ساديو مانى

Elfariq - - بلاد بره -

رهان المدير الفنى الألمانى الرائع يورجن كلوب، كان صائبًا للغاية هذا الموسم، حيث أصر كلوب قبل بداية الموسم على ضم السنغالى مانى مهما تكلف الأمر، بعد أن كان اللاعب على أعتاب الانضمام إلى نادى مانشستر يونايتد، لكن إصرار كلوب على ضم الدولى السنغالى كان صائبًا، حيث يعتبر مانى أفضل لاعبى نادى ليفربول حتى الآن، وأكثر اللاعبين تأثيرًا داخل الملعب، حيث أحرز اللاعب ٨ أهداف، كل هذا بخلاف الدور المحورى الكبير الذى يؤديه مانى فى خطة يورجن التى تعتمد على لاعبين يجيدون اللعب فى أكثر من مركز، حيث نجده أحيانًا كجناح أيمن، وتارةً نجده مهاجمًا صريحًا أو وهمياًّ خلف البرازيلى فيرمينيو، لذا يعتبر غياب مانى عن صفوف »الريدز« ليفربول خلال بطولة كأس الأمم الإفريقية التى سيكون خلالها مع منتخب بلاده، ضربة قوية ستؤثر على قوة الهجوم الأقوى فى إنجلترا هذا الموسم برصيد ٤١ هدفًا فى ١٧ لقاء حتى الآن، خصوصا فى ظل تكرر إصابات الدولى الإنجليزى دانيال ستوريدج، وقلة خبرة البلجيكى أوريجى، وتذبذب مستوى فيرمينيو، وابتعاد كوتينيو للإصابة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.