العاشق خان ودهاليز للأماكن والقرى المدن يةالتى قمةصرالصدالا خان.. محمد المخرج مع المصرية السينما أفلام أهم أثمرت

Forga - - News - توفيق رؤوف

الفيشاوى(. أيامًا الرائع الفنى الفريق هذا مع وعشت التى السينما فهذه بامتنان.. أذكرها سأظل التى السينما هى الواقع أرض على تحدث تنسى. لا أحلامه خان محمد ويواصل وبصورة بالفكرة يبدأ إنه السينمائية.. استكمال منى يطلب ثم خياله.. تداعب الصورة. لى يحكى مساء ذات جاءنى أنه أذكر حفلات تسجيل تهوى التى الفتاة عن بها.. تحتفظ شرائط فى الحليم عبد فى تدرس الحال متوسطة أسرة من فتاة لوضع نخطط وبدأنا إقليمية.. جامعة أن الرأى واستقر الصورة.. هذه تفاصيل أنظار محط والفتاة المنيا، هى المدينة تكون أن ويتمنى المدينة، فى ضابطًا يعمل لشاب سيرها خط متابعة فى ويبدأ يتزوجها.. للزواج يتقدم ثم أسيوط.. جامعة إلى يفاجأ الرى وزارة فى الموظف الأب منها.. إلى المصرية السينما مسار تغيير إلى جميعًا. حلمنا كان ما وهو الأفضل.. السينما مهرجان دورات إحدى وفى وهو خان محمد جاءنى بالإسكندرية.. دلتا فى أحداثه تدور فيلم فكرة يحمل المدن ودهاليز للأماكن العاشق فهو مصر.. مشوار« بعنوان الفكرة كانت والقرى.. يمتلك ثرية عائلة من شاب عن ..»عمر يريد.. حيثما بها ينطلق فارهة سيارة المال.. بسلاح الطريق مفاجآت كل ويواجه نبدأ أين من أمامى.. الدلتا خريطة وضعت للمغامرة.. جدًّا متحمس وخان أين؟ وإلى واتجاهاتهم، للشخصيات نخطط وبدأنا ويرسم ويحلل يناقش جيِّد، مستمع وهو يراها وكأنه ذهنه فى وتتبعها المشاهد أمامه. الفيشاوى فاروق الفيلم.. أبطال وتحدد وعديد العليم، عبد وممدوح كامل ومديحة يبخل لم والتى الثانوية، الشخصيات من فاروق إنتاج) معها التعاقد فى الإنتاج صديق.. رحيل عن نكتب أن الصعب من هو الصديق هذا يكون أن جدًّا الصعب ومن عشق معًا جمعنا لقد خان، محمد الفنان طريقة أفضل أن أعتقد ولهذا السينما، إلى عنه ذكرياتى أحول أن هو عنه للكتابة سينمائية. مشاهد السينما جمهور مع حقيقى احتكاك أول على طائر« فيلم عرض أثناء فى كان والذى زكى.. أحمد بطولة ،»الطريق الجمهور، أزعج مما بموته، ينتهى محمد المخرج فقرر الفيلم.. عن وانفضوا وتغيير العرض دور من فيلمه سحب خان نهايته! الفنى للوسط مفاجأة الحدث هذا وكان احتفل حوارًا وكان به.. ألتقى أن استدعت مجلة تحرير رئيس النقاش رجاء الكاتب به المجلة هذه كانت أيام ،»الثقافية الدوحة« العربى.. الوطن فى والفن للفكر منارًا فقد خان، بمحمد صداقتى وتواصلت السينما شباب من رفاقه مع يسعى كان

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.