الإسماعيلى يعرض بامبو للبيع مقابل 300 ألف جنيه

Elfariq - - أبوجريشة - الإسماعيلية- شريف عادل

سيطرت الصدمة على مجلس إدارة النادى الإسماعيلى وجماهيره بعد أن أعلن اتحاد الكرة أن استاد الإسماعيلية غير مؤهل لاستقبال الجماهير فى المباريات، لعدم توافر الاشتراطات التى طلبتها النيابة.

كان ثروت سويلم المدير التنفيذى لاتحاد الكرة، قد أعلن أن استاد الإسماعيلية غير مؤهل لاستضافة المباريات.

وقال اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية، إنه إذا كانت هناك اشتراطات معينة تطلبها النيابة فسنسعى على الفور إلى سرعة تلبية كل الأمور، لأنه ليس من المنطقى أن يعود الجمهور للمدرجات وأن لا يخوض الإسماعيلى مبارياته على ملعبه، مضيفًا أن هناك تنسيقًا من الروابط فى الإسماعيلية على أعلى مستوى ويتم عقد اجتماعات مستمرة من وقت لآخر بين جميع أطراف المنظومة الرياضية فى الإسماعيلية.

ومن جانبه، قال عضو مجلس إدارة الإسماعيلى علِى غيط، إن عودة الجمهور باتت حلمًا للجميع فى الإسماعيلية، وأضاف: إن الجماهير هنا اشتاقت للغاية من أجل العودة إلى المدرجات من جديد.

وأكمل غيط أن فى الفترة الماضية التى قامت فيها لجان من وزارة الداخلية بمعاينة الاستاد تم التأكيد أنه يوجد أغلب المواصفات التى طلبتها النيابة، لذلك سنرسل فاكسًا رسمياًّ إلى اتحاد الكرة وسنسعى إلى معرفة كل ما يحتاج إليه استاد الإسماعيلية لاستضافة المباريات بجمهور. وعلى جانب آخر، قرر مجلس الإدارة عرض لاعب الفريق كريم بامبو للبيع مقابل الحصول على ٣٠٠ ألف جنيه. كان بامبو قد طلب الرحيل عن الإسماعيلى فى ظل غيابه عن الوجود فى المباريات الماضية، وجاء الترحيب من الإدارة ببيع اللاعب.

ومن ناحية أخرى، باتت هناك موافقة أيضًا على رحيل اللاعب الغانى جبرين مقابل التنازل عن مستحقاته المالية المتأخرة، إضافة إلى حصول النادى على مقابل مادى من وراء بيعه لا يقل عن ١٥٠ ألف دولار.

وعلى الرغم من تأكيدات اللاعب أنه مستمر فى الإسماعيلى ولن يهرب، فإن هناك تخوفًا من الإدارة بأن يكرر جبرين أزمة مواطنه الغانى بناهينى الذى هرب وغادر الإسماعيلى بسبب أزمة مستحقاته المالية المتأخرة التى دفعته للقيام بشكوى النادى إلى »فيفا« والمطالبة بفسخ عقده. وفى سياق مختلف، أثنى رئيس مجلس إدارة الإسماعيلى إبراهيم عثمان، على الزيارة التى قام بها وزير الشباب والرياضة خالد عبد العزيز، إلى النادى يوم الخميس الماضى، وأكد عثمان أن أبرز الإيجابيات بالنسبة إليه هو أن الوزير اعتمد تخصيص مقابل مادى آخر من أجل الصرف على عدد من الأمور التى يحتاج إليها النادى، مضيفًا أن الكل فى الإسماعيلية بات ينتظر يوم ٢٥ أبريل من العام المقبل، لأنه سيكون بمثابة الحلم الجميل وهو يوم الافتتاح الرسمى للنادى

الاجتماعى.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.