الادعاء يطالب بسجن محامى «ترامب» السابق فى «قضايا تمويل»

الرئيس الأمريكى يصف وزير خارجيته السابق بـ «الغبى»

El Watan - - 3 -

كتب - محمد البلاسى:

طالب الادعاء الفيدرالى الأمريكى، أمس الأول، بسجن مايكل كوهين، المحامى السابق للرئيس الأمريكى ترامب، لارتكابه جرائم تتعلق بالتمويل، وكشفت قناة «سى إن إن» الأمريكية أنه نسّق مع حملة «ترامب» للتأثير على الانتخابات، فيما رأى المحقق الخاص، روبرت مولر، أن الحكم على «كوهين»، يجب أن يتناسب مع حجم كذبه على المحققين.

واستطرد «مولر» أنه يجب مراعاة أن «كوهين» تعاون مع السلطات، مضيفاً أنّ مسئولاً روسيّاً عرض على حملة «ترامب» التعاون على مستوى حكومى فى نوفمبر 2015، أى قبل وقت طويل من الاتصالات المعلنة بين الجانبين، وأعلن «مولر» فسخ صفقة التعاون مع بول مانافورت، المدير السابق لحملة «ترامب» الانتخابية، لفك خيوط التدخل الروسى، مؤكداً أن «مانافورت» أورد مجموعة من الأكاذيب حملته فى نهاية المطاف على إنهاء التعاون معه.

وقال الرئيس الأمريكى، أمس الأول، إنه تفوق على كل رؤساء أمريكا السابقين فى مجال تعيين القضاة، باستثناء الرئيس جورج واشنطن. وأضاف فى خطاب بولاية ميزورى، أن مجلس الشيوخ سيساعده العام المقبل فى تعيين المزيد من القضاة. ووصف «ترامب» وزير خارجيته السابق ريكس تيلرسون، بالغبى بعد انتقادات وجهها إليه الأخير ووصفه بغير المنضبط.

فى سياق متصل، أعلن «ترامب» تعيين هيذر نويرت، المتحدّثة باسم وزارة الخارجية والصحفية السابقة فى شبكة «فوكس نيوز»، سفيرة لأمريكا لدى الأمم المتحدة، خلفاً للمستقيلة نيكى هايلى.

ورجح مدعون فى نيويورك مسئولية شخصية لـ«ترامب» عن دفع مبالغ لامرأتين لشراء صمتهما وتجنب فضيحة جنسية.

دونالد ترامب

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.