012 على حساب الترجى بنتيجة 1-2، وفى إياب دور الثمانية للموسم الماضى بالفوز على الترجى 2-1، والفوز على الترجى أيضاً فى نسخة العام الحالى بنتيجة ‪-0 1‬فى دور المجموعات.

حسرة جماهير الأهلى فى مصر بعد ضياع النجمة التاسعة تصوير- حسن عماد

لاعبو الترجى أوقفوا وليد سليمان بالضرب

جمعة

«الخطيب» حزيناً أثناء مراسم تسليم الجوائز «أ.ف.ب»

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.