المدير الإقليمى: «اتحاد المقاولين العالمية» تقتنص 4 مشروعات بـ «العلمين» بقيمة 7 مليارات جنيه

١٩.٨ مليار جنيه إجمالى المشروعات تحت التنفيذ للشركة بالسوق المصرية.. مصر تصعد للمركز الثالث فى حجم الأعمال المطروحة بالشرق الأوسط.. ونستهدف التوسع فى موزمبيق وبتسوانا ونيجيريا ضمن خطة وجودنا بالسوق الأفريقية نعتزم تسليم أبراج «نايل تاورز» قبل نهاية ٢٠١٨ ل

El Watan - - قلب الوطن -

كتبت - مروة حمدان:

اقتنصت شركة اتحاد المقاولين العالمية «CCC» بالتحالف مع «أبناء حسن علام» حزمة ضخمة من الإسنادات لعدد 4 مشروعات كبرى بمدينة العلمين الجديدة بقيمة إجمالية تقارب 7 مليارات جنيه، وتشمل هذه المشروعات تنفيذ 4 أبراج ضخمة بارتفاعات تتراوح بين 26 و33 طابقاً، بالإضافة إلى تدشين منطقة «الداون تاون» ومشروع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا وجزء من المدينة التاريخية بالعلمين.

وتمثل مشروعات العلمين الجديدة أحد أكبر التعاقدات التى أسُندت لصالح تحالف شركة «CCC» و«أبناء حسن علام» على مستوى السوق المصرية، حيث يستحوذ التحالف على النصيب الأكبر من الأعمال القائمة بمدينة العلمين خلال الوقت الراهن.

وأكد جمال بهلوان، المدير الإقليمى لمنطقة أفريقيا بالشركة، أن الشركة مرشحة بالتحالف مع «أبناء حسن علام» للاستحواذ على مشروعات أخرى بمدينة العلمين الجديدة، ومن المتوقع أن تتضاعف أعمالها بمدينة العلمين لتقارب 15 مليار جنيه حتى 2022 القادم، مضيفاً أن مدينة العلمين تشهد إنجازاً ضخماً وغير مسبوق على مستوى حجم الأعمال، الذى تتم إدارته بأسلوب جيد وبإشراف هيئة المجتمعات العمرانية التى تعمل على إزالة جميع التحديات التى تواجه شركات المقاولات العاملة بالمدينة.

وقال إن الشركة تنفذ حالياً مجموعة ضخمة من المشروعات الكبرى بالسوق المصرية بحجم أعمال تحت التنفيذ تبلغ 19٫8 مليار جنيه، وتتطلع الشركة إلى زيادة حجم أعمالها بالسوق المصرية، وذلك فى إطار تنامى الأعمال بالبلاد، حيث تعد مصر إحدى أفضل الأسواق على مستوى المنطقة فيما يتعلق بمستوى طروحات المشروعات القائمة والاستثمارات الضخمة فى مجالات البنية التحتية والكهرباء والطاقة ومشروعات تدشين المدن الجديدة وغيرها من المجالات، مؤكداً أن مصر صعدت خلال العامين الماضيين على مستوى الشرق الأوسط لتصل إلى المركز الثالث بعد دولتَى السعودية والإمارات على مستوى تنامى حجم الأعمال المطروحة، سواء فيما يتعلق بالمشروعات القومية التى طرحتها بالإسناد المباشر للشركات أو المشروعات التى تُطرح عبر نظام المناقصات.

وأضاف: «من المتوقع أن تشهد السوق المصرية تنامياً متزايداً فى الأعمال خلال الـ 5 سنوات المقبلة مقارنة بالعديد من دول العالم»، موضحاً أن «السوق المصرية تواجه عدة تحديات حالياً على الرغم من تنامى حجم الأعمال بها، ويتمثل أبرزها فى الطلب المتزايد على العمالة، وبخاصة العمالة الفنية التى تمتلك خبرات محددة، ويضاف إلى ذلك تحدّ آخر يتعلق بمواد البناء ومدى ملاءمتها لحجم المشروعات الكبرى، وهو ما يجعل السوق فى حاجة إلى تطوير صناعات البناء وتعزيز الاستثمارات بها، بما يدعم خفض الاستيراد لها ليس فقط على مستوى الحديد والأسمنت كمواد رئيسية للبناء ولكن أيضاً الخامات التخصصية الأخرى التى تمثل المكون الرئيسى فى صناعة التشييد.»

وأضاف أن «CCC» العالمية توجد بداخل 40 دولة على مستوى العالم بحجم أعمال يتراوح بين 4٫5 و5 مليارات دولار، وتنفذ حزمة ضخمة من المشروعات الكبرى، كما تمتلك الشركة حجماً ضخماً من المعدات على مستوى العالم تقدر قيمتها بنحو مليار دولار.

وعلى مستوى السوق المصرية، أوضح أن الشركة تعمل حالياً فى تنفيذ عدة مشروعات كبرى بجانب المشروعات التى حصلت عليها بالإسناد بداخل مدينة العلمين الجديدة، يأتى من أبرزها مشروع «ألماظة سيتى سنتر» المملوك لمجموعة ماجد الفطيم، وهو أحد أكبر المشروعات التجارية بمصر، سيتم الانتهاء منه فى منتصف 2019 ويجرى تنفيذه بالشراكة مع «أبناء حسن علام» بتكلفة إجمالية 320 مليون دولار.

