كيف ينهى كوبر أزمة المهاجم الصريح فى تشكيلة الفراعنة قبل أمم إفريقيا بالجابون؟

Elfariq - - المدير الفنى -

الأزمة الحقيقية للمنتخب ليست فى تراجع مستوى اللاعبين الذى يملكون الخبرات فقط، وإنما امتدت الأزمة لتشمل عدم وجود عناصر قادرة على إحداث الفارق فى الدورى المصرى، باستثناء بعض اللاعبين، ولكن ذلك غير كاف للحصول على الخبرات الدولية الكافية التى تجعلهم قادرين على الانسجام والانصهار فى بوتقة لعب الأرجنتينى هيكتور كوبر، ولكن رغم هذه الظروف الصعبة التى يعانى منها هجوم المنتخب فلا يزال هناك أمل كبير فى إنقاذ هجوم الفراعنة قبل البطولة الإفريقية، مع وجود حلول قادرة على إحداث الفارق وإنهاء الصداع المزمن، الذى عاشه الجهاز الفنى منذ توليه المسؤولية مارس .٢٠١٥

ولا يزال المنتخب غير مستقر على مهاجم أساسى وبديل ثابت، مثلما يحدث فى كل المنتخبات الكبرى، أو كما يحدث من قبل فى منتخب مصر بوجود بدائل جاهزة مع جميع المدربين، ولكن بنهاية جيل الكبار عمرو زكى ومحمد زيدان وعماد متعب لم تظهر عناصر هجومية قادرة على الاستمرارية خلال المرحلة المقبلة.

»الفريق« يستعرض أبرز الحلول أمام الجهاز الفنى لحل الأزمة الهجومية لضمان وجود مهاجم صريح فى تشكيلة المنتخب، واكتسابه الخبرات اللازمة، مع وجود أكثر من لاعب قادر على الظهور بشكل جيد مع الطريقة التى يفضلها الأرجنتينى هيكتور كوبر.

عمرو مرعى »إنبى«

مركز المهاجم الصريح أصبح أزمة الكرة المصرية فى الوقت الراهن، وهو ما يهدد مسيرة الفراعنة قبل انطلاق بطولة الأمم الإفريقية بالجابون ٢٠١٧، من خلال نقص العناصر المميزة القادرة على الوجود فى تشكيلة الفراعنة خلال

مهاجم إنبى قدم مستويات مميزة هذا الموسم من خلال وجوده فى مركز المهاجم وقدرته على اللعب فى أكثر من مكان فى خط الهجوم واستغلال المساحات، بجانب التمركز الصحيح داخل الـ١٨، وهو ما يميزه مع إجادته التعامل مع الكرات العرضية.

عمرو مرعى سبق له الوجود مع منتخب مصر فى عهد الأمريكى بوب برادلى، وكان وقتها أحد هدافى الدورى، عندما كان يلعب فى نادى وادى دجلة ولم يتمكن من العودة مرة أخرى، ولكن المستوى المميز الذى ظهر عليه فى آخر موسمين جعله من ضمن الخيارات للأرجنتينى هيكتور كوبر، وقد يكون مناسبًا لطريقة لعبه خصوصًا أنه يجيد أداء الدور الدفاعى ليبقى الحكم على تجربته ومستواه بشكل عملى خلال المرحلة المقبلة. الفترة المقبلة، فى ظل تذبذب مستوى المهاجمين المحليين سواء باسم مرسى أو عمرو جمال أو مروان محسن، وعدم وجود أى خبرات لحسام باولو، وهى العناصر التى وجدت مع المنتخب فى المعسكرات الأخيرة.

حسام باولو »سموحة«

حسام باولو هداف الدورى فى آخر موسمين، الذى وجد فى المعسكر الأخير للمنتخب أمام غانا يحتاج هو الآخر إلى الفرصة كاملة مع كوبر، مع المستويات المميزة التى قدمها اللاعب فى الدورى، ولا يزال يسير بخطى ثابتة وظهر بمستوى مميز مع الفريق السكندرى، ولا يحتاج باولو سوى فرصة المشاركة والحصول على الفرصة الحقيقية للوجود مع الفراعنة.

الجباس يملك خبرات دولية تساعده على تمثيل الفراعنة فى المباريات المقبلة عمرو مرعى قدم مستويات مميزة الموسم الحالى ويلعب فى أكثر من مركز

محمد أشرف »الجيش«

من العناصر الهجومية التى ظهرت بشكل جيد هذا الموسم محمد أشرف مهاجم طلائع الجيش، ويتميز بالسرعة واللياقة والقدرة على اختيار الأماكن الصحيحة داخل منطقة الجزاء، ولكن يحتاج إلى الفرصة المناسبة من أجل التعبير عن قدراته، بعد أن سبق له المشاركة فى منتخبات الشباب، وقد يساعد وجود اللاعب فى أكثر من نادٍ فى الدورى الممتاز الفرصة المناسبة للوجود فى تشكيلة المنتخب، ويحتاج اللاعب إلى متابعة جيدة من الجهاز الفنى خلال المباريات المقبلة فى الدورى، للوقوف على مستوى اللاعب وقدراته.

دودو الجباس »ليرس البلجيكى«

مهاجم دجلة السابق دودو الجباس المحترف حاليا فى نادى ليرس البلجيكى سبق له الوجود فى أول مباراة رسمية للمنتخب مع كوبر أمام تنزانيا، ويملك خبرات دولية كبيرة قد تساعده على الوجود مع الفراعنة خلال المرحلة المقبلة، ويوجد الجباس دولياًّ مع المنتخب من ٢٠٠٩، وهو ما يرفع أسهمه للعودة من جديد للمنتخب مع كوبر. كما ينتظر الجهاز الفنى فرصة عودة أكثر من لاعب لمستواهم والمشاركة على رأسهم مروان محسن مهاجم الأهلى بعد شفائه من الإصابة، واحتمالية وجوده ومشاركته مع الفريق الأحمر بجانب انتظار عودة عمرو جمال. فى النهاية وجود أكثر من مهاجم مميز وجاهز أمام كوبر يساعده فى تطبيق فكره، بدلا من الاكتفاء بالثنائى أحمد حسن كوكا وباسم مرسى، وبعدهما حسام باولو، فالأهم هو اختيار بديل مميز، لأن ذلك وحده الذى سيكون قادرًا على إنهاء الأزمة التى أصبحت عقدة للكرة المصرية فى السنوات

الأخيرة.

محمد أشرف يمتاز بالسرعة والقوة ويحتاج فرصة للتعبير عن نفسه

عبد الحميد الشربينى

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.