"الأعيان" يندد بالأعمال الإرهابية ضد الوطن

Al Ghad - - 7 -

عمّان - أعرب مجلس الأعيان، عن إدانته بشدة التفجير الإرهابي لدورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام في منطقة الفحيص.

وقال المجلس في بيان صادر أمس، "تابعنا بكل ألــم وحــزن شديدين، أحــداث التفجير الإرهابي الذي استهدف دورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام بمنطقة الفحيص، والذي أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من جنودنا البواسل، من مرتبات قــوات الــدرك والأمـن العام جــراء تعرضهم لعمل إرهابي جبان، ارتكبته زمرة خسيسة من شياطين الأرض، من الإرهابيين والتكفيريين، والفجرة الظلاميين".

وأكــد مجلس الأعــيــان "أن هــذا العمل الإرهابي البشع، لن يثنينا في الأردن، عن الاستمرار في محاربة القوى الإرهابية الخبيثة، أيا كانت مسمياتها، ومكان تواجدها، ومواصلة لدورنا التاريخي في الدفاع عن ديننا الإسلامي الحنيف، وقيمه النبيلة، وعدالته ووسطيته، والدفاع عن الإنسانية، وحق الجميع في العيش الآمن والعدالة والحرية".

وثمن مجلس الأعيان "المهنية والحرفية العالية في سرعة التعامل مع خلية الإجرام، وفي الوقت الزمني القياسي الذي تمكنت من خلاله من تتبع مواقع المخربين، منذُ الهجوم الغادر على الدورية الأمنية في الفحيص إلى تحديد وكرهم في السلط والقضاء عليهم، وعلى مخططاتهم المدبرة لمزيد من العنف والإجرام في هذا الوطن الأمن".

وتقدّم مجلس الاعيان "من جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومن قواتنا المسلحة واجهزتنا الأمنية، وذوي الشهداء واسرهم، ومن شعبنا الأردني العظيم، باحر التعازي وصادق المواساة، سائلين المولى عز وجل ان يتغمد الشهداء برحمته، ويشفي المصابين والجرحى، ويمن عليهم بالسلامة".

إلى ذلـك، استنكرت كتلة وطن النيابية العمل الإرهـابـي، حيث وصفت على لسان رئيسها النائب رمضان الحنيطي ذلك العمل "بالجبان والغاشم، قام به مجموعة مارقة لا يرقبون بالوطن إلّاًا ولا ذمة ولا ضمير لهم، بعيدون كل البعد عن ديننا الإسلامي الحنيف وحتى عن الإنسانية".

ودعــت، أبناء الوطن كافة إلــى الوقوف والالتفاف حـول القيادة الهاشمية والقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي والأجهزة الأمنية الباسلة، في وقت اكد الحنيطي أن الأردن سيبقى سدا منيعا تتحطم عليه أحلام كل من تسول له نفسهُ بالمساس بأمنه وامانه، داعيا الله عز وجل أن يتقبل شهداء الوطن والواجب، ويحمي الأردن أرضا وقيادة وشعبا وحكومة.-)بترا(

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.