جيمس ميلنر »ليفربول«

Elfariq - - بلاد بره - عمرو عزت

عندما انتقل الإنجليزى جيمس ميلنر عام ٢٠١٥ من مانشستر سيتى إلى ليفربول، ظن كثيرون أنه يختم مسيرته خصوصا بعدما أصبح ٣٠ عامًا، ولكن اللاعب فاجأ جماهير البريميرليج بإصراره، وبالفعل نجح فى ذلك الموسم الماضى، ويواصل على نفس النهج بالموسم الحالى.

ميلنر لاعب تكتيكى من الدرجة الأولى، وتلك النوعية من اللاعبين هى التى يحبذها أى مدير فنى، ولكن المثير فى الأمر أن المدرب الألمانى يورجن كلوب المدير الفنى لليفربول قرر أن يعتمد عليه هذا الموسم كظهير أيسر لعدم اقتناعه التام بمستوى ألبرتو مورينو، وتمكن الدولى الإنجليزى من شغل ذلك المركز، بل والتألق به وصناعة الأهداف من خلاله، إلى جانب الاعتماد عليه فى تنفيذ ركلات الجزاء نظرًا لهدوئه داخل الملعب.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.