الاستبدال الحل الأمثل لإنقاذ الكبار خلابينل فترة الانتقالات الشتوية

Elfariq - - المدير الفنى - عبد الحميد الشربينى

الإصابات والغيابات ووجود بعض اللاع الذين ظهروا بمستوى متواضع جعل المدربين والأجهزة الفنية يبدؤون البحث عن البديل، لأن المراكز الشاغرة فى القوائم لن تكون كفيلة بتحسين وضعيتها خلال مباريات الدور الثانى، مع الوضع فى الاعتبار أن الرغبة فى التغيير يحتاج إليها بشدة الأهلى والزمالك وبعدهما سموحة ووادى دجلة، باعتبارهم يملكون موارد مالية تجعلهم يبحثون عن التغيير فى المراكز التى يحتاجون إليها لتكلمة المشوار خلال المرحلة المقبلة.

»الفريق« تستعرض كيفية استفادة الكبار من عودة الاستبدال فى يناير المقبل فى حال تطبيقه رسميا بعد أن أصبح مطلبا حيويا للعديد من الأندية خلال الميركاتو الشتوى.

ويتبقى مكان وحيد للأهلى فى قائمته المحلية، ويرغب حسام البدرى، المدير الفنى، فى إجراء عدد من الصفقات لتدعيم صفوفه، حيث حدد البدرى أهدافه من خلال إعلان رغبته فى التعاقد مع مهاجم بجانب التخلص من عدد من العناصر الموجودة فى القائمة سواء عن طريق البيع أو الإعارة، ومن ضمن اللاعبين غير المرغوب فيهم فى الأهلى من قبل البدرى الثنائى الهجومى جون أنطوى وعماد متعب، بجانب رغبته فى إعارة محمد حمدى زكى ومنحه الفرصة للوجود والمشاركة مع أى ناد آخر، خصوصا أن الموقف غاية فى الصعوبة خلال الفترة المقبلة مع وجود أكثر من لاعب فى مركزه،

كما يرغب حسام البدرى فى التعاقد مع ظهير أيسر جديد لدعم الفريق فى ظل عدم قناعته بمستوى الثنائى صبرى رحيل وحسين السيد، مع رغبته فى التعاقد مع لاعب يكون بديلا للتونسى على معلول، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل طلب البدرى التعاقد مع مدافع يكون قادرا على حل أزمة قلب الدفاع فى ظل إصابة رامى ربيعة والإصابات المتكررة لأحمد حجازى.

احتياجات الأهلى الفعلية هى التعاقد مع ٣ صفقات جديدة خلال فترة الانتقالات.

الزمالك بعد رحيل مدربه مؤمن سليمان أصبح فى حاجة إلى دعم فى العناصر التى يعانى منها رغم الصفقات الضخمة التى أبرمها الفريق الأبيض فى بداية الموسم، وأول المراكز التى يرغب الزمالك فى دعمها مركز الظهير الأيسر ليكون بديلا لمحمد ناصف، فى ظل إصابة على فتحى وعدم قدرة النادى على الاستفادة منه بسبب إصاباته المتكررة، كما يبحث الزمالك تدعيم خط الهجوم بمهاجم مميز فى ظل رغبة الإدارة فى عرض الزامبى إيمانويل مايوكا للبيع فى يناير، وتوفير راتبه بالتعاقد مع مهاجم مميز قادر على إحداث الفارق وبدأت الأنظار تتجه نحو العناصر المحلية.

الزمالك لا يوجد فى قائمته الحالية سوى مكان واحد شاغر ويحتاج على الأقل إلى لاعبين جدد فى فترة الانتقالات، ويهمه فى المقام الأول دعم مركز الظهير الأيسر بجانب خط الهجوم.

تعيين أحمد حسام ميدو مديرا فنيا لفريق وادى دجلة خلفا للفرنسى باتريس كارتيرون زاد من طموحات الفريق خلال الفترة المقبلة، ويرغب ميدو فى التعاقد مع لاعبين جدد قادرين على تحقيق طموحاته فى ظل المشكلات التى يعانى منها الفريق فى مركز الظهير الأيمن لإصابة تامر محب، بجانب رغبته فى التعاقد مع مهاجم خبرة قادر على إحداث الفارق، وطالت الترشيحات مؤخرا عماد متعب، مهاجم الأهلى، الذى يعانى من مشكلات على دكة البدلاء مع فريقه مؤخرا.

دجلة لا يملك سوى مكان واحد فقط فى قائمته وهو ما يزيد من رغبته فى الاستبدال.

سموحة تلقى صدمتين بإصابة لاعبيه محمود عزت وكواكو مونصواه بالرباط الصليبى، مما جعل الموقف فى حاجة إلى تدعيمات قوية فى يناير مع عدم وجود بديل لرجب بكار فى مركز الظهير الأيمن، بالإضافة إلى حاجته إلى قلب الدفاع، وقائمة سموحة أصبحت مكتملة فى الوقت الراهن مما يدعم من موقف النادى بخصوص الاستبدال.

كما يرغب أكثر من ناد تدعيم صفوفه بسبب النقص العددى فى قائمته مثل المصرى بعد اكتمال القائمة، ورغبة حسام حسن التخلص من بعض اللاعبين، وفى الإسماعيلى يرغب الدراويش تدعيم الفريق بشكل مناسب وغير متاح حاليا سوى مكانين شاغرين فى قائمة الفريق.

الأهلى والزمالك ودجلة وسموحة والمصرى.. أبرز المستفيدين من تطبيقه

الحديث الدائر حاليا حول رغبة أندية الدورى عودة نظام الاستبدال فى يناير المقبل رغم العودة لقائمة الـ٣٠ فى بداية الموسم لن يحقق أى فائدة لجميع الأندية باستثناء الكبار، الذين سيحققون الاستفادة الكاملة من القرار إذا تم تنفيذه فى الميركاتو الشتوى، خصوصا أن...

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.