وتابع أن الشركة حصلت على عقد تنفيذ مشروع «ميفيدا بولفار» بالتحالف مع «أبناء حسن علام» خلال 2017 وهو مشروع سكنى تجارى ضخم يقع بقلب ميفيدا المملوكة لمجموعة إعمار العقارية، ويجرى تنفيذه على مساحة تتجاوز 120 ألف متر مربع بنظام كامل التشطيب، وتقدر تكلفته بنحو 2٫3 مليار جنيه، كما أن الشركة مرشحة للحصول على أعمال أخرى لصالح مجموعة إعمار العقارية، وإلى جانب ذلك تعمل الشركة فى تنفيذ مشروع «نايل تاورز الكورنيش - أبراج كورنيش النيل» لصالح شركة الديار القطرية للاستثمار العقارى والسياحى، وسيتم الانتهاء منه قبل نهاية العام بتكلفة 522 مليون دولا.

وأوضح أن «CCC» بالتحالف مع «أبناء حسن علام» ستنتهى قريباً من تسليم مشروعين لمحطات الكهرباء قبل نهاية 2018، يشملان مشروع محطة كهرباء جنوب حلوان بتكلفة تبلغ 198٫80 مليون دولار، ومشروع محطة كهرباء غرب القاهرة.

وأشار إلى أن الشركة توجد بداخل السوق المصرية منذ أكثر من 20 عاماً، وتتميز منذ وجودها فى مصر بامتلاكها حجم أعمال ضخمة وجارية فى مختلف المشروعات الكبرى بالدولة ولم تتوقف أو تتخارج، خاصة أنه بالنظر إلى شركات المقاولات الأجنبية التى تعمل فى مصر نجد أن وجود عدد كبير من الشركات الأجنبية اقتصر على المشاركة فى مشروعات محددة ولم تستمر بالسوق، ولذا فإن «CCC» العالمية تعتبر شركة المقاولات الأجنبية الوحيدة التى توجد بمصر بأعمال مستمرة، وتعمل «CCC» من خلال فرعها الرئيسى فى مصر على إدارة أعمالها فى كل الدول الأفريقية من خلال الإدارة الإقليمية بمصر، وهو ما يعكس رؤية الشركة للسوق المصرية وتفاؤلها بحجم الأعمال فى مصر والتى تعد السوق الأكبر على مستوى المشروعات مقارنة بدول الخليج.

وأضاف أن الشركة نجحت منذ دخولها للسوق المصرية فى تكوين شراكة ناجحة مع شركة «أبناء حسن علام» وعملت بالتحالف معها فى تنفيذ حزمة ضخمة من المشروعات الكبرى خلال الفترة الماضية، وتتمتع الشركة بعلاقات جيدة مع عدد من كبريات شركات المقاولات فى مصر، وتهدف «CCC» من خلال وجودها بالسوق المصرية للتكامل مع الشركات المحلية، كما أن الشركة لا تزاحم الشركات المحلية فى المشروعات التقليدية وتركز فقط على الدخول فى المشروعات الكبرى ذات القيمة المضافة والتى تقتضى خبرات معينة.

تابع أن «CCC» تأتى فى ترتيب أكبر 20 شركة مقاولات على مستوى العالم وهى شركة مساهمة مغلقة وليست مقيدة فى أى بورصة من بورصات العالم منذ تأسيسها عام 1952، وتزخر بحجم متنوع فى المشروعات ما بين البنية التحتية والمشروعات الفاخرة ومشروعات الطاقة، كما تهتم بالتركيز على قطاع مشروعات الغاز والنفط، وتقدر العمالة التابعة لها بنحو 170 ألف موظف.

وعن العمل بالسوق الخارجية، أوضح أن الشركة تعمل فى تنفيذ مشروع مترو الرياض الخطوط 1 و2 بالسعودية بتكلفة تقارب 10 مليارات دولار وسيتم الانتهاء منه فى ديسمبر 2020 وهو أحد أكبر مشروعات النقل بالدولة ويجرى تنفيذه من خلال تحالف مع بكتل وسيمنز ومبانى، كما تنفذ الشركة مشروع مطار مسقط الدولى، ويشمل أعمال الجسور والممرات والطرق والمرافق بتكلفة 1٫393 مليار دولار، وسيتم الانتهاء منه يناير 2019، إلى جانب مشروع «أبوظبى بلازا» بالإمارات بتكلفة 1٫063 مليار دولار، وسيتم الانتهاء منه نهاية العام، وكذلك تنفيذ مشروع مطار أبوظبى الدولى بتكلفة 3338 مليون دولار.

وقال إن الشركة تستهدف فى التوجه لأفريقيا الدخول فى مشروعات البنية التحتية الضخمة ومشروعات الغاز والنفط، وتدرس التوسع فى عدة دول أفريقية تشمل موزمبيق وبتسوانا ونيجيريا، إلى جانب وجودها الرئيسى بدولة غينيا الاستوائية والجزائر والمغرب، كما تتطلع للعمل بليبيا والتى ستحظى بفرص عمل ضخمة فى مجالات البنية التحتية خلال الفترة المقبلة.

جمال بهلوان

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.